أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

مساع لحث جمعيات المستثمرين للاعتراض علي قرار صندوق دعم الصادرات


يمارس عدد من أصحاب المشروعات الصغيرة التي دخلت السوق خلال العامين الماضيين، ضغوطاً علي جميعات المستثمرين بالمدن الجديدة، لتبني موقف مساند لها في مواجهة صندوق دعم الصادرات الذي قرر حرمان المشروعات التي لا تقدم اقرارات ضريبية عن 3 سنوات ماضية من التمتع بالمساندة التصديرية لتفادي عمليات التحايل التي عاني منها بصورة لافتة في الفترة الأخيرة، اضطرته إلي وضع ضوابط جديدة لاستفادة صغار المصدرين من المساندة التي يقدمها كما فسر محمد راجي، المدير التنفيذي للصندوق.
 
كان بعض أصحاب المشروعات الصغيرة الحديثة في كل من 6 أكتوبر، والعاشر من رمضان، والعبور، قد طالبوا جميعات المستثمرين بالتدخل لدي وزارة التجارة والصناعة لإيجاد ضوابط بديلة تسمح لهم باستعادة الدعم الذي فقدوه وفي ذات الوقت ضمان الصندوق ذهاب المساندة إلي مستحقيها، خاصة أن أصحاب هذه المشروعات حسب شكواهم تحملوا عواقب قيام بعض المحتالين بالاستيلاء علي الدعم الذي كان من المفترض أن يذهب إليهم.
 
وعلمت »المال« أن أصحاب هذه المشروعات حصلوا علي وعود من بعض قيادات تلك الجمعيات للتدخل لدي وزارة التجارة إلا أنهم مازالوا يفتقدون التحرك المنظم ويخشون من المزايدات الانتخابية التي تؤثر علي الوعود بمساندة موقفهم لدي المسئولين إلا أنهم يعتقدون أن التحرك علي مستوي أكثر من جمعية للمستثمرين قد يعطي بعض الأمل في إتاحة الفرصة لهم لتصحيح هذا الوضع.
 
في المقابل قال محمد راجي، إن قرارات الصندوق لم تكن موجهة ضد صغار المصدرين الذين دخلوا السوق قبل المدة التي حددها القرار، ولكن الهدف هو السيطرة علي عمليات الاحتيال التي تعرض لها الصندوق ولن يسمح باستمرار الممارسات التي سادت في الفترة الماضية، وإن لم يكن هناك مانع من إعادة النظر في الآليات التي تسمح بمساندة المصدرين الجدد بعيداً عن عمليات الاحتيال.
 
ويؤكد »راجي« أن المصدرين المتضررين من استيفاء شرط الإقرارات الضريبية الثلاثة يمكنهم التقدم بمقترحات بديلة يتم النظر في امكانية تطبيقها إذا حققت ما يهدف إليه الصندوق من محاصرة عمليات الاحتيال، وبالتالي فهو لا يضيره أن تتحرك جمعيات المستثمرين دفاعاً عن مصالح أعضائها ولكن شريطة أن يكون ذلك صادراً عن موقف قانوني سليم يراعي أهداف الصندوق في التصدي لعمليات الاحتيال.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة