أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

‮»‬أبوقير‮« ‬ترفع الطاقة الإنتاجية لأول خطوطها‮ ‬%10‮ ‬لتعويض خسائر النصف‮ ‬الأول


محمد فضل

أدي توقف خط إنتاج أبوقير »1« لمدة شهر إلي تراجع صافي أرباح شركة أبو قير للأسمدة خلال النصف الأول من عام 2010-2009 إلي 367.692 مليون مقابل 380.83 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من العام الماضي بتراجع نسبته %3.44.


وأظهرت نتائج أعمال الشركة خلال الربع الثاني من عام 2010-2009 تحقيق صافي ربح بلغ 158.91 مليون جنيه مقارنة بصافي ربح قدره 151.35 مليون جنيه خلال الفترة المقابلة من عام 2009-2008.

ومن جانبه قال المهندس أحمد الجيار، رئيس مجلس إدارة شركة أبوقير للأسمدة، إن الشركة قامت بإعادة هيكلة خط إنتاج أبوقير »1« في الفترة من 27 سبتمبر حتي 24 أكتوبر 2009 بتكلفة 60 مليون جنيه، مما أدي إلي توقف الخط عن الإنتاج طوال هذه الفترة، إلا أنه مع معاودة تشغيله مرة أخري تحسنت معدلاته الإنتاجية تدريجياً حتي زادت بنسبة %10.

وأضاف أن شركة أبوقير عانت خلال النصف الأول من 2010-2009 من انخفاض أسعار الأسمدة عالمياً بسبب تراجع الطلب العالمي عقب وقوع الأزمة العالمية، وهو ما انعكس علي المبيعات خلال الربع الثاني من العام الحالي التي انخفضت إلي 538.9 مليون جنيه مقابل 558 مليوناً خلال الفترة المقابلة من 2009-2008.

وأشار الجيار إلي تراجع الطلب علي الأسمدة المخلوطة بشدة في ظل توافر السماد بكثرة بالسوق المحلية خلال الفترة الماضية، مما أسفر عن صعوبة تسويق النوع المخلوط.

وسجلت أبوقير خسائر فروق عملة تقدر بـ4.820 مليون جنيه، خلال الربع الأول من العام الحالي رغم اتجاه الشركة للتصدير وعدم احتياجها للاحتفاظ بنقدية أجنبية، وهو ما فسره رئيس مجلس إدارة الشركة بفتح الشركة حساباً بالعملة الأجنبية لاستيراد معدات وآلات من الخارج.

وخفضت شركة أبوقير المخصصات بخلاف الإهلاك من 886.3 مليون جنيه خلال الربع الأول من العام الماضي إلي 509.37 مليون جنيه خلال الربع الأول من 2010-2009، في ضوء التزام الشركة بسداد الالتزامات المالية خاصة الضريبية.

وأكد الجيار أن انخفاض صافي الأرباح بنسبة %3.44 خلال النصف الأول من 2010-2009 مقارنة بنفس الفترة من 2010 يعد مطمئناً في ضوء تأثر مختلف القطاعات الاقتصادية سلباً، وفي مقدمتها الأسمدة الذي وصل إلي قمة توهجه خلال 2008 في ظل ارتفاع الطلب العالمي وصعود الأسعار عالمياً ومحلياً قبل وقوع الأزمة العالمية.

وتوقع رئيس شركة أبوقير للأسمدة تحسن المبيعات مع انتهاء فصل الشتاء الخاص بالقطاع في شهر فبراير الحالي وارتفاع الطلب في فصل الصيف، خاصة مع بدء عودة الأسعار العالمية إلي التحسن التدريجي بسبب ارتفاع حجم الطلب نسبياً في أكثر الدول استيراداً للسماد مثل الولايات المتحدة الأمريكية والبرازيل والهند والصين، علاوة علي الاستفادة من زيادة إنتاج خط أبوقير »1« بنسبة %10.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة