سيـــاســة

"واشنطن بوست":أمريكا مستهدفة بحملة ضخمة من "التجسس السايبري"


أ ش أ :

كشفت صحيفة "واشنطن بوست "الأمريكية اليوم "الاثنين" ، عن أن الولايات المتحدة الأمريكية تعد هدفا لحملة ضخمة وممتدة من التجسس السايبري التي تهدد المنافسة الإقتصادية للبلاد،وفقا لتقييم استخباراتي حديث.

  وأشارت الصحيفة الأمريكية - في تقرير أوردته على موقعها الإلكتروني - إلى أن تقرير الاستخبارات الوطنية ذكر أن الصين البلد الأكثر سعيا إلى اختراق أنظمة حواسيب الشركات والمؤسسات الأمريكية للوصول إلى البيانات التي يمكن استخدامها لتحقيق مكاسب اقتصادية.

  ولفتت الصحيفة إلى أن التقرير -الذي يمثل الرأي المتفق عليه بين أجهزة الإستخبارات الأمريكية - يصف مجموعة واسعة من القطاعات التي كانت محور القرصنة خلال السنوات الخمس الماضية، منها قطاع الطاقة والمالية والمعلومات والتكنولوجيا والفضاء والسيارات .. مشيرة إلى أن هذا التقييم لم يحدد مقدار التأثير المالي للتجسس ، لكن خبراء من الخارج قدروه بعشرات المليارات من الدولارات.

  وأوضحت أن التجسس السايبري،الذي كان يعد في السابق مصدر قلق للاستخبارات والجيش الأمريكي، ينظر إليه بشكل متزايد كتهديد مباشر للمصالح الاقتصادية الأمريكية؛ واستنادا على ذلك، تسعى إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما لإيجاد سبل للتصدي لسرقة الأسرار التجارية من شبكة الإنترنت.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة