أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

مستشار الجماعة الإسلامية:مليونية الغد تمهد طريقا ثالثا ضد العنف والضعف والفقر


كتب: شريف عيسى

أكد الدكتور صابر حارص، مستشار الجماعة الإسلامية، أن مليونية جمعة الغد، التي دعا إليها حزب البناء والتنمية، ويشارك فيها الثوار الأحرار والفقراء ومؤيدو المرجعية الإسلامية باستثناء حزب النور تسهتدف في المقام الأول مواجهة مثلث العنف والضعف والفقر وتُمهد لطريق ثالث يسعى إليه الشعب المصري بعيداً عن جماعات المصالح السياسية والإعلامية والاقتصادية التي تستغل أزمة الوطن لأغراض شخصية.

وقال حارص : إن شورى الجماعة الإسلامية حدّدَّ في مليونية الغد ملامح هذا الطريق الذي يرفض ضعف الدولة في حل مشكلات المواطنين والتخفيف من معاناتهم وبث الأمل في نفوسهم وتحقيق العدالة الاجتماعية ومواجهة الأزمة الاقتصادية واستخلاص حقوق الشهداء وإتاحة الفرصة لكل مواطن كفء في تولى الموقع المناسب له بعيداً عن الانتماءات الحزبية والمشاركة الحقيقية لشباب الثورة في بناء مستقبل الوطن ومواجهة البلطجة وتعطيل مصالح المواطنين وقطع الطرق وحرق المنشآت واستعادة هيبة الدولة وتطبيق القانون.

ووصف حارص مليونية الغد بأنها أول سلوك وطني حقيقي يؤسس للخروج من حالة الصراع والانفلات إلى حالة الوفاق والالتزام ويطرح سبل الخروج من الأزمة الراهنة بحلول ترضي جميع القوى السياسية باستثناء المرتزقة والمجرمين واللصوص الذين يستفيدون من حالة الفوضى وغياب القانون ويشوهون صورة الثوار والمعارضة والدولة في آن واحد.

وأوضح حارص أن المليونية – وفقاً لشورى الجماعة الإسلامية – تُعلي من قيمة الثورة المصرية وثوارها وتضعهم في مقدمة أهداف المليونية وتعتبر شراكة شباب الثورة في بناء الوطن حقا أصيلا لهم وأن الانتقال إلى بناء الدولة يجب أن يتم في حراسة أبناء الثورة، وحددت أجندة الرئيس في هذه المرحلة بإعطاء أولوية للفقراء وشباب الثورة أولاً والعمل على قاعدة الكفاءة المصرية مقدمة على الانتماء الحزبي وعدم ركوع مصر إلى صندق النقد الدولي،وعدم التدخل لتغيير النائب العام واستخدام القوة في تطبيق القانون والحزم في الدفاع عن حقوق الإنسان وإدانة محاولات الانتقاص من مكانة الشريعة والدستور واعتبار الشريعة خطاً أحمر.

وقال حارص : إن شورى الجماعة الإسلامية تتمسك في مليونية الغد باحترام الإرادة الشعبية وعدم الاصطدام معها بأساليب العنف والترويع والتحريض والحض على الكراهية، وتؤكد أن النظام الحاكم لا يمكن تغييره بإحراق ثلاثين مبنى والشغب في أربعين شارعاً واستخدام قنابل المولوتوف والزجاجات الحارقة لأن من تولى الحكم من خلال الصندوق الشفاف لا يرحل بالشغب والهتاف، وأن الثورات الشعبية لايمكن اختلاقها بدون أسباب حقيقية أو من خلال برامج التوك شو التلفزيونية، كما أن الخروج من المأزق لا يتم إلاّ بالتوافق والتراضي عبر حوار بدون شروط وليس عبر نوايا إسقاط نظام منتخب على يد جبهة الإنقاذ وامتدادها في دبي لأن الأغلبية الساحقة من الشعب مع الدفاع عن اختيارها الحر.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة