أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

زيادة إنتاج ومبيعات الأسمنت والحديد مدعومة بانتعاش قطاع التشييد والبناء


أحمد الشيمي
 
استطاع قطاع التشييد والبناء العودة إلي تحقيق معدلات نمو مرتفعة كنتيجة طبيعية لزيادة عمليات التشييد بعد تراجع آثار الأزمة العالمية التي تسببت في تباطؤ هذا القطاع خلال الشهور الأخيرة من عام 2008 والنصف الأول من عام 2009، ونتيجة عودة النشاط للقطاع فإن مصانع الحديد والأسمنت العاملة في السوق بدأت في رفع إنتاجها بشكل ملحوظ، وأكد الخبراء ان القطاع في طريقه لتحقيق معدلات نمو أعلي، متوقعين زيادة الطلب علي الحديد والأسمنت خلال الشهور المقبلة بشكل كبير.

 
وأكد أحدث تقرير للبنك المركزي والذي تناول إنتاج ومبيعات الحديد والأسمنت ان حجم الإنتاج من الأسمنت الرمادي والأبيض ارتفع ليصل إلي 3 ملايين و783 ألف طن بنهاية نوفمبر الماضي مقارنة بنحو 3 ملايين و632 ألف طن في أكتوبر ومقارنة بـ3 ملايين و429 ألف طن في سبتمبر.
 
ولفت التقرير إلي أنه فيما يخص »الكلينكر« الرمادي، وهو مادة رئيسية شبه تامة الصنع تستخدم في صناعة الأسمنت %85 منها حجر جيري و%15 منها طفلة وتمثل %75 من مراحل إنتاج الأسمنت وتكلفته، فقد ارتفع إنتاجها إلي 3 ملايين و 421 ألف طن في نهاية نوفمبر مقارنة بنحو 3 ملايين و336 ألف طن في أكتوبر، وذلك بعد ان كانت وصلت إلي 3 ملايين و568 ألف طن في سبتمبر.
 
أما المبيعات المحلية المنفذة فبلغت نحو 3 ملايين و623 ألف طن في نوفمبر أما حجم الصادرات من الأسمنت فقد تراجع إلي 58 ألف طن فقط في نوفمبر، منخفضاً عن مستوياته في الشهر السابق والتي بلغت فيه 69 ألف طن وذلك بسبب الإجراءات التي تتخذها وزارة التجارة والصناعة للحد من التصدير والحفاظ علي توازن الأسعار محلياً.
 
وأشار الدكتور عثمان محمد عثمان، وزير التنمية الاقتصادية في تصريحات خاصة لـ»المال« إلي ان قطاع التشييد والبناء حقق معدل نمو بلغ %11.5 بنهاية الربع الثاني من العام المالي 2010-2009 وهذه المعدلات العالية جعلت بالتبعية مبيعات وإنتاج مواد البناء ترتفع، مؤكداً ان الفترة المقبلة ستشهد نمواً في جميع القطاعات وعلي رأسها قطاع التشييد والبناء وبناء علي ذلك فهناك مؤشرات علي زيادة إنتاج مواد البناء في الشهور المقبلة.
 
وأشار تقرير البنك المركزي إلي أنه فيما يخص إجمالي الإنتاج والمبيعات والأسعار المحلية للحديد لدي أهم الشركات المحلية، فإن الإنتاج بلغ 353 ألف طن في نهاية نوفمبر، أما المبيعات من الحديد فبلغت 599 ألف طن مرتفعة عن الشهر السابق الذي كانت فيه المبيعات في السوق المحلية وصلت إلي 323 ألف طن فقط في شهر أكتوبر، أما متوسط سعر طن الحديد فقد تراجع إلي 2888 جنيهاً، للطن بعد ان كان سجل 3082 جنيهاً للطن في أكتوبر و3126 جنيهاً للطن في سبتمبر.
 
الخبير العقاري والاقتصادي المهندس رشاد عبداللطيف، أكد ان الإنتاج والمبيعات من الحديد والأسمنت شهدت زيادة نتيجة نشاط القطاع بصفة عامة، إضافة إلي تراجع حجم المستورد من الحديد في الشهور الأخيرة وهو ما جعل الإنتاج المحلي يرتفع بعض الشيء، مشيراً إلي ان إنتاج الأسمنت سيظل برغم ارتفاعه محدوداً بسبب الإجراءات التي تحد من تصديره للخارج.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة