أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الأمم المتحدة: لم نطرح اتفاق سلام بين المعارضة والأسد


الأناضول
 
نفت الأمم المتحدة قيامها بطرح اتفاق سلام بين شخصيات معارضة ونظام بشار الأسد.
 
وقالت خولة مطر، مديرة المكتب الإعلامي للأمم المتحدة بالقاهرة:"  إنه لا أساس من الصحة لما نشرته تقارير إعلامية أمس عن طرح الأمم المتحدة اتفاق سلام بين المعارضة والنظام السوري".
 
وشددت مطر على أن كلا من الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون والمبعوث الأممي والعربي إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي لم يطرحا أي مبادرة من هذا النوع".
 
وبحسب تصريحات مصدر دبلوماسي أممي في مقر المنظمة بنيويورك  فإنه "من المقرر أن يتحدث مارتن نزيركي، المتحدث باسم المنظمة الأممية، في مؤتمر صحفي للصحفيين اليوم الجمعة، وينفي ما نشرته تلك التقارير الإعلامية".
 
وأضاف المصدر ذاته أن "الأخضر الإبراهيمي مازال يحاول التقريب بين كل الأطراف الدولية، مرتكزا على مبادرة معاذ الخطيب (رئيس الائتلاف السوري المعارض)، وأن هناك مساعى أممية لبحث كيفية الوصول بهذه المبادرة إلى حيز التنفيذ".
 
وتنص مبادرة الخطيب على رحيل بشار الأسد، وبلا محاكمة، لإنهاء العنف والأزمة السورية.
 
وبشأن انتهاء المدة المحددة التي كان قد حددها الخطيب للأسد، لفت المصدر إلى أن "الأمم المتحدة ترى أن الائتلاف ورئيسه معاذ الخطيب يجددان باستمرار المبادرة، وهو ما يدفع بالإبراهيمي إلى الاستمرار في المباحثات الدولية للوصول إلى حل لإنهاء الأزمة الراهنة".
 
ونشرت صحيفة "الشرق الأوسط" السعودية تقريراً أمس الخميس قالت فيه إن " الأمم المتحدة اقترحت اتفاق سلام بين المعارضة والنظام السوري، بالتعاون مع جامعة الدول العربية، وإن هذا الاتفاق يجري بالتنسيق بين معارضة الداخل وأطراف من الحكومة السورية".
 
وأضافت الصحيفة أن "المشروع الذي مازال قيد السرية سيكون بمشاركة من المبعوث الأممي والعربي الأخضر الإبراهيمي وأنه من المنتظر أن يتم التوقيع عليه بجنيف".
 
وأضاف تقرير الصحيفة أن مشروع الاتفاق تضمن عدة مبادئ منها، أن سوريا وطن سيد حر مستقل لجميع أبنائه، وهي جمهورية ديمقراطية برلمانية تقوم على احترام الحريات العامة والرأي والمعتقدات، وأن الشعب مصدر السلطات، ونظامها قائم على مبدأ الفصل بين السلطات وتوازنها، ونظامها الاقتصادي حر يكفل المبادرة الفردية والملكية الخاصة.
 
كما نص مشروع الاتفاق على تشكيل طاولة الحوار من مائة وأربعين عضوًا يجري انتخاب مائة واثنين عضو برقابة صارمة من الأمم المتحدة، ويعين بالتزكية ثمانية وثلاثون عضوًا من قبل النظام والمعارضة والمرجعيات الدينية.
 
وكان المتحدث باسم الائتلاف السوري المعارض، وليد البني، قال أمس إن "الإبراهيمي لم يطرح مسألة التفاوض بين شخصيات معارضة والنظام السوري على الائتلاف خلال اجتماعه بهم".
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة