أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

»القاهرة« يجتمع باتحاد المستثمرين لاستعادة الثقة


إسماعيل حماد:

يسعي بنك القاهرة لاستعادة ثقة شريحة كبيرة من المستثمرين المصريين لدفع قدراته التنافسية داخل السوق المحلية، وكنوع من دعم التوجهات الوطنية نحو تنشيط الاستثمار المحلي بدت تلك التوجهات خلال الاجتماع الأول للبنك مع الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين ضمن سلسلة اجتماعات شهرية تهدف لافادة الطرفين من خلال البرامج التمويلية التي يقدمها الكيان المصرفي في هذا الاطار
.

حضر الاجتماع أيمن مختار، المدير العام رئيس قطاع التمويل والخدمات المصرفية للشركات ونيفين الشوربجي نائب المدير العام نائب رئيس قطاع التمويل والخدمات المصرفية ممثلين عن بنك القاهرة وحضر ناصر بيان الأمين العام وأحمد عبدالمقصود رئيس لجنة التأمين والبنوك عن اتحاد جمعيات المستثمرين.

ودارت المناقشات بين الطرفين حول أهم منتجات البنك المطروحة والموجهة لهذه الشريحة من المستثمرين وما يميزها عن المنتجات الأخري الموجودة في السوق المحلية فضلاً عن أهم احتياجات المستثمرين الحالية من دعم تمويلي لدفع انشطتهم الي النمو خلال الفترة المقبلة.

وقال ناصر امين عام الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين ان هناك نوعاً من تراجع الثقة في بنك القاهرة بين المستثمرين علي خلفية فترة التصعيد القضائي وملاحقة العملاء غير المبررة التي قام بها البنك فترة إدارة »البردعي« في حين كان علي البنك مساعدة العملاء علي استكمال النشاط، وهو ما قاد البنك الي خسائر وارتفاع نسب التعثر، مؤكداً انه يتعين علي الإدارة الحالية الاسراع لاعادة اكتساب ثقة العملاء من المستثمرين المصريين في اقرب وقت من خلال مبادرة البنك اليهم وتوجيه برامج تمويلية مميزة بتسهيلات جيدة تدعم تحقيق المنفعة للطرفين ودون الاخلال بمبادئ الجودة.

وأضاف بيان ان السوق المحلية في حاجة الي تطوير الصناعات الوطنية لدفع معدلات نمو الناتج المحلي ومن ثم تطوير معدلات نمو الاقتصاد، لافتا الانتباه الي ان دور البنوك في هذا الاطار محوري ومهم للغاية في حين وجود خطط استثمارية للتوسع ورفع معدلات التشغيل، لافتا الانتباه الي ان البنوك العامة من المفترض ان تقدم تسهيلات أكبر للعميل ليحصل علي القروض اللازمة لتوسعاته غير ان الأمر الحاصل علي أرض الواقع لا يشير إلي تشددات في منح التمويل ورفع الضمانات بصورة كبيرة قد تحد من قدرة المستثمر علي الاقتراض ومن ثم مباشرة اعماله.

وقال أمين عام الاتحاد ان البنوك عليها ان توسع دورها في تمويل الصناعات والصادرات خلال الفترة المقبلة مطالبا بوضع ضوابط أكثر فاعلية علي المواصفات والجودة للواردات التي تعد أقل جودة من الصناعات المحلية، مما يرفع من فجوة الأسعار بين المنتج المحلي والمستورد وهو ما يؤثر بالتبعية علي الاقتصاد القومي من ناحية وعلي المستثمر من ناحية أخري، لافتا الانتباه الي ان رفع جودة المنتج المستورد يدعم وصول منتج جيد للمستهلك بشكل عام ودعم قدرات المنتجات المحلية علي المنافسة.

من جانبه قال أيمن مختار، المدير العام رئيس قطاع التمويل والخدمات المصرفية للشركات ببنك القاهرة في مناقشاته لاتحاد المستثمرين، ان مصرفه وضع استراتيجية متميزة لدفع ادائه خلال الفترة المقبلة واستعادة ثقة العملاء المستثمرين بشكل أكبر مما كانت عليه في الوقت السابق، لافتا الانتباه الي ان خطة اعادة هيكلة البنك تتضمن دعم كفاءة المصرفيين وإحتفال خبراتهم بكل ما هو جديد علي جميع قطاعات الكيان، فضلاً عن تطوير البنية التحتية بشكل كامل من تطوير الفروع والأنظمة المصرفية لتقديم خدمة أفضل للعميل.

وأضاف ان مصرفه لا يركز علي تمويل قطاع معين في محاولة منه الي لمس جميع القطاعات وخفض حدة المخاطر، مؤكداً ان الفترة المقبلة ستشهد تطوراً في أداء البنك وخدماته التي سيقدمها لجميع الشرائح من العملاء.

وقال ممثلو البنك خلال الاجتماع ان هناك اتجاهاً لاقتحام سوق تمويل الشركات خلال الفترة المقبلة، من خلال تنفيذ استراتيجية ائتمانية لرفع المحفظة الموجهة للشركات بنحو مليار جنيه سنويا كمستهدف خلال الفترة المقبلة توافقا مع عدم الاخلال بمبادئ الائتمان الجيد.

واضافوا ان محفظة البنك الموجهة لتمويل الشركات تخطت حاجز الـ7 مليارات جنيه وهناك استراتيجية تستهدف رفعها بمعدل سنوي يقدر بنحو مليار جنيه مما سيضع فرصة كبيرة أمام المستثمرين للاقتراض من البنك، مؤكدين أهمية سلامة وجودة الائتمان لتحقيق المصالح والمنفعة المشتركة باعتبار أن البنك عندما يدخل مع العميل في تمويل فانه يتم التعامل معه علي أساس الشراكة.

ويوجه البنك محفظة تمويل الشركات لصالح المشروعات التي تبدأ حجم اعمالها بـ10 ملايين جنيه ويجري تخفيض الحد الأدني لها لتبدأ من 5 ملايين جنيه لتتناسب وشريحة كبيرة من المستثمرين.

وعلي صعيد آخر يعكف البنك حاليا علي اعداد خطة استراتيجية تهدف لوضع برنامج ائتماني مخصص لتمويل المشروعات الصغيرة داخل السوق المحلية، ومن المتوقع ان ينتهي البنك من تلك البرامج الجديدة قبل نهاية العام الحالي ثم طرحها داخل السوق في سياق مواز لعملية هيكلة وتطوير البنك التي تتضمن دعم خبرات وكفاءة الكوادر المصرفية من خلال برامج تدريبية مكثفة ودعم البنك بأنظمة متطورة حتي تقدم برامج بطرق حديثة تضمن تحقيق الربح وخفض المخاطر وخدمة متميزة للعميل.

ويواصل البنك برامج تمويل المشروعات متناهية الصغر باعتباره البنك الأول في هذا القطاع علي المستوي المحلي حيث منح تمويلاً مباشراً الي نحو 100 ألف عميل حتي الآن.

ووصلت شبكة فروع بنك القاهرة الي267 فرعاً منها 220 فرعاً كاملة تقدم جميع الخدمات المصرفية وبرامج البنك المطروحة اضافة الي 47 وحدة صغيرة في مناطق مختلفة.

ويعمل بنك القاهرة حاليا علي الاستفادة من علاقته بشركة ضمان المخاطر للاستفادة من برامجها وأنشطتها لدفع قدراته التمويلية بشكل أكبر خلال الفترة المقبلة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة