أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

الصين تستهدف زيادة الإنفاق المحلي لمواجهة تراجع الصادرات


أماني عطية
 
مازالت الحكومة الصينية تلقي بالمزيد من مواردها المالية في الدعم من أجل الدفع بالانفاق الاستهلاكي في البلاد، حيث تسعي لإيجاد المزيد من »المنفقين«.

 
وأوضح المحللون أن استخدام الصين الفعال لبرامج التحفيز الحكومية ساعدها علي الخروج من الأزمة المالية كأسرع اقتصادات العالم تحقيقاً للنمو الاقتصادي.
 
ويري بعض النقاد أن التركيز الحكومي قصير الأجل علي الدفع بشراء السيارات والأجهزة المنز لية لن يفعل الكثير لمواجهة التحديات الاقتصادية طويلة الأجل وهي تراجع اعتماد الاقتصاد الصيني علي الصادرات، والبحث عن مصادر جديدة للنمو الاقتصادي من خلال الاستهلاك المحلي.
 
ومن ناحيته قال وانج جيان، الأمين العام للجمعية الصينية للاقتصاد الكلي »أحد المراكز البحثية الحكومية« إن الدعم الحكومي يحرك الاستهلاك المستقبلي إلي الاستهلاك في الحاضر.. لذلك فإن هذه السياسات قليلة التأثير لن تحل المشاكل الكبري.
 
وذكرت صحيفة »وول ستريت جورنال« أن الانفاق المتزايد للمستهلكين الأثرياء في الصين أصبح واحداً من أكثر الاتجاهات التي تتم مراقبتها عن كثب في الاقتصاد العالمي.
 
وأوضحت الصحيفة أن السياسات الرسمية الصينية منذ عام 2004 استهدفت الدفع بمعدلات النمو الاقتصادي من خلال استهلاك المواطنين، ولكن هذا الهدف لم يتم تحقيقثه حيث إن حصة الانفاق الاستهلاكي في الاقتصاد الصيني تراجعت من %40 إلي %35 خلال هذه الفترة.
 
وأشار الخبراء إلي انفاق الحكومة الصينية مبالغ كبيرة من أجل دفع المستهلكين لشراء السلع، حيث قال ثيلو هانيمان، المحلل لدي شركة »روديوم جروب« إن الصين ضاعفت ميزانيتها بما يفوق ميزانية الولايات المتحدة فيما يتعلق بدعم شراء السيارات في العام الماضي.
 
ومن جهة أخري مازالت معدلات الإدخار مرتفعة في الصين بحيث تفوق ربع دخل العائلة الصينية مما قد يعوق مدي سرعة نمو الانفاق الاستهلاكي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة