أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

‮»‬المركزي للتعمير‮« ‬يخطط لبناء‮ ‬22‮ ‬قرية بالظهير الصحراوي‮.. ‬وتنمية‮ ‬151‮ ‬من الأكثر فقراً


جهاد سالم

يخطط الجهاز المركزي للتعمير بوزارة الاسكان للانتهاء من تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع قري الظهير الصحراوي خلال عام 2010، حيث يستهدف الجهاز بناء 22 قرية جديدة بتكلفة استثمارية تصل الي 500 مليون جنيه، كما يخطط ايضا للانتهاء من 151 قرية ضمن المشروع القومي للاستهداف الجغرافي بتكلفة استثمارية تبلغ 4.3 مليار جنيه بنهاية عام 2011.

 
ويتبني الجهاز خلال العام الحالي 2010 خطة لربط سيناء بباقي المحافظات عن طريق انشاء الطريق الدولي الساحلي بتكلفة استثمارية تبلغ 2.5 مليار جنيه.

كما يسعي الجهاز لتطوير المحاور المرورية في الجمهورية عن طريق عدة مشروعات لتسهيل عملية التنقل واهمها محور صفط اللبن والطريق الاقليمي حول محافظات القاهرة وانشاء طريق لربط سيوة بالواحات البحرية وتصل الميزانية المرصودة لتلك المشروعات 3 مليارات جنيه سنويا ضمن الموازنة العامة للدولة.

قال اللواء المهندس محمود مغاوري رئيس الجهاز المركزي للتعمير بوزارة الاسكان في تصريحات خاصة لـ»المال« إنه تم الانتهاء من تنفيذ 15 قرية خلال العام المالي 2009/2008، ضمن المخطط الاستراتيجي لتنمية 400 قرية والذي يتم تنفيذه بالمشاركة بين وزارة الاسكان والمرافق والتنمية العمرانية ووزارة الزراعة.

ولفت مغاوري الي انه يجري حاليا تنفيذ 22 قرية اخري كمرحلة ثانية من المشروع خلال عام 2010 علي ان يتم الانتهاء من العمل في شهر ديسمبر المقبل، كما تم البدء في المرحلة الثالثة من المشروع لانشاء نحو 20 قرية اخري سيتم الانتهاء منها بنهاية عام 2011.

واضاف رئيس الجهاز المركزي للتعمير بوزارة الاسكان ان المشروع يستهدف تنمية قرية الظهير الصحراوي حتي نهاية عام 2017 وتقوم وزارة الاسكان بتنفيذ 132 قرية، علي ان يساهم المشروع في تسكين نحو مليون نسمة عند استكمال تنمية الـ400 قرية وذلك بالمحافظات التي لديها ظهير صحراوي مثل بني سويف والمنيا واسيوط وسوهاج والاقصر والوادي الجديد والاسماعيلية وكفر الشيخ وحلوان.

واوضح مغاوري انه طبقا للمخططات الاستراتيجية يتم تنفيذ ما بين 400 و500 منزل في كل قرية يتم تخصيصها للشباب بالتنسيق مع المحافظات ويتم تمليك الوحدات للشباب بشرط ألا يكون المستفيد مالكا لاي وحدة سكنية او اراض زراعية.

واشار مغاوري الي ان المشروع يستهدف تمكين الاسر الاولي بالرعاية من الحصول علي وحدات سكنية وزيادة فرص العمل للشباب والقضاء علي البطالة حيث يتم تنفيذ مشروعات صناعية في بعض القري تعتمد علي استغلال الثروة الزراعية والحيوانية ويتم تخصيص اراض زراعية للشباب بحد اقصي 5 افدنة لكل شاب بالتقسيط علي 20 عاما علي ان يتم سداد القسط الاولي بعد استغلال الاراضي وزراعتها وتحصيل عوائد مادية من الزراعة.

واكد مغاوري انه تم استثمار ما يقرب من 1.2 مليار جنيه حتي نهاية عام 2009 لانشاء قري الظهير الصحراوي وتصل تكلفة القرية نحو 25 مليون جنيه شاملة الخدمات والبنية الاساسية والمرافق ومن المخطط استثمار نحو 500 مليون جنيه خلال عام 2010 لاستكمال المرحلة الثانية للمشروع.

واكد رئيس الجهاز المركزي للتعمير انه يشترط في تنفيذ مشروع قري الظهير الصحراوي ألا تزيد المسافة بين القري الجديدة والقديمة علي 3 كيلو مترات وذلك لخلق ترابط اجتماعي بين الشباب المنتفعين بقري الظهير الصحراوي.

من جانب اخر اشار رئيس الجهاز المركزي للتعمير الي انه تم الانتهاء من تنفيذ 14 قرية ضمن المشروع القومي للاستهداف الجغرافي الذي يتبناه رئيس الجمهورية والحكومة بهدف تنمية حوالي 1153 قرية ضمن القري الاكثر فقرا خلال 7 سنوات.

ومن المخطط الانتهاء من نحو 151 قرية في 24 وحدة محلية تقع في 6 محافظات خلال عام 2011 بتكلفة استثمارية 4.3 مليار جنيه، موضحا ان المحافظات المستهدفة هي الشرقية والبحيرة والمنيا واسيوط وسوهاج وقنا.

ويهدف المشروع لتحقيق تنمية شاملة للقري الاكثر فقرا تشمل الرعاية الصحية والتعليم والمياه والصرف الصحي والبيئة ومحو الامية واعمال الطرق وتغطية المصارف وتحقيق العدالة الاجتماعية من خلال القروض والمعاشات بالتعاون مع وزارتي التضامن الاجتماعي والتنمية المحلية بالاضافة الي انشاء مراكز شباب ووحدات اطفاء واقسام شرطة.

كما يتبني الجهاز المركزي للتعمير حاليا، وفقا للمهندس محمود مغاوري ربط محافظة سيناء بباقي محافظات الجمهورية عن طريق ربط شمال وجنوب سيناء بالطريق الدولي الساحلي والقنطرة العريش وطريق الشط وطريق الحدود الدولية رفح طابا وطريق شرم الشيخ السياحي وتصل التكلفة الاستثمارية 2.5 مليار جنيه.

وارجع الاتجاه لربط سيناء بباقي المحافظات الي خلق فرص عمل للشباب عبر ضخ استثمارات في قطاعات التعدين والزراعة وتسهيل حركة المواطنين.

واكد رئيس الجهاز المركزي للتعمير انه تم الانتهاء من تنفيذ شبكات مياه سيناء، حيث تم الانتهاء من تنفيذ شبكة مياه بقطر 1000 متر تمتد من القنطرة حتي رفح بطول 180 كيلو مترا بتكلفة استثمارية نحو 650 مليون جنيه كما تم تنفيذ خط مياه الشط من السويس حتي ابورديس وطور سيناء بطول 65 كيلو مترا وبتكلفة 800 مليون جنيه مما اتاح لمحافظة سيناء الاستفادة بمياه الشرب من النيل كباقي محافظات الدلتا.

وعن دور الجهاز المركزي للتعمير في تطوير المحاور المرورية لربط المدن الجديدة قال مغاوري إنه يجري حاليا تنفيذ المراحل النهائية من كوبري صفط اللبن لربط جامعة القاهرة بالطريق الدائري بمسافة 4.5 كيلو متر ومن المقرر الانتهاء من المشروع خلال شهر ابريل المقبل بتكلفة استثمارية 800 مليون جنيه، وذلك بعد الانتهاء من افتتاح محور المريوطية نهاية اغسطس الماضي، حيث تم الانتهاء من استكمال المحور الدائري حول اقليم القاهرة.

واضاف مغاوري انه يجري حاليا انشاء الطريق الاقليمي حول محافظات القاهرة الكبري ووسط الدلتا بطول 50 كيلو مترا يبدأ من طريق الفيوم مارا بنهر النيل بمنطقة جنوب دهشور ووصولا الي بني سويف وحلوان.

واشار مغاوري الي انه من المخطط الانتهاء من المرحلة الاولي للطريق الاقليمي نهاية شهر ابريل المقبل بتكلفة استثمارية 650 مليون جنيه، علي ان يتم الانتهاء من المرحلة الثانية في شهر ديسمبر 2011 بتكلفة استثمارية 800 مليون جنيه.

واشار رئيس الجهاز المركزي للتعمير الي انه يتم حاليا انشاء طريق لربط واحة سيوه بالواحات البحرية بطول 380 كيلو مترا وبتكلفة استثمارية 400 مليون جنيه علي ان يتم الانتهاء من الطريق خلال عام 2011 مما يساهم في تخفيف الحركة المرورية بين محافظة مطروح ومحافظات الوجه القبلي وشبكة الطرق الداخلية لوسط الدلتا لربطها بمحافظة مطروح ودول المغرب العربي مثل ليبيا وتونس والجزائر والمغرب.

واوضح مغاوري ان تمويل تلك المشروعات يتم من الموازنة العامة للدولة حيث يستفيد الجهاز بحوالي 3 مليارات جنيه سنويا من الموازنة العامة، مشيرا الي انه تم الانتهاء من تنفيذ رافد كفر الشيخ بلطيم لربط كفر الشيخ بالطريق الدولي الساحلي بتكلفة استثمارية تبلغ 440 مليون جنيه حيث تم افتتاح الرافد خلال شهر يناير الماضي.

رئيس قطاع الشئون العقارية والتجارية:

»المجتمعات العمرانية« وافقت علي تقنين وضع اليد لـ 1485 فداناً زراعياً و10300 متر سكني
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة