أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

تهمة الاحتگار تطارد سوق الإنترنت


علاء الطويل
 
أثارت العروض الترويجية الخاصة بخدمات الإنترنت فائق السرعة علي هامش معرض القاهرة للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات »Cairo ICT « الأخير ردود فعل متباينة داخل قطاع الاتصالات، خاصة بعد عرض »الدويتو« الذي قدمته »المصرية للاتصالات« و»تي إي داتا«.

 
 
 عمرو بدوى
ويتيح هذا العرض لعملاء الشركتين الحصول علي إنترنت فائق السرعة غير محدود بسرعة 1 ميجا، إضافة إلي مكالمات أرضية محلية ومحافظات بلا حدود علي شبكة »المصرية للاتصالات« الأرضية مقابل 199 جنيهاً فقط في الشهر.
 
ويقتصر تقديم العرض لعملاء »تي إي داتا« فقط، بينما لا يسمح لباقي الشركات الترويج لعرض مماثل!
 
وقال الدكتور عمر بدوي، الرئيس التنفيذي للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، إنه وافق علي عرض »الدويتو« من منطلق تنمية سوق »البرودباند« ورفع عدد المشتركين، والتغلب علي الوصلات غير الشرعية، مستبعداً وجود شبكة احتكارية وراء العرض ضد باقي المنافسين.
 
وأضاف أن الجهاز يرحب بأي شكوي من أي جهة منافسة في خدمات الانترنت فائق السرعة تري تأثيراً مضاداً للعرض علي نمو أعمالها، مشيراً إلي أن الجهاز سيبحث أي شكوي تصل إليه ويناقشها من ناحية آليات التسعير والمنافسة.
 
وقال طارق طنطاوي، الرئيس التنفيذي للشركة »المصرية للاتصالات« إن الشركة ملتزمة بتحقيق التوازن بين جميع شركات الإنترنت، فيما يخص توصيل البنية التحتية لخدمات الإنترنت في السوق دون تمييز بين جميع الشركات، مستبعداً تحقق وجهة النظر الاحتكارية في سيطرة عرض »الدويتو« الذي تقدمه »المصرية« مع »تي إي داتا«.
 
وأوضح كريم بشارة، الرئيس التنفيذي لشركة »لينك دوت نت« أن العرض الأخير الذي تقدمه »المصرية للاتصالات« و»تي إي داتا« يتعارض مع دور الشركة المصرية للاتصالات المقدم الوحيد لخدمات الاتصالات الثابتة في مصر، والتي يجب أن تقدم ذات الخدمات لجميع مشغلي خدمات الانترنت فائق السرعة.
 
وأوضح أن المادة 38 من القانون 10 لتنظيم الاتصالات، تشير إلي أن المقدم الوحيد لأي من خدمات الاتصالات ينبغي ألا يفرق في المعاملة بين أي مستفيد للخدمة وطرف آخر، موضحاً أن ذلك العرض يتعارض مع بند القانون الواضح وضوح الشمس - علي حد قوله.
 
وأشار إلي أن »لينك دوت نت« تدرس تقديم شكوي للجهاز من تأثير هذا العرض علي فرصها التنافسية في سوق الانترنت المحلية، مطالباً بإرجاء قرار التقدم بالشكوي لحين دراسة هذا العرض من جميع جوانبه، وتأثيره علي السياسات التسعيرية.
 
وأضاف أنه من الصعب تحقيق التنافس في ظل الأفضلية التي تحصل عليها إحدي شركات تقديم خدمات الانترنت علي حساب باقي اللاعبين، مشيراً إلي ضرورة الالتزام بآليات التنافس التي تحقق مصلحة السوق دون النظر إلي مصلحة وقتية لإحدي الشركات.
 
بدوره قال أحمد أسامة، الرئيس التنفيذي للشركة المصرية لنقل البيانات »تي إي داتا«، إن موافقة الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات علي عرض »الدويتو« تعني ضمنياً عدم وجود أي شبهة احتكارية وراء تقديم العرض.
 
وأشار إلي أن »المصرية للاتصالات« تعامل جميع مشغلي خدمات الاتصالات والإنترنت معاملة واحدة من ناحية خدمات الجملة، بينما الوضع في عرض »الدويتو« يختلف جملة وتفصيلاً، حيث تقوم »لينك« بتقديم عروض تنافسية مع »موبينيل« بالترويج لدقائق محمول، مجانية علي الخدمة.
 
وتساءل لماذا يتم استثناء »المصرية« من تقديم عروض مع »تي إي داتا«؟ وما موقف »موبينيل« إذا أرادت مثلاً »تي إي داتا« أن تقدم عروضاً ترويجية لها من خلال »موبينيل«؟ معتبراً أن الأمر سيقابل بالرفض!
 
من جانبه اعتبر كلود ذهني، الرئيس التنفيذي لشركة »نوُِِِِِِِِِِِر« للإنترنت الحاصلة علي ترخيص بتقديم الخدمة من الفئة ب، »العرض الأخير بمثابة ضربة قاصمة للسياسات التنافسية السعرية في سوق الانترنت التي تتطلب تدخلاً من الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات لإيقاف العرض.
 
يذكر أن الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات سبق أن قام خلال عام 2006 بمعاقبة شركتي »تي إي داتا« و»لينك دوت نت« بمنعهما من إجراء تركيبات لعملاء جدد لمدة 15 يوماً بعد قيام الشركتين بتقديم عدد من العروض والممارسات أثرت بالسلب علي موقف باقي شركات تقديم خدمات الانترنت في المنافسة، لكن السوق في الوقت الحالي اقتصرت علي عدد من اللاعبين بعد تغيير تركيبتها باستحواذ شركات المحمول علي بعض شركات الانترنت الصغيرة.
 
وتعمل عدة شركات في مجال تقديم خدمات الإنترنت فائق السرعة تتقدمها الشركة المصرية لنقل البيانات »تي إي داتا« المملوكة للمصرية للاتصالات والتي تستحوذ بمفردها علي الحصة الأكبر من المشتركين والتي تصل إلي %60، وشركة »لينك دوت نت« المملوكة لـ»O.T «، بالإضافة إلي شركتي المصرية للشبكات »إيجي نت« و»نايل أون لاين« المملوكتين لشركة »اتصالات مصر« وشركة »راية« للاتصالات المملوكة لـ»فودافون مصر«، بالإضافة إلي شركات »نوور«، و»مينانت« و»يالا مصر« المملوكة لمجموعة  »الخرافي«.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة