أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

سياحة تصوير الأفلام‮.. ‬المقومات كثيرة والمعوقات متعددة


زكي بدر
 
طالب خبراء بالاهتمام بسياحة تصوير الأفلام الأجنبية في مصر لما تتمتع به من الآثار والشواطئ والمدن السياحية وتحقق هذه السياحة دخلاً كبيراً، وطالب خبراء آخرون بتعاون الجمارك مع وزارة السياحة للتخلص من العراقيل التي تواجه دخول فرق تصوير الأفلام، والإفراج عن المعدات والملابس والإكسسوارات الخاصة بهم.. وكذلك قيام السفارات المصرية بالخارج بتيسير منح التأشيرات لفرق تصوير الأفلام ومعداتهم وأن المغرب حققت من تلك السياحة مليار دولار سنوياً. بينما مصر حققت مليونين فقط
.
 
وقال علي أبوشادي، عضو المجلس الأعلي للثقافة، إن دول العالم تتسابق من أجل تنشيط السياحة للهروب من تداعيات الأزمة المالية ومنها تصوير الأفلام والجمارك المصرية تفرض رسوماً مغالي فيها علي الآلات والمعدات التي تصاحب الشركة المنتجة للأفلام الأجنبية عند دخولها الموانئ المصرية.
 
وأشار إلي أن هناك شركات »وسيطة« مصرية تصاحب فرق العمل للأفلام الأجنبية.. وتقوم الجمارك بطلب خطاب ضمان بقيمة تعادل ثمن هذه المعدات!!
 
وأشار إلي أن وزارة الثقافة توصلت إلي حل يضمن لمصلحة الجمارك خروج المعدات السينمائية مرة أخري من مصر ويقوم المركز القومي للسينما بضمان هذه المعدات، وأشار إلي أن دولة المغرب تولي سياحة تصوير الأفلام الأجنبية اهتماماً كبيراً حيث يقوم الملك باستقبال فرق التصوير ويصافحهم. ويشدد علي عدم وضع أي عراقيل أمام مزاولة عملهم وتيسير كل السبل لراحتهم. واستطاعت المغرب أن تحقق دخلاً يقترب من المليار دولار سنوياً، بينما مصر لم تجن من تلك الصناعة السياحية إلا حوالي مليوني دولار فقط في العام.
 
وقال عادل عبدالعزيز، الرئيس الأسبق لهيئة تنشيط السياحة وعضو المجالس القومية المتخصصة، إن سياحة تصوير الأفلام الأجنبية في مصر ضعيفة جداً. ولابد من تسهيل دخول المجموعات التي تصاحب فرق تصوير الأفلام الأجنبية بمصر.

وأشار إلي أن السفارات المصرية بالخارج لها دور مهم في دخول هذه السياحة لمصر بحيث تقوم بتيسير حصول العاملين في الفيلم علي تأشيرات الدخول، وأشار إلي أن سياحة تصوير الأفلام الأجنبية مهمة جداً لمصر. ولذلك يجب علي مصلحة الجمارك والجهات الرقابية الأخري أن تعمل علي تيسير دخول المعدات المصاحبة لطاقم العمل. لأن الشركات المنتجة للأفلام التي سيتم تصويرها بمصر تقوم بجلب معدات التصوير والملابس والديكورات والكومبارس والإكسسوارات الخاصة بنوعية الفيلم إذا كان تاريخياً أو حربياً أو أي أنواع أخري.
 
لافتاً إلي أن أطقم التصوير تقوم بتأجير فنادق وسيارات وتستعين بفنيين مصريين أثناء التنقل والتصوير. وكل هذا يعتبر دخلاً للدولة ويعمل علي تنشيط السياحة وتوفير فرص عمل متعددة للمترجمين. وكذلك يدفعون للعديد ممن يتعاملون معهم جيداً عند انتقالهم من مكان لآخر لأعداد كبيرة.. وجميعها تصب في مصلحة مصر.
 
وأضاف أن هناك جهات أخري تعرقل هذه النوعية المهمة من السياحة مثل الرقابة والتي تعترض علي تصوير بعض المشاهد والأماكن.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة