أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

تشكيل‮ »‬القومي لحقوق الإنسان‮« ‬يخالف التوقعات


فيولا فهمي
 
خالف التشكيل الجديد للمجلس القومي لحقوق الإنسان التوقعات.. وترك علامات استفهام تبحث عن إجابة حول أسباب استبعاد الدكتور أحمد كمال أبوالمجد، نائب رئيس المجلس، وتعيين المستشار مقبل شاكر، رئيس مجلس القضاء الأعلي بدلاً منه - لا سيما أن »أبو المجد« قد حظي طوال فترة تعيينه منذ تأسيس المجلس عام 2004 بقبول دوائر صنع القرار خلال فترة توليه المنصب.

 
 بطرس غالى
بينما شملت التعيينات 9 أعضاء جدد من بينهم 7 من القضاة السابقين والحاليين الي جانب نقيبي الصحفيين والمحامين، مما يشير إلي زيادة »كوتة« القضاة في تشكيل المجلس علي »كوتة« الحقوقيين والاكاديميين والدبلوماسيين، في حين ارتفع تمثيل الاقباط بالمجلس بتعيين عضوين من بين الـ9 الذين جاءوا في قاعة التعيين وهما النائبة البرلمانية ابتسام حبيب، والمستشار إسكندر غطاس ليصل تمثيل الاقباط بالمجلس إلي 5 أعضاء من بين الـ25 عضواً.
 
وحول دلالات التشكيل الجديد للمجلس القومي لحقوق الإنسان، أعرب حافظ أبوسعدة، عضو المجلس القومي الذي احتفظ بمقعده، عن اندهاشه من استبعاد الدكتور أحمد كمال أبوالمجد، نائب رئيس المجلس سابقاً، مؤكداً أن جميع التوقعات والمؤشرات الأولية لحركة التعيينات كانت تصب في اتجاه استمراره في منصبه، ومن ثم فإن اسباب الاستبعاد المفاجئ لـ»أبو المجد« لم تتضح بعد.
 
وقال »أبو سعدة« إن تعيين 7 أعضاء من بين الـ9 الذين شملهم التشكيل الجديد للمجلس من رجال القضاء والمستشارين السابقين والحاليين ينتقص من »كوتة« تمثيل الحقوقيين، حيث انحصر تمثيلهم في مقعدين بالاضافة الي الدبلوماسيين الذين تراجع تمثيلهم الي مقعدين ايضا، مشيرا الي أن مصير السفير مخلص قطب الامين العام سوف يتحدد خلال انعقاد أولي جلسات الدورة الثالثة للمجلس، حيث يتم اختياره من بين اعضاء المجلس.
 
فيما رحب الدكتور أيمن عبدالوهاب، مدير برنامج المجتمع المدني بمركز الدراسات السياسية والاستراتيجية بالاهرام، بخريطة التشكيل الجديد للمجلس القومي لحقوق الانسان، مؤكداً أن زيادة تمثيل رجال القضاء والقانونيين ضمن تشكيل المجلس من ضروريات المرحلة المقبلة لا سيما في ظل المطالبات المستمرة بأهمية أن يلعب المجلس دورا في مراقبة مدي توافق التشريعات مع المواثيق والمعاهدات الدولية، وكذلك منح مساحة أكبر لابداء الرأي من المنظور الحقوقي في التشريعات المحلية والسياسات العامة للدولة.
 
وقال »عبدالوهاب« إن الاعتبارات السابقة كان لها دور حاسم في اختيار العناصر الجديدة لعضوية المجلس، مشيراً إلي أن العناصر القضائية التي تم تعيينها ليست محسوبة علي المعارضة.
 
أما فيما يتعلق بزيادة تمثيل الاقباط بالمجلس القومي فاستبعد أيمن عبدالوهاب أن تكون المحددات الدينية من العوامل الحاكمة في اختيار العناصر الجديدة لتشكيل المجلس القومي لحقوق الانسان، مؤكداً أن الاختيار جاء وفقاً للخبرات العملية والمهنية للاعضاء بالاضافة الي الولاء للنظام السياسي.
 
من جانبه توقع جمال عيد، مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان، أن يكون استبعاد الدكتور أحمد كمال أبو المجد، من قبيل تظاهر النظام بتداول السلطة والمناصب القيادية وأكد أن زيادة نسبة تمثيل رجال القضاء في المجلس القومي، تراعي المتغيرات السياسية خلال الفترة والتي قد تصل ذروتها خلال الانتخابات البرلمانية والرئاسية المقبلة.
 
وأضاف أن الحكومة تحتاج الي فريق قانوني مخضرم له نزعة حقوقية لتبرير التجاوزات والانتهاكات مستقبلاً.
 
وقال »عيد« إن التشكيل الجديد للمجلس القومي لا يعد إضافة داعمة لحقوق الانسان في مصر، لا سيما في ظل عدم تعيين عناصر جدد من النشطاء الحقوقيين.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة