سيـــاســة

"النور" يُحذر "الرئاسة" من التمادى فى العناد


كتب – محمود غريب:
 
جدد حزب النور الذراع السياسية للدعوة السلفية مطالبته برحيل حكومة الدكتور هشام قنديل، مشددًا على أنها حكومة دون المستوى ولا تصلح لإدارة المرحلة الانتقالية وأن بقاءها سيزيد الأمور تعقيدًا، ولا مفر أمام الرئيس مرسى إلا الاستجابة لمطلب تغيير الحكومة بحكومة إنقاذ وطنى في أسرع وقت.

في غضون ذلك أكد الدكتور شعبان عبدالعليم عضو الهيئة العليا لحزب النور أن استجابة مؤسسة الرئاسة لمطلب تغيير الحكومة لابد أن يأتى في أسرع وقت ممكن من أجل الخروج من المأزق الحالى.

وأشار عبدالعليم إلى أن حزب النور مُصرُّ على مبادرته التى طرحها ولاقت توافقًا حزبيًا حولها، مشددًا على أنه يجب على مؤسسة الرئاسة تفهم الموقف وإنقاذ البلاد من المأزق الحالى.

من جانبه أكد الدكتور طارق السهري وكيل مجلس الشوري وعضو الهيئة العليا لحزب النور أن الحكومة الحالية لا تصلح لإدارة المرحلة الانتقالية مشيرا إلي أن الحال يزداد سوء.

وأشار إلي أننا نحتاج إلي حكومة قوية من جميع القوي الوطنية لإدارة الأزمة التي تمر بها البلاد، لحين الانتهاء من الانتخابات البرلمانية المقبل.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة