أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

تأميـــن

13‮ ‬اتفاقية حصيلة المنافسة الشرسة علي التأمينات الجماعية


ماهر أبوالفضل ـــ الشاذلي جمعة 
 
رصدت »المال« إبرام شركات التأمين التي تزاول نشاط الحياة 13 اتفاقية تأمين جماعي مع عدد من النقابات، والبنوك، والشركات الاقتصادية خلال الفترة الماضية، كانت شركة الدلتا للتأمين قد استحوذت علي نصيب الأسد منها بإجمالي 5 اتفاقات تلتها »المصرية للتأمين التكافلي- فرع الحياة« بإجمالي 3 اتفاقيات، واحتلت »سوليدرتي للتأمين التكافلي« المركز الثالث بإجمالي اتفاقيتين، وأبرمت كل من »إليانز مصر لتأمينات الحياة« و»المهندس للتأمين«، و»قناة السويس للتأمين« اتفاقية واحدة لكل منهما، وهو ما ينبئ بمنافسة مرتقبة علي الكعكة خلال العام الحالي 2010.

 
 
 مصطفى كامل
أكد مسئولو قطاع تأمينات الحياة أن كعكة التأمينات الجماعية تمثل فرس الرهان الحقيقي لشركات التأمين، والتي تعول عليها لتحقيق استراتيجيتها المستهدفة واستغلال الفرص المتاحة التي تكمن فيها مؤشرات نمو القطاع، لعدة اسباب منها أن المخاطر التي تواجهها الشركات في قطاع التأمين الجماعي اقل من التي تواجهها في التأمينات الفردية، نظرا لانخفاض نسب الالغاءات في النموذج الاول مقارنة بالتأمينات الفردية، فضلاً عن أن تكلفة التأمين الجماعي اقل لشركة التأمين، ويمكن من خلالها تقديم البرامج الطبية، التي تتحمس لها المؤسسات المالية وغير المالية كنوع من تحفيز العاملين بها، كما يأتي في مقدمة هذه الأسباب أن شركات اعادة التأمين في الخارج لا تتشدد في هذه النوعية من الانشطة بشرط ألا تتم المضاربة عليها سعريا.
 
من جهته وصف مصطفي كامل، مدير ادارة الشئون الاكتوارية والحسابات الفنية بشركة المهندس للتأمين، التأمينات الجماعية بأنها تمثل فرس الرهان الحقيقي لشركات التأمين العاملة في السوق خاصة التي تزاول نشاط الحياة، نظرا لزيادة معدل الامان في هذه النوعية من التغطيات، لانخفاض نسب الالغاءات الا في حدود ضيقة في مقابل زيادة معدل الغاء التغطيات الفردية، نتيجة الظروف الاقتصادية الطارئة مثل الازمة المالية التي لم تشجع علي الاستمرار في سداد اقساط التأمين واعتباره غير أساسي نظرا لضعف الوعي التأميني.
 
وأشار »كامل« إلي تكالب شركات التأمين علي ابرام اكبر عدد من اتفاقيات التأمين الجماعي ورغم اهميته فإن هناك خطورة تكمن في سعي الشركات لاقتناص اكبر حصة من هذه النوعية من التغطيات واستغلال اساليب المضاربات السعرية، التي قد تهدد المراكز المالية للشركات في حال تحقق الخطر.
 
وأضاف أن هناك بعض شركات تأمين التي تركز علي التأمينات الجماعية اكثر من الفردية وفقا لسياستها المحددة من قبل مجلس الادارة، لافتا إلي أنه يمكن للعملاء الجمع بين التأمينات الفردية، وأكد أن قبول شركات الاعادة في الخارج هذه التغطية يحفز الشركات المحلية علي المنافسة لاقتناص اكبر عدد منها، مشيرا إلي أن انتشار التأمينات الجماعية يساهم بدور كبير في نمو تأمينات الحياة، لكونها تمثل فرصة أمام الشركات لزيادة العملاء، وتنويع المنتجات التأمينية المقدمة لهم وتطوير قطاع تأمينات الحياة.
 
ونجحت شركة الدلتا للتأمين في ابرام اتفاقات تأمين جماعي مع كل من المصرف المتحد وبنك التعمير والاسكان وبنك ناصر الاجتماعي لتغطية مخاطر عدم سداد الاقساط في حالات الوفاة والعجز الكلي المستديم والتعثر المفاجئ، بالاضافة إلي ابرامها اتفاقيتين مع كل من شركة سيلكا للتعدين ونقابة المهن الموسيقية للتأمين علي العاملين بالاولي واعضاء الثانية ضد مخاطر الوفاة والعجز الكلي.
 
وقال صلاح عبد الفتاح، مدير عام التأمين الجماعي واعادة التأمين بشركة الدلتا للتأمي، إن شركات التأمين تسعي لاقتناص اكبر عدد ممكن من محافظ التأمين الجماعي في البنوك والمؤسسات الاقتصادية لما يمثله هذا النشاط من اهمية لقدرته علي نمو قطاع تأمين الحياة بشكل عام، مشيرا إلي أن المخاطر التي تواجهها الشركات في قطاع التأمين الجماعي اقل من التي تواجهها في التأمينات الفردية، نظرا لانخفاض نسب الالغاءات في النموذج الاول مقارنة بالتأمينات الفردية.
 
وأشار إلي أن التأمين الجماعي اقل تكلفة لشركة التأمين، ويمكن من خلاله ايضا تقديم البرامج الطبية، التي تتحمس لها المؤسسات المالية وغيرها لتحفيز العاملين بها، مشيرا إلي أن شركات اعادة التأمين في الخارج لا تتشدد في هذه النوعية من الانشطة بشرط ألا تتم المضاربة عليها سعريا.
 
ولفت إلي انه لا توجد مخاوف من اشتراك اكثر من شركة تأمين في تغطية نفس المخاطر باحد البنوك، خاصة أن عنصر الخدمة سواء في عمليات الاصدار او تسوية التعويضات هو الرئيسي في استمرار شركة التأمين في توفير التغطية لأكثر من عام علي خلفية تقاسم محفظة بنك ناصر الاجتماعي بين شركته وكل من قناة السويس للتأمين والمصرية للتأمين التكافلي فرع الحياة وسوليدرتي للتأمين التكافلي، بالاضافة إلي تقاسم محفظة شركة املاك للتمويل العقاري بين كل من »سوليدرتي للتكافل« و»المصرية للتأمين التكافلي«.
 
من جهة أخري اوضح صلاح مختار، المدير العام المساعد لتأمينات الحياة بشركة قناة السويس للتأمين، أن شركات التأمين لديها الامكانيات المادية والكوادر المدربة لتلبية اي طلب علي التأمينات الجماعية سواء علي اعضاء النقابات او عملاء البنوك.
 
ولفت »مختار« إلي أن شركات التأمين لا تركز علي منتج تأميني بعينه ولكنها تلبي الطلب في السوق فاذا ارتفع الطلب علي التأمينات الفردية تغطي ذلك الطلب و كذلك بالنسبة للتأمينات الجماعية، وأكد أن شركات التأمين تجري دراسات دقيقة علي طلب التأمينات الجماعية لمعرفة فرص نجاحه والاقساط والارباح المتوقعة منه.
 
كانت شركة إليانز مصر لتأمينات الحياة قد نجحت في اقتناص محفظة التأمين الجماعي علي اعضاء نقابة المرشدين السياحيين فيما اقتنصت شركة المهندس للتأمين محفظة التأمين الجماعي علي اعضاء نقابة المهندسين، ونجحت الدلتا للتأمين في ابرام اتفاقات تأمين جماعي مع كل من نقابة المهن الموسيقية وشركة سيلكا للتعدين وبنك الاسكان والتعمير والمصرف المتحد، وأبرمت المصرية للتكافل فرع الحياة اتفاقية تأمين جماعي مع رابطة التنمية السياحية.
 
ومن جهته نفي حسن عبد الباقي، مدير التأمين الجماعي بشركة التأمين الاهلية، أن تكون هناك مضاربات سعرية بين شركات التأمين علي عقود التأمينات الجماعية وأكد أن المنافسة بين شركات التأمين تقتصر علي تقديم الخدمة وجودتها والوصول إلي العملاء لأن اسعار التأمينات الجماعية متدنية في الوقت الحالي، وقال إن اقبال الشركات عليها يأتي نتيجة رغبتها في زيادة حصتها السوقية وكلما زاد عدد المؤمن عليهم ارتفعت معدلات تفتيت الاخطار، والحصول علي الارباح المطلوبة.
 
وشدد »عبد الباقي« علي أن شركات التأمين لا توجد لديها مشكلة في توفير التغطيات التأمينية الجماعية مهما زاد عدد الاعضاء خاصة مع تطور التكنولجيا وميكنة العمل والذي يمكن من خلاله ربط اي عدد من العملاء من خلال شبكة الشركة باستخدام اجهزة الحاسب الالي مما يوفر التكلفة والجهد، لافتا إلي أن مزايا التأمينات الجماعية تشمل التعامل مع جهة واحدة لتحصيل اقساط عدد كبير من العملاء وغالبا ما يكون مقر الجهة في القاهرة مقارنة بالتأمينات الفردية التي تحتاج إلي انتشار جغرافي واسع لشركات التأمين.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة