أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

محاولات جادة للنهوض بالقطاع السياحي في الهند


إعداد - هدي ممدوح
 
شهدت الهند تراجعاً بنحو %3 في السياحة الوافدة خلال العام الماضي، ولذلك فهي تعمل جاهدة لتحسين البنية التحتية في البلاد، وبناء وسائل اتصالات أفضل وتوفير عدد أكبر من الغرف في الفنادق لجذب أكبر عدد ممكن من السياح.

 
من جهتها ذكرت »كوماري سيلجا« وزيرة السياحة الهندية أنه رغم تراجع عدد السائحين الوافدين فإن ذلك التراجع أقل من الانخفاض الكلي في السياحة علي مستوي العالم الناتج عن الأزمة المالية، ومع ذلك فلا يوجد ما يدعو للشعور بالرضا لأن عدد السياح لا يزال منخفضاً.
 
وأوضحت أن تراجع عدد السياح الوافدين والبنية التحتية من أهم التحديات، ولهذا تركز الحكومة علي إصلاح ذلك الوضع، بالاستثمار في البنية التحتية والفنادق والطرق وتوفير وسائل الراحة للسائحين.
 
فقد بلغ عدد السياح في الهند 5.11 مليون سائح في 2009، بانخفاض عن السياحة الوافدة في 2008 والتي بلغت 5.28 مليون سائح، حسبما أظهرت الارقام الحكومية.
 
وبعد التراجع الحاد الذي شهدته السياحة علي مدار الأشهر التسعة الأولي من العام، عادت لترتفع مجدداً وبقوة في أواخرالعام الماضي وتحديداً في ديسمبر.
 
وتمثل السياحة أكثر من %6 من إجمالي الناتج المحلي في الهند والذي يتجاوز التريليون دولار ويعمل فيها بشكل مباشر أو غير مباشر 53 مليون فرد.
 
وأثناء زيارتها دبي، أكدت »سيلجا« لصحيفة خليج تايمز أن السياحة الداخلية عوضت أثر تراجع السياحة الأجنبية للبلاد، حيث قام عدد كبير من المواطنين بالسفر داخل أنحاء الهند.
 
وتعد السياحة الداخلية من القطاعات المتنامية داخل الاقتصاد مع توقعات بأن تشهد نمواً بنحو %7 بسبب زيادة انفاق شريحة متوسطي الدخل.
 
كما أعربت عن رغبتها في أن تتزايد معدلات السياحة الداخلية، مضيفة أنه في حال ما استطاعات الهند تطوير صناعة المنتجات المتخصصة، فسيوفر ذلك قاعدة جيدة لجذب عدد أكبر من المواطنين للقيام بالسياحة الداخلية في ظل تنوع الأنماط السياحية في الهند علاوة علي السياحة الأجنبية الوافدة، مشيرة إلي أن »دبي« تحظي بعدة مراكز تسوق ومناطق عدة للترفيه والتسلية، الأمر الذي ينشط السياحة هناك.
 
ومؤخراً كان من المقرر أن تقوم إحدي شركات »دبي« بإطلاق رحلات سفاري تجارية للهند وتحديداً في مدينة »جايسالمر«، وفي تعليقها علي ذلك أبدت وزيرة السياحة الهندية رغبتها في قيام مزيد من الشركات الاجنبية باطلاق مثل تلك الرحلات للهند وتقديم فئات مختلفة من السياحة المتميزة ببلادها.
 
كما قالت إن صناعة السياحة تحظي بعدة حوافز وإمكانات تمكنها من اتاحة انشطة تجارية جديدة بالهند في ظل تواجد عدد لا يستهان به من سلاسل الفنادق العالمية، ولكن بالاضافة الي تلك الاصول، فإن هناك حاجة لإضافة عدد أكبر من الغرف الفندقية في فنادق الخمس نجوم والفنادق الاقتصادية، لافتة إلي أن تلك القطاعات تمثل مجالات واعدة للاستثمار.
 
وتمتلك الهند تراثاً حضارياً وثقافة من قديم الأزل مما يجعلها مقصداً سياحياً جاذباً، كما تتنوع الانشطة بها مما يسمح بممارسة الاعمال التجارية، ولكن ما أثر في إعاقة نمو القطاع السياحي هو ضعف التواصل مع الاسواق الرئيسية في قطاع السياحة، ولهذا تعمل الهند ممثلة في وزارة السياحة علي تسويق البلاد بشلك أفضل خلال الفترة الحالية في محاولة لمد جسور جديدة مع منطقة الشرق الاوسط بهدف دفع معدلات السياحة إلي الأمام.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة