بورصة وشركات

البورصة تتحرك عرضيًا .. وتترقب مصير «التأسيسية »


كتب - أحمد مبروك :

تحركت الأسهم المتداولة بالبورصة أمس فى النطاقات السعرية نفسها لجلسة فتح تعاملات الأسبوع الحالى، فى ظل سيادة حالة الترقب على المستثمرين لمصير اللجنة التأسيسية للدستور، والذى من المنتظر أن يظهر اليوم وسط استمرار ضعف أحجام التعامل على غالبية الأسهم المتداولة عدا سهم أوراسكوم للاتصالات والإعلام والتكنولوجيا، الذى أغلق فى المنطقة الحمراء وسط ضغوط بيعية بسبب انتهاء الحق فى توزيع الكوبون النقدى .

وأغلق مؤشر الثلاثين الكبار تعاملات الإثنين عند مستوى 4740 نقطة، مرتفعاً بنسبة %0.46 فى الوقت الذى استسلم فيه مؤشر الأسهم المتوسطة والصغيرة للضغوط البيعية على تلك الشريحة من الأسهم ليغلق عند مستوى 417.5 نقطة متراجعاً بنسبة %0.11.

وتوقع متعاملون بالسوق أن تتحرك البورصة فى منتصف تعاملات الأسبوع الحالى بشكل عرضى مائل للصعود فى ظل ترقب المتعاملين قرار المحكمة الإدارية تجاه اللجنة التأسيسية للدستور .

قال عامر عبدالقادر، رئيس قسم التداول بشركة سيجما كابيتال، إن أسعار الأسهم بالبورصة استقرت أمس بالقرب من أسعار فتح تعاملات الأسبوع الحالى نفسها، فى ظل استمرار سيادة حالة الترقب بشكل عام على المستثمرين بالسوق .

وأضاف عبدالقادر أنه رغم الهدوء النسبى للبورصة فى تعاملات الإثنين، فإن سهم أوراسكوم للاتصالات والإعلام والتكنولوجيا «OTMT» ، تصدر قائمة الأسهم من حيث قيم التعامل اليومية، فى ظل انتهاء الحق فى الحصول على توزيع الكوبون النقدى أمس، ومن ثم شهد السهم ضغوطاً بيعية عنيفة من قبل المستثمرين الأجانب الذين لا يفضلون سياسة الاعتماد على الكوبونات النقدية .

ورجح عبدالقادر أن تتحرك البورصة عرضياً فى فتح تعاملات الثلاثاء، قبل الارتفاع بشكل ملحوظ فى النصف الثانى من الجلسة، فى ظل توقعات البعض بعدم صدور حكم سلبى اليوم ضد اللجنة التأسيسية   للدستور عقب تحويل رئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسى قرار تشكيل اللجنة إلى قرار .

من جانب آخر قال إيهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفني، عضو مجلس الإدارة بشركة أصول للسمسرة، إن البورصة شهدت أمس جلسة عرضية مملة دون أى جديد على صعيد أسعار الأسهم المتداولة، فى ظل ضعف أحجام التعامل اليومية على الأسهم بشكل عام، بسبب ترقب المتعاملين مصير اللجنة التأسيسية للدستور، والذى من المنتظر أن يتم الإعلان عنه اليوم .

وتوقع السعيد أن تتحرك البورصة فى منتصف تعاملات الأسبوع الحالى، فى مسار عرضى مائل للصعود فى ظل الأداء الفنى الجيد المتوقع لعدد من الأسهم القيادية، مع استمرار ضعف أحجام التعامل بسبب ترقب المستثمرين حكم المحكمة الإدارية العليا بخصوص اللجنة التأسيسية للدستور .

ورجح السعيد أن يصدر حكم اليوم ببطلان تشكيل اللجنة التأسيسية للدستور، وهو ما سيزيد من احتمالات الصدام فى الفترة المقبلة بين القوى الإسلامية ورئاسة الجمهورية من ناحية والمجلس الأعلى للقوات المسلحة والسلطة القضائية من ناحية أخرى، وبالتالى قد تتأثر البورصة سلباً فى الجلسات المقبلة حال الحكم ببطلان اللجنة التأسيسية للدستور .

وعلى صعيد الأسهم القيادية، قال السعيد إن سهم البنك التجارى الدولى تمكن أمس من الإغلاق عند مستوى 28.5 جنيه، وفى طريقه اليوم إلى منطقة 29-28.8 جنيهًا والتى قد تظهر عندها قوى بيعية جديدة .

ولفت السعيد إلى أن سهم أوراسكوم تليكوم سيواصل اليوم التحرك العرضى بين مستويى 3.2 و 3.3 جنيه .

وأشار السعيد إلى أن سهم أوراسكوم للاتصالات والإعلام والتكنولوجيا، من المرجح له أن يفتح تعاملات الثلاثاء حول منطقة 0.4 جنيه بعد اختصام قيمة الكوبون النقدي .

ورجح رئيس قسم التحليل الفنى، عضو مجلس الإدارة بشركة أصول للسمسرة، سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة للتحرك اليوم، صوب منطقة 254 جنيهاً تقريباً فيما حدد مستوى دعم السهم عند 248 جنيهاً .

وقال السعيد إن سهم حديد عز سيستهدف منطقة 7.3 جنيه فى منتصف تعاملات الأسبوع الحالى .وعلى صعيد الأسهم المتوسطة والصغيرة توقع السعيد لمؤشر EGX 70 أن يحاول التماسك اليوم عند منطقة دعم 415 نقطة والتى إن فشل فى اختراقها لأعلى سيستهدف بعدها منطقة 400 نقطة على الأجل القصير جداً .

وأغلقت البورصة تعاملات الإثنين وسط استمرار ضعف القوى الشرائية بالسوق حيث تم التعامل على 125.6 مليون سهم بقيمة 292.2 مليون جنيه، منها حوالى 129 مليون جنيه بسهم أوراسكوم للاتصالات والإعلام والتكنولوجيا، وعاد الأجانب إلى السوق أمس ممثلين كل القوى البيعية بصافى قيمة 28.25 مليون جنيه محتلين %25.43 من التعاملات، فى الوقت الذى استأثر فيه المصريون بـ %67.55 من التنفيذات بصافى شراء بقيمة 34.6 مليون جنيه، ليتبقى للعرب %7.03 من السوق بصافى شراء بقيمة 3.6 مليون جنيه .

من جانب آخر واصل مؤشر Almal Nilex الارتفاع للجلسة الخامسة على التوالى، ليغلق تعاملات الإثنين عند مستوى 517.45 نقطة مضيفاً %1.45 عن الإغلاق أمس الأول عند مستوى 510 نقاط، بعد أن تم التعامل أمس على أسهم 6 شركات متداولة بالبورصة الوليد بإجمالى قيمة 715 ألف جنيه من خلال تنفيذ 165 عملية على 380.5 ألف سهم .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة