أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الأزهر يأمل في علاقات ودية مع الفاتيكان


الأناضول

أبدت مؤسسة الأزهر بمصر رغبتها في إقامة علاقة ودية مع الفاتيكان، بعد أكثر من عامين على انقطاع العلاقات بين أكبر مؤسستين تمثلان الديانتين الإسلامية والمسيحية في العالم.

 
 
 احمد الطيب
وأعلن الأزهر- في بيان له اليوم "الأربعاء" حصل مراسل الأناضول على نسخة منه -إنه "في ظل الظروف والتغيرات الجديدة في دولة الفاتيكان يأمل الأزهر الشريف في علاقات وديّة يسودها الاحترام والتقدير المتبادل بين الطرفين".

  وقرر الأزهرفي 20 يناير 2011 تجميد الحوار مع الفاتيكان إلى أجل غير مسمى، بسبب ما اعتبره "تهجّم البابا بندكتيوس السادس عشر المتكرر على الإسلام".

  وساءت العلاقات بين الجانبين بشكل خاص عندما ألقى البابا كلمة في جامعة ريجينسبرج في ألمانيا عام 2006 ربط فيها بين الإسلام والعنف، بحسب ما فسره الأزهر وقتها، وأثارت مظاهرات احتجاجية واسعة في العالم الإسلامي.

 وقرر الأزهر تجميد الحوار مع الفاتيكان في فبراير 2011 بعد أن دعا البابا (رأس الكنيسة الكاثوليكية بالعالم) إلى حماية الطوائف المسيحية في العالم العربي بعد تفجير استهدف مسيحيين أمام كنيسة "القديسين" بالاسكندرية عقب احتفالهم بليلة أول أيام عام 2011.

 واعتبر شيخ الأزهر أحمد الطيب ذلك تدخلاً في الشأن المصري، مشيرًا إلى أن حماية المسيحيين شأن داخلي تتولاه الحكومات، ومعتبرًا تلك التصريحات "نظرة غير متساوية للمسلمين والمسيحيين".

 وأعلن "بابا الفاتيكان"، في خطاب له، أول من أمس، أنه سيترك منصبه "من أجل مصلحة الكنيسة" بعد تقدمه في العمر.
وينتظر أن يتم اختيار بابا جديد للفاتيكان، قبل نهاية مارس المقبل.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة