أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

شركات تصنيع السيارات تتوقع زيادة مبيعاتها خلال العام الحالي


ماجد عزيز
 
بعد ما حققت مبيعاتها تراجعاً قياسياً خلال عام 2009، تتوقع كبري شركات تصنيع السيارات في العالم زيادة المبيعات خلال العام الحالي.

 
كان عام 2009 عاماً سيئاً بالنسبة إلي معظم الشركات مقارنة بعام 2008.

 
جاءت جنرال موتورز في المركز الأول خلال العام الماضي من حيث مبيعاتها التي بلغت أكثر من مليوني وحدة، ولكن هذه المبيعات تراجعت بنسبة %29.7 عن عام 2008، وفي المركز الثاني جاءت تويوتا وبلغ عدد السيارات التي باعتها 1770149 وحدة بتراجع نسبة %20.2 عن عام 2008.

 
واحتلت فورد المركز الثالث وبلغت مبيعاتها 1615799 وحدة متراجعة %15.3 عن عام 2008.

 
وجاءت كل من هوندا، وكرايسلر في المركزين الرابع والخامس، وبلغت مبيعاتهما 1150784 و931402 وحدة علي التوالي، متراجعة %19.5 و%35.9 علي التوالي عن عام 2008.

 
وذكرت صحيفة »نيويورك تايمز« أن اجمالي عدد السيارات الجديدة المبيعة خلال عام 2009، بلغ 10.4 مليون وحدة بتراجع نسبته %21 عن عام 2008.

 
جدير بالذكر أن ثلاث شركات فقط حققت زيادة في مبيعاتها خلال عام 2009  مقارنة بعام 2008 وهي هونداي، وكيا، وسوبارو.

 
وتراجعت مبيعات السيارات في الولايات المتحدة وحدها خلال الـ11 شهراً الأولي من عام 2009 بنسبة %24 عن عام 2008، مما جعل عام 2009 أسوأ عام بالنسبة لمبيعات السيارات في الولايات المتحدة خلال الـ27 عاماً الأخيرة.

 
ولكن شهر ديسمبر 2009 كان مختلفاً عن باقي العام بشكل نسبي، وارتفعت مبيعات السيارات الجديدة في الولايات المتحدة خلاله بنسبة %15.

 
ورغم أن مبيعات فورد وكرايسلر تراجعت بنسبة %6 و%4 علي التوالي خلال ديسمبر الماضي، فإنة ــ من جهة أخري ــ ارتفعت مبيعات هوندا بنسبة %24خلال الشهر ذاته، كما ارتفعت مبيعات فورد في الولايات المتحدة فقط خلال ديسمبر بنسبة %33 مقارنة بالشهر ذاته من عام 2008، ليصبح هذا الشهر بالنسبة لفورد الأفضل منذ مايو 2008.

 
ورغم تراجع مبيعات فورد عموماً خلال عام 2009، فإن حصتها من السوق ارتفعت %16.1 في 2009 مقارنة بنسبة %15خلال 2008، مما دفع نائب رئيس مجلس إدارة فورد »كين تشوباي« للتسويق في الولايات المتحدة للقول بأن شركته حققت انجازاً جيداً جداً خلال 2009، رغم وجود بيئة صعبة للغاية لصناعة السيارات عموماً.

 
وخلال ديسمبر أيضاً ارتفعت مبيعات معظم شركات السيارات »غير الأمريكية« في الولايات المتحدة، فشركة »كيا« حققت مبيعات مرتفعة بنسبة %44، وهونداي بنسبة %41، وتويوتا بنسبة %32 ونيسان بنسبة %18، وفولكسواجين بنسبة %16.

 
وتتفاءل معظم شركات تصنيع السيارات الكبري بخصوص مبيعاتها في العام الحالي.

 
بعدما حصلت شركتا جنرال موتورز وكرايسلر علي مليارات من الدولارات من الحكومة كقروض، أصبح من المتوقع تحسن مبيعاتها خلال العام الحالي ولكن ليس بشكل كبير.

 
وتوقعت جنرال موتورز زيادة مبيعات السيارات الجديدة في العالم خلال العام الحالي من 11 إلي 12 مليون سيارة، بينما كان توقع فورد أكثر تفاؤلاً، حيث توقعت زيادتها من 11.5 إلي 12.5 مليون سيارة.

 
وحول توقعات أرباحها الخاصة، قالت جنرال موتورز إنها ستحقق أرباحاً خلال عام 2010، ولم تشهد هذه الشركة أي أرباح سنوية منذ عام 2004.

 
وقالت شركة فورد إنها حققت أرباحاً صافية خلال الربع الثالث من 2009 بقيمة مليار دولار، وهي تتوقع حالياً أن تحصل علي أرباح ضخمة بحلول 2011، ولم تعط توقعاً محدداً لعام 2010.

 
وأعطت كل من تويوتا وهوندا توقعات متفائلة بخصوص أرباحها ومبيعاتها خلال السنوات المقبلة.

 
وقالت كرايسلر إنها لن تحقق لا أرباحاً ولا خسائر خلال 2010، علي أن تحقق أرباحاً خلال 2011.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة