أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

«موديز» تخفض تصنيف مصر


كتبت - نشوى عبدالوهاب وآية عماد:

خفضت مؤسسة «موديز» التصنيف الائتمانى لسندات الحكومة المصرية درجة واحدة لتتراجع من B 2 إلى B 3، مع الإشارة إلى إمكانية إجراء خفض جديد فى التصنيف خلال المرحلة المقبلة، الأمر الذى يشير إلى تنامى موجة ارتفاع العائد على أدوات الدين المحلى خلال الفترة المقبلة.

وأشارت وكالة التصنيف الائتمانى، إلى أن حالة عدم الاستقرار السياسى المستمرة فى البلاد، هى الدافع الرئيسى وراء خفض التصنيف الائتمانى للسندات الحكومية، إلى جانب تصاعد الاضطرابات فى الآونة الأخيرة.

فى الوقت نفسه، كانت وزارة المالية قد رفعت حجم اقتراضها من 1.5 إلى 2.5 مليار جنيه خلال مزادين للسندات الحكومية لأجلى 3 و10 سنوات، طرحتهما أمس، وشهدا إقبالاً مكثفاً من البنوك وسط تراجع نسبى لمتوسط سعر عائدها بنسب تراوحت بين 0.045 و0.36 نقطة مئوية.

وتخطط وزارة المالية لاقتراض 14.5 مليار جنيه من سوق أدوات الدين المحلى عبر السندات الحكومية خلال الربع الثالث من العام المالى 2013/2012 الذى تنوى خلاله اقتراض 149 مليار جنيه دفعة واحدة. ويصل إجمالى الرصيد القائم من السندات الحكومية متوسطة وطويلة الأجل، إلى نحو 68 مليار جنيه خلال الفترة من يوليو 2012، وحتى نهاية مارس 2013، وفقاً لمخطط وزارة المالية.

إلى ذلك توقع تامر يوسف، رئيس قطاع الخزانة بأحد البنوك الأجنبية، أن يتجه العائد على أدوات الدين المحلى إلى الصعود بنسب متفاوتة خلال الأشهر المقبلة، ليصطدم بحاجز %16 التى سجلها فى يونيو الماضى، وتمثل أعلى مستوياته على الإطلاق، قبل أن ينخفض نسبياً بعد انتهاء الانتخابات الرئاسية خلال تلك الفترة، واستند فى توقعاته إلى خطوات البنوك العامة «مصر» و«الأهلى المصرى» برفع العائد على شهاداتها الادخارية الثلاثية، بنسب تراوحت بين نقطة ونقطتين مئويتين، ليصل إلى %12.5 سنوياً، الأمر الذى يتنبأ بارتفاع اتجاهات العائد بالسوق المحلية خلال الفترة المقبلة. وأشار يوسف إلى أن خفض وكالة «موديز» التصنيف الائتمانى للسندات الحكومية المصرية، من شأنه أن ينعكس سلباً على ارتفاع أسعار العائد على الطروحات المستقبلية، التى تعتزم «المالية» اصدارها، خاصة فى الأسواق الخارجية، نتيجة ارتفاع المخاطر العامة للبلاد، وتراجع الثقة فى قدرة الدولة على سداد مديونياتها، موضحاً أن اقتصار طروحات أدوات الدين الحكومية داخل السوق المحلية عقب ثورة الخامس والعشرين من يناير، إلى جانب انسحاب الأجانب من الاستثمار فى الأوراق المالية الحكومية من شأنهما أن يحدا من نسب ارتفاع العائد، على أدوات الدين المسوقة فى الداخل.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة