أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

معرض الگتاب‮ .. ‬نافذة سنوية لشرگات التسويق


حمادة حماد
 
تبدأ اليوم الخميس فعاليات الدورة الثانية والأربعين لمعرض القاهرة الدولي للكتاب بأرض المعارض بمدينة نصر، وتستمر حتي 13 فبراير بمشاركة 31 دولة منها 16 دولة عربية يمثلها 800 ناشر.

 
وقد طرح هذا الحدث المهم الذي يطل علينا دائماً في الشهور الأولي من كل عام عدة تساؤلات حول كيفية استغلال الشركات له في تسويق سلعها المختلفة خاصة وسط حالة الركود التي لا تزال بعض الوسائل الإعلانية تعاني منها وعلي رأسها اعلانات الطرق.
 
وحول الوسائل التي يمكن استخدامها لجذب مزيد من المعلنين لهذا الحدث المهم، أكد خبراء الدعاية والإعلان أن أبرز الشركات التي تقوم بتوظيف المعرض للتسويق لها هي شركات المشروبات الغازية والأكلات السريعة التي تعتمد علي التسويق لها من خلال البيع المباشر لمنتجها وطرح عدد من الهدايا التي تتناسب مع طبيعة الجمهور كالكتب والإسطوانات المضغوطة »CD « حتي تنجح في جذبه اليها، وهناك شركات تهتم بعرض اسمها ومعلومات عنها فقط مع تقديم الكتب كهدية للمستهلك حتي تجذبه ويعود الي التعامل معها بعد انتهاء المعرض، كما أكدوا أهمية دراسة قاعات المعرض جيداً، لأن مستويات الأسعار بكل قاعة هي المحدد لفئة الجمهور المستهدفة، ومن ثم المكان الناجح للتسويق وتحقيق مبيعات، ولفت البعض الي ضرورة توجه الشركات العارضة الي رعاية العروض الشعبية والثقافية التي تقام داخل المعرض، الي جانب أهمية أن يتم عمل فروع للمعرض بالمناطق المختلفة بجميع المحافظات.

 
بداية يوضح محمد عراقي، مدير التسويق بوكالة ايجي ديزاينر للدعاية والاعلان، مميزات معرض الكتاب بشكل عام، فهو يعتبر نافذة يطل منها العالم سواء العربي أو الأوروبي علي ثقافات المجتمعات من تراث وتطور في الحضارة، كما أنه يمتاز بالتقسيم إلي أجزاء ما بين ثقافات أوروبية وعربية، بالإضافة الي سوق الأزبكية التي تعبر عن التراث القديم الذي يكاد يكون مهملاً.

 
ويشير عراقي الي أن هناك العديد من أساليب الدعاية والإعلان بمعرض الكتاب، حيث يوجد نوعان من الشركات تقوم بالتسويق داخل المعرض أولاهما شركات البيع المباشر وثانيهما شركات تعرض فقط ليكون الشراء في أي وقت لاحق بعد انتهاء فعاليات المعرض. وأضاف أن نوعية الشركات الأولي -البيع المباشر- تسوق لمنتجاتها وفقاً لطريقتين الأولي هي »تبادل المنفعة« وهي طريقة تصلح لشركات المياه الغازية وشركات العصائر أو المأكولات الخفيفة، ويتم التسويق عن طريق تكفل مجموعة الشركات المختصة  بكتب مجموعة من الشباب بداية من الطباعة والنشر وحتي عرضها في المعرض وتوزيعها مجاناً مع المشروبات أو العصائر الخاصة بها مقابل عمل رواج لمنتجات الشركة وزيادة مبيعاتها، وفي نفس الوقت تحقيق الانتشار للكاتب حيث إن المستهلك يأتي لشراء المنتج للحصول علي الهدية عليه وهي الكتاب.

 
أما عن الطريقة الثانية لأسلوب تسويق البيع المباشر فيوضح عراقي طريقة الرعاية، التي تصلح للشركات المختصة في مجال الحاسب الآلي أو أجهزة المحمول أو اكسسوارات. فهي تعتمد علي الرعاية، لأن هذه المنتجات تكون مرتفعة الأسعار حيث تقوم برعاية كتب مجموعة من الشباب أو كبار الكتاب وتنوه عن ذلك علي الغلاف الخلفي للكتاب وأيضاً داخله ويتم تحميل سعر الكتاب علي سعر الجهاز ضمنياً، مع العلم بأن هذه الكتب تعرض وجهاً لوجه مع منتجات الشركة، وأشار الي أنها تكون بمثابة عملية اشهار لعدد من الكتب يمكن أن تجذب المستهلكين من رجال الأعمال الي تبني هؤلاء الكتاب الشباب فيما بعد.

 
ويلفت عراقي  الي ضرورة توجيه نسبة من هذه الدعاية الخاصة بالبيع المباشر الي فئة الأطفال، لأنها قد تكون أحد المحركات الأساسية لزيادة مبيعات الشركات في المعرض.

 
ويضيف عراقي :النوع الثاني من الشركات التي تسوق لمنتجاتها بالمعرض، هي الشركات التي تهتم بعمل عروض فقط أثناء المعرض ولا تقوم بالبيع بشكل مباشر، حيث تقوم بتوزيع كتاب بعد أن يتم دفع مقابل للمؤلف- وبداخله كتيب صغير- بروشور - يحتوي علي معلومات عن الشركة لجذب المستهلك اليها فيما بعد، وذلك حتي تضمن الشركة وصول العرض الي المستهلك في شكل غير تقليدي.

 
ويضيف عراقي: بشكل عام هناك شركات تعتمد علي طرح اسطوانات مضغوطة »CD « في صورة ألعاب Games يتم توزيعها مع المنتج الذي يتم بيعه وتكون السلعة نفسها هي البطل داخل اللعبة، ضارباً مثالاً بالألعاب مثل »بيبسي مان«.

 
كما يلفت عراقي الي ضرورة أن تتجه الشركات العارضة الي رعاية عروض الفنون الشعبية، التي تتم إقامتها بالمعرض وتكون التذاكر مجانية أو بأسعار رمزية وذلك من شأنه أن يدعم العرض فنياً ويحقق انتشاراً كبيراً لاسم الشركة.

 
ويتحدث هشام صيام، رئيس مجلس ادارة وكالة Bridge Media  للدعاية والإعلان، عن أهمية التسويق لأي منتج في المعرض واختيار المكان السليم والمناسب له حتي ينجح في زيادة مبيعاته خلال المعرض، ضارباً مثالاً بأن هناك قاعات بالمعرض يكون متوسط سعر الكتاب فيها 10 جنيهات، وهنا لابد أن يتسم المسوق بالذكاء بحيث يتناسب جميع ما يقع حول هذه القاعات مع مستوي أسعار الكتب المتوسط أو المنخفض، فيتم التركيز علي تواجد الأكلات الشعبية والسلع الاستهلاكية الخفيفة منخفضة السعر، وأيضاً عكس القاعات التي يرتفع متوسط أسعار الكتب بها، فمستوي الأكلات حولها ينحصر في الشركات الشهيرة مثل »كنتاكي« و»ماكدونالدز« أو أجهزة المحمول وغيرها من السلع التي تتناسب مع مستوي أسعار القاعة.

 
ولفت الي أنه لابد من عمل دراسة حول نوعية متوسط الأسعار والجمهور المستهدف علي أكثر من مستوي من نوع  (رجل/ امرأة) والعمر (شباب/أطفال) لتحديد المكان المناسب للبيع أو التسويق للسلعة بنجاح.

 
ويوضح صيام أن المعرض يصلح أن يكون نافذة للتسويق لجميع المنتجات وليس منتجات بعينها حيث إن زواره متنوعون في الطبقات والأعمار، وأشار إلي أن الحال ستكون أفضل اذا حرصت الشركات علي الاتفاق مع الدولة للترويج للمعرض في الوسائل الإعلانية المختلفة في مقابل أن تعطي الدولة تسهيلات لهذه الشركات في التسويق لمنتجاتها بالمعرض.

 
ويقول محمد العشري، الخبير التسويقي، إن الاهتمام الأول في معرض الكتاب يكون بالكتب، وذلك يعتبر أمراً طبيعياً نظراً لطبيعة المعرض نفسه، ومع ذلك فإن بعض الأحداث التي تقام ضمن فعاليات المعرض هي التي تجذب المعلنين والرعاة مثل المؤتمرات والمعارض، مشيراً الي أن السلع الاستهلاكية لا تستحوذ علي جزء كبير من المعرض وانما تكون عبارة عن مأكولات كجزء تكميلي قائم علي حزمة الزوار في معرض الكتاب.

 
ويشير العشري الي ان استراتيجية التسويق للمنتجات أثناء معرض الكتاب تكون من خلال طريقتين أولاهما أن تقوم شركات المأكولات السريعة الشهيرة التي تتواجد بالمعرض بطرح منتج جديد »وجبة« مع بداية فعاليات المعرض لتحقيق كم أكبر من المبيعات، وأضاف أن الطريقة الثانية للتسويق لمنتج الشركة هي قيام شركات الكمبيوتر - الحاسب الآلي- ببيع أسطوانات تحتوي علي مجموعة من الألعاب سواء ألعاب كاملة أو نسخاً مختصرة -نسخة عرض تجريبية- »Demo « تعطي فكرة عن امكانيات اللعبة.

 
ويري العشري انه لابد من التفكير في الاتجاه الي اقامة أكثر من فرع لمعرض الكتاب بحيث يتم انشاء فروع للمعرض في عدد كبير من المحافظات وبمناطق مختلفة في المحافظة الواحدة، حيث ان ذلك من شأنه أن يساعد علي تقليل الضغط الكبير علي المعرض الذي يقام بأرض المعارض بمدينة نصر، الي جانب أنه سيساعد علي زيادة نسبة البيع والأرباح لكل من السلع والكتب، لأنه حينها سيكون بإمكان الجمهور بكل محافظة زيارة المعرض في محافظته، ومن ثم سيشجع علي زيادة عدد الشركات العارضة والشركات التي تسوق لمنتجاتها أثناء المعرض وأيضاً زيادة عدد الرعاة نتيجة انتشار المعرض في أكثر من منطقة، ومن ثم زيادة فاعلية معرض الكتاب كحدث يمثل نافذة تسويقية لكثير من المنتجات والأحداث.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة