اتصالات وتكنولوجيا

«القومى للاتصالات» يدرس مصير حصة «المصرية» فى «فودافون» بعد حصولها على الرخصة المتكاملة


كتبت - هبة نبيل - محمود جمال :

قال عمرو بدوى، رئيس الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات، إن الجهاز يعكف حالياً على دراسة مصير حصة الشركة المصرية للاتصالات والبالغة %45 داخل شركة فودافون مصر من الناحية القانونية عقب حصول «المصرية » على رخصة الاتصالات المتكاملة، وذلك لبحث مدى استمرار الشراكة، أو التخارج منها .

وتابع بدوى، خلال مؤتمر صحفى عقده نهاية الأسبوع الماضى قائلاً : إن الاتجاه العالمى يشير إلى قيام الجهات المعينة بمنح مشغلى شبكات الاتصالات اللاسلكية والسلكية الحق فى تقديم باقة متكاملة من الخدمات للمستهلك النهائى .

ورأى بدوى أن وجود 4 مشغلين لخدمات الاتصالات، سيخلق نوعاً من المنافسة الحرة تصب فى مصلحة المستهلك، موضحاً أن الجهاز تقع على عاتقه مهمة تحقيق معادلة صعبة، تتضمن الموازنة بين السعر وجودة الخدمة .

وحول موعد قرار تطبيق ضريبة خدمات الاتصالات الجديدة بواقع %18 ، و 25 جنيهاً عن كل شريحة جديدة، أوضح بدوى أنه قرار سياسى، ومن الصعوبة بمكان تحديد موعده حالياً .

وعن إمكانية استعانة الشركة المصرية للاتصالات بمشغل خارجى لتقديم خدمات المحمول محلياً، قال بدوى، لـ «المال » إن هذا القرار شأن داخلى ويعود لمجلس إدارة الشركة، وليس للجهاز القومى للاتصالات .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة