أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

‮»‬ماركو‮ - ‬مصر‮« ‬تتأهب لنقل صورة التجربة الفيتنامية في تطوير أسواق الجملة



أكد الدكتور عواد حسين، مدير مشروع غرب النوبارية للتنمية الريفية بوزارة الزراعة، الذي يزور فيتنام للتعرف علي تجربة »مترو كاش آند كاري« في السوق الفيتنامية، أن دخول شركة »ماكرو« لتجارة الحملة الحديثة - وهي أحد الأقسام التابعة لمجموعة مترو العالمية - إلي السوق المصرية لن يؤثر سلباً علي الكيانات القائمة بل سيعمل علي تطوير السوق، خاصة أن »ماكرو« تمتلك من الخبرة ما يؤهلها لتطوير الأداء داخل أسواق الجملة المصرية.
 
 
 المرسى عزت
وأشار إلي أن السوق المصرية لديها من الإمكانيات ما يؤهلها لتحقيق النمو في مبيعات »ماكرو«، مضيفاً أن المزارع المصري يحتاج لمن يساعده لتطوير أدائه وفي الوقت نفسه تحقيق عائد مادي يكفل له استمرار نشاطه، بما يعمل علي المزيد من تطوير قدراته.
 
وأوضح أن التجربة الفيتنامية في تطوير أسواق الجملة بها ليست بعيدة عن السوق المصرية، مؤكداً أن الأسواق المصرية لديها من الأعمال والتعاقدات ما يفوق بكثير مثيلتها الفيتنامية، خاصة أن العديد من المزارعين يعملون وفقا لنظام الزراعة التعاقدية، وهو ما سيعمل علي تسهيل عمل »ماكرو« في السوق المصرية.
 
وتوقع حسين أن يشهد مشروع مترو في السوق المصرية إقبالاً متزايداً من أصحاب المزارع، لما يحققه من تطوير في أدائها بما يؤهلها إلي العمل علي تصدير منتجاتها للخارج، خاصة السوق الأوروبية التي تتطلب اشتراطات ومواصفات جودة لا تقدر عليها سوي الشركات الكبري التي لديها من الإمكانات ما يؤهلها للحصول علي شهادات الجودة.
 
من جانبه أكد ستيفان موران، مدير المشتريات بماكرو - مصر، أن قيام ماكرو بالاستثمار في السوق المصرية يرجع إلي تشابهها إلي حد كبير مع السوق الفيتنامية، خاصة من ناحية الضخامة، حيث يتعدي عدد سكان فيتنام 86 مليون نسمة وهو ما يقترب مع السوق المصرية والأخيرة يتعدي عدد سكانها 80 مليون نسمة.

 
وأشار ستيفان إلي تميز السوقين المصرية والفيتنامية في معدلات التطور المتسارعة وقال إن مصر تتطور من يوم إلي آخر وعلينا أن ننظر إلي البيانات الجديدة في القاهرة لكي نعرف أن هناك تطوراً يحدث.

 
وأضاف أنه من ضمن أسباب دخول السوق المصرية تمتعها بمناخ يجعلها قادرة علي زراعة جميع الخضروات والفواكه الطازجة طوال العام، إلي جانب تميزها بتوافر المياه سواء من خلال نهر النيل أو من خلال مياه الآبار المنتشرة في العديد من المناطق بالسوق المصرية، والميزة الأخيرة تساهم في المزيد من التحكم في إدارة الأعمال بخلاف السوق الفيتنامية والتي لا تتوافر فيها هذه الميزة حيث تعتمد علي مياه الأمطار طوال أشهر العام.

 
وأشار إلي أن توافر الأمطار في فيتنام طوال العام له من المميزات ما يجعلها قادرة علي زراعة العديد من الأنواع إلا أن ذلك لا يمنع من أن زيادة الأمطار والتي قد تصل ارتفاعاتها إلي 4 أمتار قد تسبب تلف العديد من المزارع.

 
وأوضح ستيفان أن ماكرو ستساهم في مساعدة المزارعين علي تطبيق نظام التتبع وهو أحد الأنظمة المطلوبة بالسوق الأوروبية للسماح بدخول المنتجات الزراعية والغذائية إليها وهو ما يتفق مع نظام عمل ماكرو - مصر، حيث يقوم نظام التتبع علي معرفة مصدر المنتج الغذائي أو الزراعي النهائي سواء من ناحية الأفراد المشاركين في إنتاجه أو من ناحية الخامات ومستلزمات الإنتاج المختلفة المستخدمة في عمليات الإنتاج بما يضمن معرفة دقيقة مع المنتج.

 
من جانبهم أكد مسئولو وزارة الزراعة الفتنامية أن تجربة »مترو كاش آند كاري« في السوق الفيتنامية ساهمت في تطوير أداء السوق كما ساعدت علي حصول العديد من المزارعين علي شهادات الجودة المطلوبة، والتي تساهم في المزيد من الرواج لمنتجاتهم خاصة مع تميزها بالجودة والسعر المنخفض.

 
وأضاف أن التعامل مع مترو كاش آند كاري ساهم في الحد من الفاقد من عمليات نقل المنتجات من المزارع إلي فروع مترو بنسب كبيرة كما عمل علي تطوير عمليات التعبئة والتغليف.

 
من جانبهم أكد مسئولو مترو كاش آند كاري أن السوق الفيتنامية تنمو بمعدلات سريعة وهو ما ينطبق علي السوق المصرية، مشيرين إلي أن هدفهم رفع كفاءة الموردين بما ينعكس إيجاباً علي سلاسل مترو والتي تصل إلي 9 فروع ينتظر أن تتزايد خلال السنوات المقبلة.

 
وأوضحوا أن صادرات مترو من المنتجات المختلفة خلال عام 2008 بلغت 100 مليون يورو منها %50 منتجات غير غذائية والـ%50 الباقية منتجات غذائية وحاصلات زراعية.

 
وأضافوا أن عمل مترو كاش آند كاري يقوم علي تطوير السوق الداخلية بما يعمل علي رفع كفاءة المنتجين والموزعين وبما يعمل علي زيادة مبيعاتهم، مؤكدين أن السوق المصرية تمثل لهم نقطة انطلاق للأسواق المجاورة.

 
وتعد ماكرو شركة لتجارة الجملة الحديثة وتقوم بتوريد المنتجات عالية الجودة لقطاع المواد الغذائية والمطاعم وقطاع تجارة التجزئة في مختلف البلدان بكل القارات.

 
وتعتبر الخضروات الطازجة من إحدي فئات التجارة الرئيسية وضمن خطط العمل التي تستعد ماكرو لتنفيذها في مصر، حيث تخطط لافتتاح أول منفذ بيع بالجملة بحلول منتصف العام الحالي و11 متجراً آخر سيتم افتتاحها خلال العامين المقبلين.

 
وتتأهب ماكرو إلي لعب دور في تطوير المشروعات الصغيرة والمتوسطة في المناطق الحضرية من خلال توريد الفواكه والخضروات بأسعار معقولة وبأسلوب موثوق به وآمن.

 
وستعمل الشركة علي تأسيس مرافق للتخزين بالبارد »منصات« صغيرة الحجم ومنخفضة التكاليف لنقل البضائع بطريقة يومية من مراكز الإنتاج إلي ماكرو، إلي جانب انشاء مركز عصري لتوزيع المنتجات الطازجة في موقع مركزي متاخم لأحد متاجر ماكرو لتداول الفواكه الطازجة وتوزيعها.

 
كما ستعمل علي تطبيق الممارسات الزراعية الجيدة وتدريب المزارعين واصدار شهادات لهم خاصة مع عدم وجود سلاسل خضروات محلية منظمة، حيث يعمل معظمها بشكل تقليدي، ولا يصلح لتلبية متطلبات تطوير تجارة التجزئة في مصر، كما أن البنية التحتية اللازمة لشراء وتوريد المنتجات الطازجة إلي الأسواق الحديثة غير موجودة في مصر، وهو ما دعا ماكرو لإنشاء مشروعها الخاص بتطوير أداء المزارعين المصريين.

 
وتعتزم ماكرو التوسع خلال السنوات المقبلة في السوق المصرية ليصل عدد متاجرها إلي 22 متجراً ،بالاضافة الي تطوير البنية التحتية لسلسلة توريد اللحوم والاسماك الطازجة وايضاً تطوير سلاسل توريد الخضروات والفواكه باستثمارات لا تقل عن 2 مليون يورو بعد مرور فترة تتراوح بين 2 و4 سنوات.

 
وماكرو هي أحد الاقسام التابعة لمجموعة مترو العالمية والأخيرة تعد من أكبر شركات تجارة التجزئة الدولية في كل انحاء العالم حيث بلغت مبيعاتها ما يقرب من 68 مليار يورو في عام 2008 من خلال تواجدها بعدد كبير من الدول يفوق الـ32 دولة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة