لايف

الأخضر والفوشيا.. لونا حجاب الربيع والصيف


حوار- ياسمين فواز

تعانى المحجبات فى مصر والوطن العربى من عدم الاهتمام بتطوير شكل الحجاب ولفاته، واقتصار الامر على طرح الشركات المتخصصة موديلات تتميز بخامات وألوان تعبر عن طبيعة كل موسم، وهو ما يجعل مظهر الحجاب تقليديًا إلى حد كبير مهما اختلفت أنواعه.

 
مروة البغدادى، مصممة الطرح، خبيرة لف الحجاب دون دبابيس بدأت ابتكار أشكال جديدة ومتطورة للحجاب تساعد على التجديد فى مظهر المحجبة وإكمال أناقتها فى الاوقات المختلفة حتى أنها أقامت ورش عمل متخصصة لضمان جودة الطرح وخروجها بشكل نهائى لائق.

تقول مروة إن لفة الطرحة دون دبابيس أحد الابتكارات السهلة والعملية التى تلائم المرأة اليوم، والتى أصبح لها موضة كغيرها من الاكسسوارات المختلفة، مضيفة أن الطرح المطعمة بالشراشيب هى أحدث صيحة فى 2013، بالاضافة الى الطرحة التى أدخلت خامة الكروشيه فى تصميمها كنوع من التغيير والتجديد فى شكل الطرحة وخاماتها.

ولفتت الى أن عدم وجود دبابيس لا يمنع ثبات الطرحة لأنها مصنعة من خامات تساعد على الثبات طوال فترة ارتدائها وهو ما يجعلها فرصة جيدة لحديثات العهد بالحجاب أو لمن لا تتقن لف الطرحة بشكل عام، مشيرة الى أن «الطرحة المثلثة» التى اشتهر بها الاتراك على مر العصور مازالت مستمرة لهذا الموسم رغم وجودها من الموسمين الماضيين لكن الاختلاف يكمن فى شكل القصات والألوان التى تتميز بالدرجات الزاهية والمشرقة.

وتصف مروة المرأة التى ترتدى الطرحة المثلثة بأنها «تهوى التغيير»، لافتة إلى أن تمكنها من إدخال بعض التعديلات على الطرحة المثلثة فى الفترة الاخيرة جعلها مناسبة لجميع أشكال الوجوه، قائلة: من وجهة نظرى فإن العيوب تخرج ابتكارات فى كثير من الاحيان وهو ما اعتمد عليه عند عملى للرابطات المختلفة.

وعن موضة هذا الشتاء قالت: أرفض الاعتقاد بأن الألوان الداكنة هى عنوان الشتاء بل أرى أن الألوان المبهجة مثل الأخضر أو الفوشيا والبرتقالى والنبيتى، هى الأفضل لكسر كآبة هذا الفصل مع ضرورة اختيار اللون المناسب مع البشرة والمناسبة التى ترتدى فيها الطرحة.

وحول الالوان المتربعة على قمة هذا الموسم، أوضحت مروة أن الألوان الترابية بما تشمله من درجات البيج والبنى، بالاضافة إلى البستاج والاخضر والبنفسجى هى الاكثر انتشاراً لهذا الموسم، بينما تأتى الألوان الصارخة أو المبهجة كالأخضر الفاقع والفوشيا كموضة الربيع والصيف المقبلين، مضيفة أنه على المرأة دوماً مراعاة اختيار لون يتناسب مع لون بشرتها، وعدم مسايرة الموضة دون الالتفات لما يتناسب معها.

وترى أنه يتوجب على صاحبات البشرة السمراء اختيار الدرجة الوسط بين الداكن والفاتح من الالوان كارتداء الألوان البيج والتركواز والفيروزى، مع ضرورة الابتعاد عن الالوان الداكنة والفاتحة خاصة اللون الابيض قدر الامكان، على عكس صاحبات البشرة القمحاوية اللاتى تلائمهن جميع الألوان، خاصة الابيض والبنفسجى باعتبارهما من الالوان التى تتمشى مع درجات البشرة المختلفة.

وأشارت مروة إلى أن الاسود من الالوان التى يفضل الابتعاد عنها مع كل درجات الوجه إلا فى حال كسر حدته بالباندانا، على عكس درجات البنيات والبيجات التى تكسب الوجه حالة من الهدوء الممزوج بالاناقة البسيطة، كما شددت على ضرورة وضع «التلبيسة» عند ارتداء الطرحة المثلثة لضمان تغطية الرقبة واكتمال حشمة الحجاب، مع مراعاة اتباع قاعدة البساطة فى اختيار الطرحة وألوانها، باعتبارها سر الاناقة الحقيقى بلا منازع.

وعن العروس المحجبة أكدت مروة أن الطرحة الممتلئة والمطرزة والمضيئة بالكريستالات والألماظ هى موضة طرحة العروس لهذا الموسم، خاصة أنها تجذب النظر أكثر من أى شىء، موضحة أن اختيار الطرحة ولفتها يتوقفان على شكل وجه العروس وحجمه والفستان الذى ترتديه فى الخطوبة أو الزفاف.

ووجهت مروة نصيحة مهمة لكل امرأة تحرص على الاناقة فى مظهرها وهى ضرورة انتقاء ما يناسبها من الموضة وعدم مسايرتها بشكل عام، لأن ليس كل ما تطرحه الموضة يلائم كل امرأة، مشيرة إلى وجود فارق كبير بين ما يتم ارتداؤه من طرح فى النهار أو المساء، فلا يمكن ارتداء طرحة سواريه فى النهار أو ارتداء طرحة قطن بعد الظهر فلكل وقت الطرحة المناسبة له.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة