أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

‮»‬كوكا كولا‮« ‬تنتج زجاجات صديقة للبيئة مكونة جزئياً‮ ‬من النباتات


إعداد - نهال صلاح
 
مع تعرضها للهجوم من انصار البيئة لاستخدامها زجاجات بلاستيكية قدمت شركة »كوكا كولا« العالمية مادة تغليف جديدة مصنوعة جزئياً من النباتات.

 
قال المتحدث باسم الشركة إن العبوة الجديدة تحمل نفس وزن وكيمياء ووظائف أو استخدامات الزجاجة البلاستيكية التقليدية تماماً.
 
ولا تعتبر »كوكا كولا« هي شركة المشروبات الوحيدة التي تحاول التقليل من انبعاثاتها الكربونية. فشركة »بيبسي« المنافسة لها قدمت أكياساً مصنوعة من النباتات قابلة للتحلل بيولوجيا إلي أسمدة عضوية لتغليف منتجها المعروف بـ»سان شيبس« وهو من الوجبات الخفيفة.
 
لكن »كوكا كولا« هي أكبر شركة لصناعة المشروبات في العالم.. ويصف رئيس مجلس الإدارة المدير التنفيذي للشركة مختار كنت العبوة الجديدة والتي تستخدم مواد مستمدة من قصب السكر بأنها الجيل الأول من الزجاجات المستخدمة في المستقبل.
 
وقد روجت شركة »كوكا كولا« لزجاجتها المصنوعة جزئياً من المواد النباتية في المؤتمر الخاص بظاهرة التغير المناخي الذي عقد في العاصمة الدنماركية كوبنهاجن الشهر الماضي.
 
وتخطط لإعطاء دفعة أخري لهذه الزجاجات الشهر الحالي خلال الالعاب الاوليمبية الشتوية المقررة إقامتها في مدينة فانكوفر الكندية، حيث ستتم تعبئة جميع أنواع الصودا والمياه التي ستوفرها خلال هذا الحدث الرياضي العالمي في الزجاجات البلاستيكية المصنوعة جزئياً من النباتات »Plant bottle «.
 
وتقول »كوكا كولا« إن الابحاث الاولية أظهرت أن العبوة الجديدة تخلف انبعاثات كربونية أقل من الزجاجات البلاستيكية التقليدية.
 
وذكرت صحيفة »وول ستريت جورنال« أن الزجاجات البلاستيكية التقليدية تصنع من البولي ايثلين، والتيريفثاليت وتعرف هذه الزجاجات بـ »PET « والمستمد من المنتجات البترولية، وهو مصدر غير متجدد.
 
ووفقاً لمؤسسة الباسيفيك، وهي مؤسسة بحثية مختصة بشئون البيئة ويقع مقرها في كاليفورنيا، ففي عام 2006 تطلب إنتاج الزجاجات البلاستيكية للاستهلاك الأمريكي من المشروبات ما يساوي أكثر من 17 مليون برميل من النفط.
 
والزجاجات المصنوعة جزئياً من النبات التي طورتها شركة »كوكا كولا« يتكون %70 منها من المواد المستخرجة من المنتجات البترولية و%30 منها من المواد المستمدة من نبات قصب السكر.
 
ويتم سحق وهرس القصب لإنتاج العصير ومن ثم يتم تخميره وتقطيره لإنتاج الايثانول، ثم تجري عملية تحويل الايثانول من خلال سلسلة من العمليات الكيمائية مثل الاكسدة الي احادي جلايكول - الايثلين. وهو مكون عادة ما يستمد من المنتجات البترولية لاستخدامه في الزجاجات البلاستيكية.
 
ويمزج احادي جلايكول - الايثيلين ذلك مع حامض النيريفتاليك لخلق زجاجات الـ»PET « البلاستيكية.
 
وكانت شركة »كوكا كولا« قد بدأت في بيع مشروباتها الرائدة »كوكا كولا«، و»كوكا كولا لايت« و»كوكا كولا زيرو« في الزجاجات الجديدة في الدنمارك وقت استضافتها قمة التغير المناخي تحت رعاية الأمم المتحدة.
 
ومع بقاء أسابيع قليلة قبل انطلاق الالعاب الأوليمبية الشتوية لعام 2010 في فانكوفر، قدمت الشركة الزجاجات المصنوعة جزئياً من النباتات والتي تحتوي علي مياه »دازاني« في الشمال الغربي الباسيفيكي الأمريكي وغرب كندا. وتقول الشركة إن هدفها هو بيع 2 مليار مشروب معبأ في الزجاجات المصنوعة جزئياً من النباتات »Plant bottle « عالمياً بحلول نهاية العام الحالي.
 
وقامت »كوكا كولا« أيضاً بتفويض وتمويل اجراء بحوث ودراسة في جامعة »امبريال كوليج لندن« البريطانية لمقارنة »دورة حياة« الزجاجة الجديدة بالزجاجة البلاستيكية التقليدية لمعرفة ما إذا كان تأثيرها علي البيئة مختلفاً، وذلك وفقاً لسكوت فيترز، مدير الشركة للتغليف المستدام.
 
وأضاف »فيترز« أن الدراسة وجدت أن إنتاج الزجاجات المصنوعة جزئياً من النباتات يسفر عن انبعاثات كربونية أقل بمقدار يتراوح بين %12 و%19  من إنتاج الزجاجات البلاستيكية التقليدية.
 
وأشار »فيترز« إلي أن الشركة تنتظر تأكيداً لهذه النتيجة من طرف ثالث.
 
وتقول منظمات البيئة إن الزجاجة الجديدة التي قدمتها »كوكا كولا« تمثل تحسناً طفيفاً بالنسبة للزجاجات البلاستيكية التقليدية، ولكنها ذكرت أنها لن تقوم بحل مشكلة أكبر، تتمحور حول عدم قيام معظم المستهلكين بإعادة تدوير الزجاجات البلاستيكية.
 
وبناء لتقارير للاتحاد الوطني لموارد عبوات الزجاجات البلاستيكية فقد تمت إعادة تدوير %27 من عبوات الزجاجات البلاستكية في الولايات المتحدة في عام 2008.
 
من جانبها صرحت سوزان كولينز، المدير الإداري لمؤسسة إعادة تدوير العبوات، بأن الزجاجة الجديدة تعتبر بالتأكيد أمراً إيجابياً، ولكنها لاتؤدي إلي شعورنا بالسعادة، فمازال هناك الكثير الذي يجب عمله.
 
من ناحية أخري تتساءل بعض الشركات المنافسة بشأن تقييم »كوكا كولا« للانبعاثات الكربونية للزجاجات المصنوعة جزئياً من النباتات، وقد وصف اندرياس دابكاس، مدير الابتكار والتجديد بشركة »نستلة واترزنورث امريكا« التابعة لشركة »نستلة« العالمية، الخطوة التي اتخذتها »كوكا كولا« بأنها مثيرة للاعجاب. ولكنه شكك في مدي التأكد من أن مخلفات الزجاجات المصنوعة جزئياً من النباتات البيئية أفضل أم أسوأ أم هي نفسها الناتجة عن الزجاجات المستمدة من النفط.
 
وبدلاً من تغيير مكونات العبوات، تستمر »نستلة« في تقليل كمية البلاستيك في زجاجاتها وهي استراتيجية تعرف بـ»تقليص الوزن« والتي يستخدمها كذلك كل من شركتي »كوكا كولا« و»بيبسي«.
 
وفي موسم الربيع تخطط »نستلة« لتقديم نسخة جديدة وأخف وزناً من زجاجتها الأيكولوجية الشكل الصديقة للبيئة التي تتكون من 9.3 جرام من البلاستيك أي أقل بمقدار %25 من أحدث نسخة لها بالأسواق.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة