جريدة المال - الإثنين.. المستلزمات الطبية تبحث تداعيات كتابة الأسعار على السلع
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

الإثنين.. المستلزمات الطبية تبحث تداعيات كتابة الأسعار على السلع

شعبة المستلزمات الطبية
شعبة المستلزمات الطبية
شعبة المستلزمات الطبية

دعاء حسنى

تعقد شعبة تجار الآلات والأجهزة والمعدات الطبية بالغرفة التجارية بالقاهرة، اجتماعا موسعا بعد غد الإثنين لمناقشة سبل زيادة الدور المجتمعي لرجال الصناعة والتجارة فى ظل الإصلاح الاقتصادى الذى تشهده مصر حاليا، مما أثر على العديد من الأُسر محدودة الدخل بشكل واضح بسبب انخفاض قيمة الجنيه وهذا أدى إلى تحول الأسر المتوسطة إلى مستوى أقل، صرح بذلك محمد إسماعيل عبده رئيس الشعبة.

وأضاف "عبده" أن هذا الأمر يتطلب تدخلا فوريا من القادرين من أبناء الوطن حتى لا تزيد معدلات الجريمة نتيجة لما يتأثر بهِ محدودو الدخل ولذلك قامت الشعبة بمبادرة فى سبتمبر 2014 يُمكن من خلالها تحديد الأُسر محدودة الدخل ونسب محدودية كُل منها ومن ثَم مساعدتها مالياً واجتماعياً وصحياً وتعليمياً وثقافياً.

ونوه "عبده" إلى أن فى مصر بها 4.5 مليون تاجر ومصنع وهو ما يُعادل رقم الأسر محدودة الدخل تقريبا، ويمكن من خلال تُجار وصُناع مصر الشرفاء رعاية تلك الأسر من خلال اقتراح منظومة تُحقق ذلك دون المساس بالميزانية العامة للدولة، محذرا من تجاهل هذا الأمر حتى لا تزيد معدلات الجريمة فى مصر أكثر مما  عليه الآن، مؤكدا أن أول من يتضرر من ذلك هُم الأغنياء وليسوا الفقراء فالذكاة هى "حقً لله" والضرائب حق للدولة والمساهمة فى هذا المشروع حق المجتمع.

وأكد أن تجار مصر وصُناعها يقدمون الكثير لمساعدة الأسر محدودة الدخل ولكن بصورة غير منظمة تؤدي الي تربح مافيا أموال الذكاة والصدقات، متوقعا أن تنال المبادرة ترحيب واسع من التجار والصناع لمساعدة ودعم الحى التابع لهم، وأن محدودى الدخل فى كل حى يعلموا من هم القادرون ومن دون ذلك، وهو الأمر الذي سيجعل التُجار والصُناع في كل حى يقدمون ما لديهم أمام سكان إحيائهم لافتا الي أن الشعبة هى من قدم هذا المشروع  وأبدت استعدادها لبدء التطبيق فى القاهرة بالتعاون مع المُحافظة وتُجدد اليوم التزاماتها بذلك ثقة فى تُجار العاصمة، مشيرا إلى أنه تمت بعض اللقاءات بين مُمثلى الشعب المختلفة بالغرفة وأبدوا خلالها الاستعداد الكامل لدعم المبادرة.

وفي سياق آخر قال "عبده" إن الشعبة ستبحث خلال اجتماعها مع مُمثلى وزارة التموين والتجارة الداخلية القرار الصادر مؤخراً بضرورة وضع الأسعار على السلع ومدى منطقية ذلك على الطبيعة وتداعياته فيما يتعلق بقطاع المستلزمات الطبية لتفادى أى مشاكل قد تحدث من وراء ذلك.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة