أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

مطالب بنقل تبعية «القابضة للأدوية » إلى «الصحة » للنهوض بأداء الشركات التابعة


أحمد شوقى
 
طالب بعض الخبراء فى سوق الأدوية بنقل تبعية الشركة القابضة للصناعات الدوائية إلى وزارة الصحة فى إطار خطط تطوير الشركات التابعة، ليتلاءم ذلك مع دورها المرتبط بتوفير الأدوية اللازمة لمستشفيات الوزارة بأسعار اجتماعية . وفى هذا السياق يقول الدكتور مصطفى عبد العزيز، رئيس مجلس إدارة شركة المهن الطبية للمنتجات البيطرية ان نقل تبعية الشركة القابضة للصناعات الدوائية إلى وزارة الصحة، يتلاءم مع الهدف الذى انشئت من أجله والمتمثل فى توفير الأدوية اللازمة لعلاج المرضى خاصة المواطنين الفقراء بأسعار مناسبة .

وأشار إلى أن تبعيتها لوزارة قطاع الأعمال العام أو وزارة الصناعة والتجارة الخارجية لا تتوافق مع الدور الاجتماعى المنوط بالشركة القابضة للصناعات الدوائية، مشيراً إلى ان عملية النقل هذه تضمن التنسيق بين الوزارة والشركات التابعة بحيث يتم إنتاج الأدوية المطلوبة فى المستشفيات العامة وهيئة التامين الصحى التى يتوافد عليها المواطنون البسطاء .

واشار إلى أن تبعية الشركة القابضة لوزارة قطاع الأعمال العام أو اشراف وزارة الصناعة عليها مرتبطة بأسباب حكومية لا ترتبط بالمهنية أوالكفاءة، مضيفاً أن دور الشركات التابعة فى تغطية عجز الأدوية بالسوق المحلية يحتاج إلى نوع من التطوير بحيث تتمكن هذه الشركات من إنتاج بدائل محلية للأدوية التى يتم استيرادها لتقليص فاتورة الاستيراد من الخارج .

وأكد ان أفضل السبل لذلك هو عدم التنافس بين الشركات التابعة فى إنتاج نفس الدواء بحيث يصبح الهدف من العمل   ربحياً فى المقام الأول، مشيراً إلى أهمية تخصص كل شركة على حدة فى إنتاج دواء معين بسعر اجتماعى، بحيث تعمل تلك الشركات وفق الهدف الذى أنشئت له .

وأشار إلى أهمية وجود شركات تابعة للقابضة متخصصة فى إنتاج الخامات الدوائية لتوفيرها لصالح الشركات الأخرى وعدم الاكتفاء بالاستيراد .

ومن جانبه قال رشدى الشرقاوى انه بالفعل يتم التنسيق بين الشركات التابعة للشركة القابضة ووزارة الصحة لتغطية احتياجات المستشفيات العامة وهيئة التأمين الصحى من الأدوية خاصة مع كون هذه الجهات المقصد الأول للمرضى البسطاء .

وأكد أنه لا يتم استيراد أى نوع من أنواع الأدوية أو كمية الا بالتنسيق مع وزارة الصحة حيث تستحوذ الواردات على نحو 750 مليون جنيه من مبيعات الشركة التى تصل إلى نحو مليار جنيه، وتتمثل هذه الواردات فى الكيماويات والمستلزمات الطبية وتجهيزات المستشفيات وبعض وحدات طب الأسنان والمستلزمات البحثية التعليمية والمستلزمات الطبية الخاصة بالمعامل والمستشفيات .

وأشار إلى أن قضية نقل تبعية الشركة القابضة وشركاتها التابعة إلى وزارة الصحة يحتاج إلى اجراء دراسة دقيقة مع مجلس ادارة الشركة القابضة للصناعات الدوائية لتحديد مزايا وعيوب هذه العملية .

ومن جانبه قال الدكتور محمد حسانين نائب رئيس مجلس الإدارة العضو المنتدب للاستيراد والتطوير بالشركة المصرية لتجارة الأدوية، ان نقل تبعية الشركة القابضة وشركاتها التابعة إلى وزارة الصحة سوف يساهم فى تسهيل الاجراءات الخاصة بعمل الشركات التابعة، مثل الحصول على الموافقات واجراء تحاليل لعينات الأدوية من الكميات التى يتم استيرادها إلى جانب الافراج عن تلك الكميات بسهولة .

ولفت إلى أن المشكلة التى ستواجه تلك الخطوة تتمثل فى العمال حيث إنهم تعودوا على العمل فى الشركات بالنظام الاقتصادى الذى يهدف إلى تحقيق أرباح يحصلون على جانب منها عند عقد الجمعيات العمومية، فى حين أن وزارة الصحة تعمل بالنظام الخدمى مما يحرم العمال من الأرباح التى يحصلون عليها .

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة