أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

محامي المتهمين بالاعتداء على المأمور والمجند يطالب ببرائتهم لتناقض الأقوال مع التقارير


كتبت: نجوى عبد العزيز:

واصلت محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار محمد حسين اليمنى، سماع المرافعة فى القضية المتهم فيها 12 شخصا بالاعتداء على العميد محمود محمد شاكر، مأمور قسم بولاق الدكرور، وسرقته بالإكراه وتعريض حياته وسائقه للخطر، باستخدام أسلحة بيضاء والاعتداء على أحد المجندين وسرقة سلاحه .

بدأت وقائع الجلسة فى تمام الساعة الواحدة والنصف ظهرا وترافع محمد البلتاجى، محامى المتهمين، مؤكدا بطلان اجراءات القبض على المتهمين لأنها تمت قبل صدور إذن النيابة العامة، وبطلان التحريات لأنها تحريات مكتبية اعتمدت على القبض الباطل على المتهمين وإكراههم على الاعتراف بارتكاب جرائم لم يقترفوها، وتم أخذ بياناتهم كاملة خلال فترة احتجازهم .

ودفع المحامى بكيدية الاتهامات المنسوبة للمتهمين، وتناقض أقوال المجنى عليهما وعدم معقوليتها، وتناقض أقوال المجنى عليهما وعدم معقوليتها، حيث قال مأمور القسم :إنه تم التعدى عليه من قبل أكثر من 30 شخصا بأسلحة بيضاء وشوم فى حين إن إصابته طفيفة جدا وتنحصر فى عدة سحجات بسيطة, وقال المجند المجنى عليه إنه تم التعدى عليه بماسورة حديدية، فى حين اوضح تقرير المعمل الجنائى أنه مصاب بخدوش فى ذراعه, بالإضافة لعدم إثبات مأمور القسم قيامه بمحاولة نقل السلاح لقسم شرطة الدقى فى دفتر أحوال القسم, وانعدام اعترافات المتهمين على بعضهم البعض لأنها نتيجة إكراه مما جعلها تتعارض مع حقيقة الأمر وتقارير المعمل الجنائى، حيث أجبروا أحد المتهمين على القول بأنهم أشعلوا النيران فى سيارة الشرطة فى حين أن تقرير المعمل الجنائى نفى ذلك، وأكد تعرض السيارة فقط لتكسير زجاجها وهيكلها الحديدى، وطالب ببراءة المتهمين من الاتهامات المسندة إليهم.

كان النائب العام، المستشار طلعت عبدالله قد قرر إحالة 12 إلى محكمة الجنايات، بعد اتهامهم بالاعتداء على مأمور قسم بولاق الدكرور وسرقته بالإكراه وتعريض حياته وسائقه للخطر، باستخدام أسلحة بيضاء.واتهمت النيابة المحالين باعتراض سيارة الشرطة، التى كان يستقلها المجنى عليهما بشارع ثروت بالجيزة، والتعدى عليهما بالضرب بالأسلحة البيضاء، وسرقة متعلقاتهما وأسلحة نارية وجهازى اتصال لاسلكى، عهدة مأمور القسم، كما أتلفوا سيارة الشرطة التى كانا يستقلانها.

وكشفت التحقيقات التى أجرتها نيابة أمن الدولة العليا أن المتهمين اتفقوا على ارتكاب الواقعة، فى إطار استغلال الأحداث المحيطة بمديرية أمن الجيزة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة