أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

الشركات الأمريكية تسجل ثاني أعلي صعود في العائدات خلال عقدين


أيمن عزام
 
تجاوزت عائدات الشركات الأمريكية توقعات المحللين وسجلت في الربع الاخير من 2009 ثاني اعلي صعود يتحقق خلال عقدين تقريبا، لكن استمر التحسن مرهونا بزيادة المبيعات.

 
وتتصدر شركات مثل »لوكهيد مارتن« التي تعد اكبر شركة مقاولات للدفاع من العالم و»جوجل« و»فورد« قائمة الشركات التي تجاوزت التوقعات خلال الفترة التي تشهد تعافي الاقتصاد الامريكي من الركود.
 
واستطاعت %78 من الشركات الأمريكية المقيدة في مؤشر »ستاندرد اند بورز 500« تجاوز تقديرات الارباح التي وضعها المحللون سابقا، بينما تجاوزت %56 منها توقعات المبيعات.

 
وجري تسجيل اعلي عدد من هذه الشركات في الربع الثالث بنسبة %80 منذ عام 1992 علي الاقل.

 
ويقول المستثمرون ان الشركات التي رفعت هوامش ارباحها عن طريق التخلص من الوشائف وتقليص النفقات الاخري لن تكون قادرة علي الحفاظ علي التحسن الحالي في عوائدها دون زيادة المبيعات.

 
وحقق قطاع تكنولوجيا المعلومات افضل اداء له خلال الربع الاخير من العام الماضي بما في ذلك شركة »جوجل« وشركة »ويسترن ديجيتال« لتصنيع محركات الاقراص.

 
وتجاوزت في هذا القطاع تقارير 41 شركة من 42 شركة توقعات المحللين.

 
وكشف الاداء الأخير للبورصة ان المستثمرين يهتمون بالمبيعات وليس فقط بالارباح التي حققتها الشركات، فقد تراجعت اسهم شركة »جوجل« رغم ان الشركة حققت ارباحا تتجاوز التوقعات.

 
وذكرت شركة »ياهو« المنافسة لها ان صعود مبيعاتها عبر الانترنت قد تجاوز التوقعات وصعدت الاسهم بينما خيبت الارباح التوقعات.

 
وخسرت الشركات المدرجة في مؤشر »ستاندرد اند بورز 500« نحو 1.13 تريليون دولار بسبب تراجع مبيعاتها العام الماضي، بينما صعدت هوامش ارباح التشغيل الي %7.3 وفقا لما ذكره هوارد سيلفر بلات محلل مؤشر »ستاندرد اند بورز«.

 
واضاف ان النمو في العوائد سيتراجع في حالة عدم وجود اقتصاد قوي يسهم في دعم المبيعات.

 
وذكرت وزارة العمل الامريكية ان الشركات قد تخلصت من 7.2 مليون عامل منذ بدء الركود في شهر ديسمبر 2007 الذي يعد الاسوأ منذ الحرب العالمية الثانية، وتراجعت الطلبات الاولية للحصول علي وظيفة الي 470.000 طلب حتي الاسبوع المنتهي في 23 يناير الماضي من 478.000 طلب خلال الاسبوع السابق.

 
وقال مارك ديموس المختص بإدارة محفظة قيمتها 19.8 مليار دولار لدي صندوق »فينث ثيرد« لإدارة الاصول ان الاسكان يعوق ايضا تحقيق النمو الاقتصادي، فقد تراجعت مبيعات المنازل الجديدة في الولايات المتحدة علي غير المتوقع في شهر ديسمبر.

 
واضاف ان بيانات البطالة لم تتحسن بالقدر الذي جري توقعه سابقا علاوة علي ان الاسكان لم يكن احسن حالا.

 
واشار الي ان التوصل لتقديرات سليمة للايرادات المتحققة في عام 2010 ستعتمد علي حالة الاقتصاد.

 
وصعد انتاج شركة »فورد« بنسبة %33 خلال الربع الاخير من 2009 وسجلت ارباحا تبلغ 43 سنتا للسهم علي مبيعات بقيمة 35.4 مليار دولار.

 
وقال الان مولي المدير التنفيذي للشركة إنها زادت من متوسط العائد علي كل سيارة عن طريق تزويد موديلاتها الجديدة مثل »تورس« و»فيوجن« بخواص اكبر، وعن طريق زيادة الاسعار.

 
ويري جوي فيللي رئيس شركة »اوتو تريندس« الاستشارية ان شركة »فورد« تعد مؤهلة لتحقيق تحسن ملحوظ في الربحية في ظل الصعود الحالي في الانتاج.

 
وتركز شركة »لوكهيد« علي خفض التكاليف نظرا لأن وزارة الدفاع الامريكية ربما تلجأ لفرض قيود علي مشترياتها من الاسلحة، واستطاعت الشركة تجاوز التقديرات التي صدرت بشأن عوائدها خلال الربع الاخير حيث جنت مكاسب تبلغ 19 سنتا علي السهم بينما تجاوزت مبيعات التقديرات بنسبة مئوية تقل عن %1.

 
ويقول كريج بيرجر المحلل لدي شركة »فريدمان بيلنجز رامسي« ان شركات التكنولوجيا التي خفضت من انفاق رأس المال العام الماضي ستواجه عجزا في العمالة في حال زيادة الطلب.

 
وقامت شركات اتصالات مثل »اي تي آن« وشركة »فيرايزون« اللتيان تعدان من اكبر شركات الهواتف في الولايات المتحدة بالتخلص من وظائف في اعمال تليفونات الخط الثابت العام الماضي بسبب اتجاه المشتركين، في خطوط تليفون منزلية للاعتماد علي الموبايلات والتليفونات المحمولة.

 
واعلنت شركة »فيرايزون« التي تتخذ من مدينة نيويورك مقرا لها انها تعتزم تسريح نحو 13.000 عامل في تليفونات الخط الثابت العام الحالي بعد ان قامت بتسريح عدد مماثل في عام 2009، وهو ما يشكل نسبة %6 من اجمالي القوة العاملة للشركة.

 
وقال ريك فرانكلين المحلل في شركة »ادوارد جونز« ان النمو في القطاع يعتمد علي بيع وصلات لاسلكية بالانترنت ووصلات فيما بين الاجهزة.

 
وقال كريج بيرجر ان استهلاك الالكترونيات علي المستوي العالمي يأتي معظمه من الصين والاسواق الناشئة الاخري التي تشهد تحقيق معدلات نمو افضل من اجمالي الناتج المحلي.

 
ويري بيري جيمس مدير محفظة قيمتها 2 مليار دولار لدي شركة جيمس انفستمنت ريسيرتش ان الاستثمار الافضل خلال العام الحالي سيكون في الشركات التي تحقق مبيعات افضل خارج الولايات المتحدة، طالما ظل الطلب الامريكي ضعيفا وتزايدت حالات سحب المنازل والتعثر في سداد القروض.

 
ويقول سيلفر بلات المحلل في مؤشر »ستاندرد اند بورز« ان انفاق رأس المال سوف يتحسن بعد ان سجل اكبر تراجع العام الماضي، وهو ما يزيد من فرص تحسين معدلات النمو الاقتصادي والتوظيف، وتوقع من ناحية اخري زيادة الانفاق علي شراء المعدات بنسبة %28 بعد تراجعه بنسبة %22 العام الماضي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة