أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

وسط توقعات بارتفاع أسعار السلع الغذائية


ظاهرة »لانينا« المناخية تهدد محصولي القمح والذرة

توقعت مجموعة من الخبراء تراجع المحصول العالمي من الذرة والقمح في حال استمرار ظاهرة »لانينا« المناخية حتي شهر يوليو المقبل.

ورجح برايس أندرسون، عالم الأرصاد الجوية، أن تتسبب هذه الظاهرة في سقوط أمطار غزيرة علي السهول الأمريكية الشمالية والبراري الكندية، ومن المحتمل أن يؤدي ذلك إلي تكرار للفيضانات التي وقعت العام الماضي، وخفضت من إنتاج كندا من القمح المطحون، كما تسببت في تأجيل زراعة الذرة في أجزاء من الولايات المتحدة، وقد يساهم ذلك في حدوث نقص للعام الثاني علي التوالي في إنتاج القمح وعجز للعام الثالث علي التوالي في محصول الذرة.

وتعد »لانينا« ظاهرة طبيعية، وهي عبارة عن تيارات بحرية ضخمة في المحيط الهادي، تؤدي إلي ترطيب المناخ العالمي، ويشهد المحيط الهادي خلال العام الحالي تيارات »نينو« قوية.

وأشار »اندرسون« الذي صحت تنبؤاته العام الماضي بشأن تعرض الولايات المتحدة لموسم جاف قد يضر بمحصول الولايات المتحدة والأرجنتين من فول الصويا، إلي أن قلة المعروض من الذرة والقمح قد تساعد علي استمرار ارتفاع أسعار السلع الغذائية، والتي وصلت بالفعل إلي مستويات قياسية وفقاً لمنظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة الـ»فاو« وهو ما قد يدفع الحكومات في الدول التي تواجه عجزاً في المعروض من الذرة والقمح إلي دعم الواردات وزيادة الدعم المقدم للسلع الغذائية لمنع الاضطرابات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وذكرت الـ»فاو« أن مؤشر أسعار السلع الغذائية قد يرتفع، بينما أشار صندوق النقد الدولي إلي حاجة المستهلكين للاعتياد علي دفع مزيد من الأموال مقابل السلع الغذائية.

وقال »أندرسون« إن إنتاجية محصول الذرة في الولايات المتحدة قد تصل إلي 10 »بوشل« للفدان، وهو أقل من توقعات وزارة الزراعة الأمريكية بوصول إنتاجية الذرة إلي 162 بوشل للفدان في الموسم المقبل إذا امتدت ظاهرة »النينو« المناخية خلال شهر يوليو، مما سيؤخر زراعة حزام الذرة الشمالي.

وأضاف »أندرسون« أن التأخير يعني أن تتم مراحل تزويد الأراضي بالسماد والنمو خلال أشد الشهور ارتفاعاً في الحرارة، مما يعرضها لمخاطر خسارة كميات من المحصول.

وأوضح أن أكبر الخسائر المحتملة قد يتعرض لها محصول الذرة، حيث يعتمد معظم المعروض منه علي الكيفية التي سيكون عليها أداء المحصول الأمريكي من الذرة، وسط مخاوف بشأن موقف الإنتاج الأمريكي خلال هذا الموسم.

وكان سعر عقود الذرة الآجلة تسليم شهر مايو قد ارتفع بنسبة %0.2 ليصل إلي 7.2975 دولار للبوشل نهاية الأسبوع الماضي ، معوضا الخسائر السابقة الناتجة عن انخفاضه بنسبة %0.6.

ووفقا لبيانات وزارة الزراعة الأمريكية فإن المحصول الأمريكي يمثل حوالي %39 من الإنتاج العالمي من الذرة في موسم 2011/2010، و%55 من الصادرات العالمية.

وقد تكون المرحلة الأسوأ قد انتهت بالنسبة للمناطق المتضررة من الجفاف في منطقة زراعة القمح الصينية، وأشار »أندرسون« إلي أن هناك فرصاً أفضل لهطول أمطار خلال الشهر المقبل مما سوف يحسن من رطوبة التربة ويمنع الخسائر في المحصول.

وأضاف أنه علي الرغم من ذلك فإن ظاهرة »لانينا« قد تلحق ضرراً بمحصول القمح في الولايات المتحدة التي تعد أكبر دولة مصدرة له في العالم، بالإضافة إلي الفيضانات المحتمل حدوثها في كندا مما قد يزيد من انخفاض المعروض من المحصول إذا قلل المزارعون الكنديون من المساحات المزروعة منه.


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة