أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

الإعلان عن تفاصيل مشروعات مصرية أوروبية فى قطاع اللوجيستيات.. قريبًا


دعاء حسنى:

قال علاء عز، أمين عام اتحاد الغرف المصرية والأوروبية، إن عددًا كبيرًا من الشركات التى شاركت فى اللقاء الخاص بتدشين المرحلة الأولى من مشروع «الجسور الدولى» يومى 7 و8 فبراير، اتفقت فعليًا على تفاصيل بعض مشروعات النقل وسلاسل الإمداد التجارية، مع نظرائها الأوروبيين
.

 
علاء عز 
وأشار عز، فى تصريحات لـ«المال» إلى هذه الشركات، وعددها 56 شركة، تعمل فى مجال النقل واللوجيستيات، رافضًا الحديث عن حجم وقيمة الاستثمارات المرتقبة، ضمن المرحلة الأولى لمشروع «الجسور الدولى» إلا بعد انتهاء الشركات المصرية من الاتفاق النهائى على كل التفاصيل الخاصة بالمشروعات مع الشركاء الدوليين.

يأتى ذلك فى إطار حملة جذب استثمارات جديدة، عبر مشروع الجسور الدولية، الممول من الاتحاد الأوروبى، والذى يهدف إلى خلق تحالفات استراتيجية قطاعية بين أكثر من ألف شركة أوروبية وتركية ومصرية وتونسية، وتم تدشين أولى مراحله الأربع بمدينة مرسين التركية فى قطاعات النقل البحرى والبرى والتخزين والخدمات اللوجيستية.

وقال أحمد الوكيل، رئيس اتحاد الغرف التجارية المصرية، نائب رئيس اتحاد الغرف المتوسطية «أسكامى» الذى ترأس الوفد المصرى، إن الوفد ضم قيادات كبرى بشركات النقل الدولى، والملاحة المصرية، وبنك تنمية الصادرات، وأشار إلى أن اللقاءات بين الشركات، غطت التعاون فى قطاعات النقل البرى والبحرى والمناطق اللوجيستية وسلاسل الإمداد فى تلك القطاعات، مضيفًا أن الشركات المصرية دخلت فى تحالفات عديدة مع نظيراتها الأوروبية والتركية لعدد كبير من المشروعات الاستثمارية المشتركة.

وأوضح أن اللقاءات التى تمت بحضور نائب وزير الاقتصاد التركى، نائب سفير الاتحاد الأوروبى، ورؤساء اتحاد الغرف التركية، وغرفة مرسين، سبقها عرض من وزارة الاقتصاد لفرص التعاون من الجانب التركى ثم عرض لفرص الاستثمار فى مصر، فى قطاعات النقل والوجيستيات، قدمها د.علاء عز، أمين اتحاد الغرف المصرية والأوروبية، وفرص الاستثمار فى محور قناة السويس، عرضها د. خالد حنفى، عميد كلية النقل واللوجيستيات بالأكاديمية العربية، ثم عرض لفرص التمويل المتاحة قدمه رئيس بنك التعمير الأوروبى، ومحمد الشريف، رئيس بنك تنمية الصادرات المصرية.

وأضاف الوكيل أن المرحلة الثانية ستبدأ يومى 21 و22 فبراير الحالى، فى مدينة أنطاليا بتركيا، تعقبها مرحلة ثالثة فى الإسكندرية فى شهر مايو.

وأشار إلى أن القطاعات، تم اختيارها بناء على دراسة الجدوى التى نفذها أكبر مراكز الدراسات الاستراتيجية التركية والأوروبية «تييف واياميد»، فضلاً عن اللقاءات مع قيادات اتحادات ومنظمات الأعمال المصرية والوزارات المعنية، التى ستشارك فى تنفيذ المشروع لتعظيم الفائدة على الاقتصاد القومى.

وكشف د. علاء عز، أمين عام اتحادى الغرف التجارية المصرية والأوروبية، منسق المشروع، أن المرحلة المقبلة فى أنطاليا ستغطى لقاءات فى 5 قطاعات، تتضمن سلاسل إمداد فى قطاعات الملابس الجاهزة، والطاقة الجديدة وتطبيقاتها، والصناعات الغذائية ومنتجات الألبان، وصيد وتصنيع الأسماك والمزارع السمكية، والمراكز التجارية والفرانشايز والإنشاءات والقطاع السياحى.

أضاف عز أن التحالفات فى المرحلة الجديدة تهدف إلى جذب استثمارات مشتركة، وتصنيع للغير، ونقل التكنولوجيا وأساليب الإدارة الحديثة والتسويق المشترك فى دول ثالثة، وإنتاج مجموعات سلعية جديدة، إلى جانب تطوير سلاسل الإمداد فى القطاعات المحددة بدءًا من المواد الخام، حتى المنتج النهائى، مرورًا بكل المراحل الإنتاجية والتحويلية واللوجيستية الوسيطة حتى يتم رفع وكفاءة وتنافسية هذا القطاع بالكامل، وهو ما لم يتم تنفيذه من قبل حيث ركزت معظم المشروعات السابقة على المرحلة الإنتاجية النهائية فقط.

وأكد أحمد الوكيل، أنه سيتم من خلال المشروع ترويج فرص الاستثمار والتعاون الثلاثى من منظور القطاع الخاص، مع التركيز على أسواق مناطق التجارة الحرة المصرية، التى تتجاوز 4.1 مليار مستهلك فى الاتحاد الأوروبى، والأفتا، والدول العربية، وأفريقيا، والولايات المتحدة، وتركيا.

وأوضح الوكيل أنه يجرى حاليًا تحديد الشركات المصرية المؤهلة لتحالفات دولية فى المرحلة المقبلة، والتى ستتقدم بمشروعات محددة من خلال مختلف منظمات الأعمال، حيث سيتم تسويق المشروعات المقترحة من خلال لقاءات ثلاثية فى انطاليا بتركيا، ثم بالإسكندرية فى حضور الهيئات التمويلية الأوروبية سواء التابعة للاتحاد الأوروبى، مثل بنك الاستثمار الأوروبى وبنك التعمير الأوروبى، أو التابعة للدول الأعضاء مثل بنك التعمير الألمانى وهيئات التنمية الفرنسية، والإيطالية، والإسبانية، والهولندية، لضمان تحول تلك الشراكات إلى مشروعات فعلية على أرض الواقع.

وأوضح د. علاء عز، أن المشروع بالكامل ينفذ تحت رعاية رئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسى، الذى عرض الدراسة التفصيلية للمشروع عليه وزير الاقتصاد التركى، ظافر كاجليان، ورئيسا اتحادات الغرف المصرية والتركية أحمد الوكيل، ورفعت هيساراوغلو، أثناء افتتاح المؤتمر المصرى التركى بأنقرة، ووافق علي طلبهم بتبنى المشروع.

وأكد أحمد الوكيل، أن البدء بقطاع النقل واللوجيستيات كان لخدمة باقى القطاعات، وتنمية سلاسل إمدادها إلى جانب تغطية فرص استثمارية متعددة تطرحها مصر، خاصة فى محور قناة السويس.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة