أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

‮»‬التحالفات‮« ‬وسيلة جديدة لضبط المنافسة بين القنوات الفضائية


إيمان حشيش
 
بدأت السياسات التنافسية بين القنوات الفضائية والوكالات الإعلانية التابعة لها في اتخاذ منحني جديد، يتمثل في إبرام التحالفات لتحقيق أفضل استفادة ممكنة من المحتوي الإعلامي الذي تتميز به كل قناة دون التعرض للهزات الخاصة بالتلاعب في أسعار الإعلانات بالإضافة إلي استغلاله للنفاذ لأسواق عربية أخري.

 
وبرز هذا الاتجاه بصورة جلية في التحالف المبرم بين »صوت القاهرة« و»وكالة ميديا لاين«، صاحبة الامتياز الإعلاني لقنوات الحياة وبانوراما.
 
أكد خبراء الدعاية والإعلان أن هذه النوعية من التحالفات تتسم بالعديد من الجوانب الإيجابية، خاصة فيما يتعلق بخفض الأسعار الإعلانية والقضاء علي التلاعب بالأسعار الذي تفرضه دواعي المنافسة علي الحصيلة الإعلانية بين القنوات الفضائية المتزايدة، بالإضافة إلي أن هذه التحالفات ستساعد كل الأطراف علي التوسع والاستفادة من  خبرات الطرف الآخر، بجانب تعظيم فرص التوسع بالسوق المحلية والعمل علي فتح علاقات بالأسواق العربية الأخري.
 
في البداية أوضح محمد رفعت، مدير المبيعات بوكالة صوت القاهرة للصوتيات والمرئيات، أن السبب الأساسي وراء التحالف بين صوت القاهرة والحياة وبانوراما هو زيادة حجم سوق الإعلان المصرية، بالإضافة إلي الحد من التسعير الإعلاني وذلك لأن المحتوي والمادة التي تقدم أصبحت ذات أسعار عالية وهناك تلاعب في الأسعار يكون المستفيد الوحيد منها هو المنتج، مما يؤثر سلباً علي العميل وينعكس بالسلب علي القنوات، بالتالي فإن هذا التحالف سيكون وسيلة لوضع حد للتلاعب بالأسعار.
 
وأشار رفعت إلي أن الوكالة دعت القنوات الأخري من أول يوم للدخول في التحالف وذلك من أجل زيادة حجم السوق وتوسيع نطاقها، خاصة أن الهدف الأساسي من وراء هذا التحالف هو فتح أسواق جديدة للقنوات المصرية داخل منطقة الشرق الأوسط.
 
ومن جانبه يري معتز صلاح الدين، المستشار الإعلامي لقناة الحياة، أن التحالف بين الحياة وصوت القاهرة يعتبر تعاوناً إيجابياً طالما أنه ليس موجهاً لأحد ما أو لخدمة طرف ما، وإنما هدفه الأساسي هو التطوير والتنافس مع الأسواق الخارجية.
 
واستبعد معتز أن يسفر هذا التحالف عن احتكار المسلسلات، مدللاً علي ذلك بانخفاض الأهمية النسبية للمسلسلات كعامل جذب مؤثر للوصول لأكبر شريحة ممكنة من الجمهور والذي تعقبه الإعلانات، وذلك لأن المسلسلات تعاد علي أكثر من قناة لذلك فإن البرامج التي تنتجها القناة هي العامل الأقوي والأكثر جذباً للمعلنين والجمهور، خاصة البرامج الرياضية التي تحظي بجماهيرية عالية، وبالتالي لن يكون هناك احتكار للمسلسلات.
 
كما اتفق معتز مع الرأي الذي يري أن هذا التحالف سيساعد علي خفض الأسعار الإعلانية، مؤكداً أن السوق تعاني من العشوائية، ومن هنا فإن هناك اتجاهاً للتقليل في الأسعار.
 
وبدوره أكد محمد العشري، مدير الميديا بالشركة المصرية للإنتاج الإعلامي، أن الشراكة الإعلانية تمت بين أطراف كبيرة وقوية لديها عدد كبير من المعلنين، ومن هنا فإن تغطية السوق ستنعكس إيجاباً علي جميع أطراف التحالف، وستساعد كل طرف علي تدعيم بنيته الأساسية، خاصة علي صعيد الكوادر البشرية ذات الخبرة الجيدة بالمجالات الإعلامية والإعلانية.
 
كما يري العشري أن هذا التحالف سيكون في صالح العميل أو المعلن نفسه وذلك لأن ميديا لاين الوكالة صاحبة الامتياز الحصري للحياة، والمحور شركة خاصة هدفها الأساسي التسهيل علي العميل سواء من حيث سرعة الحجز الإعلاني وتسهيله داخل القناة، كما يري العشري أن هذا التحالف سيخلق سبلاً أخري للإعلان داخل القنوات كما أنه سيسمح للحياة والمحور بعرض المباريات التي تحتكرها صوت القاهرة لصالح التليفزيون المصري.
 
علي جانب آخر يري خالد يسري، رئيس مجلس إدارة ميديولوجي للدعاية والإعلان أن هذا التحالف سيؤثر علي الأسعار الإعلانية، فعلي الرغم من أنه قد يساهم في رفع تسعير الدقيقة الإعلانية علي هذه القنوات فإنه سينعكس في المقابل علي تقليل فترة الإعلانات بين المسلسلات والبرامج.
 
وتوقع يسري أن يكون هذا التحالف بمثابة شرارة الانطلاق لتحالفات أخري كثيرة بين الوكالات الإعلانية المختلفة، حيث بدأت بالفعل بعض الوكالات في الكشف عن تحالفات موازية قاربت علي بلوغ مراحلها النهائية خلال الفترة المقبلة للاستفادة من الإيجابيات الخاصة ببيع الفترات داخلها بالإضافة إلي عدم إعطاء فرصة للمنتجين للتلاعب بالأسعار.
 
وأشار مودي الحكيم، مدير وكالة ام جرافيك للدعاية والإعلان إلي أن التحالفات أصبحت أمراً مهماً، وذلك لأن الكيانات الكبري أصبحت متحكمة في الاقتصاد العالمي في الفترة الحالية.
 
وأضاف الحكيم أن »صوت القاهرة« لم تكن متخصصة في البداية في مجال الدعاية والإعلان، إلا أنها دخلت المجال لبيع المساحات بالقنوات المصرية، وبالتالي فإن أحد أهم الأسباب وراء تحالفها مع ميديا لاين هو عدم تخصصها أو عدم توافر الخبرة الكافية بالمجال.
 
ويري الحكيم أن هذا التحالف له العديد من المميزات وهي انضمام امكانيات الشركتين مع بعضهما، مما يساعد علي التكامل في الامكانيات البشرية، بالإضافة إلي توسع رأس المال، كما يري أن التحالفات قد تنتج عنها عيوب في بعض الأحيان مثل فرض رأي علي الآخر أو التحكم في القرارات، وهذا يمكن تفاديه من خلال الاتفاقات القانونية.
 
ويري مدحت زكريا، المبدع بوكالة in house للدعاية والإعلان، أن التحالف بين الوكالات له ميزة مهمة، حيث إنه سيساعد كل طرف من الاستفادة من عملاء الطرف الآخر.
 
وأشار زكريا إلي أن عيوب هذا التحالف تظهر علي المدي البعيد وذلك لأن التكتلات بين الأطراف قد تفرض مع الوقت علي كل طرف محدودية التعامل مع الوكالات الأخري، مما يؤثر علي حجم الأعمال والشغل، كما يري أن أهم شرط في التحالفات أن يكون الطرفان في مثل قوة بعضهما البعض لكي يستطيعا أن يوفرا مساحات مميزة والعمل بجودة عالية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة