استثمار

‫فهمى: أحداث العنف الأخيرة لا تؤثر على مناخ الاستثمار


محمد إبراهيم
 
‫التقى الدكتور أحمد فهمي رئيس مجلس الشورى، في مكتبه، سفراء الهند وكوريا الشمالية والجنوبية، وتناول اللقاء سبل التعاون بين مصر والدول الثلاث في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والبرلمانية والثقافية.
 وأكد فهمي خلال اللقاء أن مصر تمتلك كافة الموارد والإمكانيات البشرية التى تشجع على جذب الاستثمارات خاصة مع توافر مناخ الاستثمار الجيد والاستقرار الذي تشهده مصر بغض النظر عما نشهده من أحداث عنف الأيام الأخيرة.


وخلال لقائه السفير الهندى بالقاهرة، أكد رئيس مجلس الشورى أن مصر والهند دولتان تتمتعان بعلاقات جيدة، مشيراً إلى أن الهند يمكن أن تلعب دوراً كبيراً في مجالات الاستثمار والصناعة والطاقة.

ومن جانبه أكد نافديب سوري، سفير الهند لدى مصر دعم بلاده لمصر في تلك المرحلة المهمة وسعيها إلي تعزيز التعاون التكنولوجي والاقتصادي والتجاري وزيادة الاستثمارات الهندية في مصر وخلق شراكة حقيقية بين البلدين خاصة التجربة الديمقراطية والاقتصادية والدور الذي يمكن أن تلعبه الهند في مرحلة التحول الديمقراطي، وكيفية الاستفادة من خبراتها المختلفة، وأشار إلى أن هناك 25 شركة هندية تستثمر نحو 2.5 مليار دولار في مشروعات مقامة في كل من محافظات: القاهرة وبورسعيد والإسكندرية والسويس والإسماعيلية، مما يعمل على إيجاد فرص عمل مباشرة، مضيفاً أن التبادل التجاري بين البلدين بلغ 2.5 مليار دولار العام الماضي، وهو يدفع البلدين إلى مزيد من التعاون بينهما، وقال إنه على المسئولين المصريين جذب المزيد من الاستثمارات الهندية والتعريف بفرص الاستثمار بمصر.

وخلال لقاء رئيس مجلس الشورى بالسفير ري هيوك تشوك سفير كوريا الشمالية‏,‏ أكد السفير الكورى الشمالى أن بلاده تتطلع إلي علاقات ثنائية أوثق وأقوي مع مصر في المستقبل‏,‏ كما تأمل في رؤية مصر قوية مزدهرة، كما استعرض جهود بلاده في التنمية في مواجهة قوي دولية وإقليمية تسعي إلي النيل منها.

وفى سياق آخر قال السفير الكورى الجنوبى كيم يونج سو، سفير كوريا الجنوبية بالقاهرة إن علاقتنا بمصر ممتدة على جميع الأصعدة، وأعرب عن تطلع بلاده إلى مزيد من التعاون مع مصر فى المجال الاقتصادى والتكنولوجى، وأضاف أن بلاده تؤيد المبادرة المصرية لإخلاء منطقة الشرق الأوسط من الأسلحة النووية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة