اقتصاد وأسواق

حديد التسليح يتجه إلي سعر‮ ‬3200‮ ‬جنيه للطن‮.. ‬في فبراير


كتب - يوسف إبراهيم وعلا العلاف:
 
يترقب المتعاملون بسوق حديد التسليح إعلان المصانع عن أسعار مبيعاتها لشهر فبراير وسط توقعات بارتفاع السعر 200 جنيه للطن، ليصل إلي حوالي 3200 جنيه بدلاً من 3050 جنيهاً للطن.

 
قال سعد الدسوقي، رئيس شركة السيوف لتجارة حديد التسليح، إن الطلب داخل السوق المحلية يشهد استقراراً ملحوظاً، إلا أن المصانع تواجه ارتفاعاً غير مسبوق في سعر الخامات، حيث وصل البليت إلي 480 دولاراً للطن، مقابل 420 دولاراً في الشهر الماضي، وهو ما قد يدفعها لإقرار زيادات جديدة في سعر مبيعاتها. وتعلن مجموعة عز الدخيلة اليوم عن أسعار مبيعاتها بعد دراسة الأوضاع السائدة في السوق المحلية، مع حرصها الشديد علي عدم السماح للحديد المستورد بالتواجد بكميات كبيرة في السوق المحلية، بغرض الحفاظ علي الصناعة المحلية، وهو ما فسره المتعاملون في السوق بأن المصانع لن تستطيع رفع سعرها بشكل كبير، رغم وصول سعر الحديد التركي إلي 530 دولاراً للطن.
 
من جانبه أكد المهندس علاء رسلان، رئيس مجلس إدارة شركة رسلان لتجارة الصلب، أن سبب ارتفاع سعر الحديد في السوق العالمية لا يرجع فقط إلي أسعار الخامات، ولكن لتزايد الطلب عليها، بعد أن تعاقدت الصين مع عدد من الدول المنتجة للحديد لشراء كميات كبيرة، من بينها تركيا وأوكرانيا وإسبانيا، مشيراً إلي أن مشروعات التنمية الاقتصادية في السوق الصينية قادرة علي استيعاب كميات كبيرة من الحديد. وأوضح أن الأسعار في السوق المحلية ستشهد زيادات جديدة، حتي لا تتحمل المصانع أعباء ارتفاع سعر المواد الخام.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة