أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

مشروع تنمية «طابا - نويبع» يستهدف جذب مليون سائح وينتظر موافقة الرئيس


عمرو عبدالغفار

قال سامى سليمان، رئيس جمعية مستثمرى طابا - نويبع، إن اجتماع أمس الاثنين مع وزير الاستثمار بشأن دراسة تحويل منطقة طابا - نويبع إلى منطقة تجارة حرة لتربط مناطق خليج العقبة، وإيلات عبر بوابات برية الأمر الذى من شأنه أن يجذب أكثر من نحو مليون سائح سنويًا، بالإضافة إلى تيسير سبل التجارة بين مصر ودول الخليج، وأضاف أنه من المقرر عرض المشروع على رئاسة الجمهورية.

 
وقال إن السبيل الوحيد لتنفيذ أى مشروعات فى الوقت الراهن هو التواصل مع مؤسسة الرئاسة، لأن أغلب وزارات الحكومة لا تملك بشكل واضح صلاحيات تنفيذ مشروعات كبرى فى الوقت الذى تحتاج فيه مصر لتلك الخطوة لاحتواء الأزمات الأمنية.

وأضاف أن الأيام الحالية تشهد خروج عدد كبير من بدو جنوب سيناء لقطع الطريق، نتيجة انهيار السياحة وعدم وجود فرص عمل، بالإضافة إلى نقص احتياجاتهم من السولار، وارتفاع أسعار المواد الغذائية بمعدلات وصلت إلى %30، مقارنة بما قبل الثورة، وسط تجاهل كبير من المسئولين.

وأشار إلى أن إشغالات الفنادق فى منطقة طابا - نويبع، تتراوح بين %5 و%30 ببعض الفنادق، بالإضافة إلى وجود حالة من اليأس تخيم على المستثمرين فى المناطق نتيجة توقف أعمال مد شبكات الغاز الطبيعى.

وطالب بضرورة اتجاه الحكومة لوضع حلول عاجلة لتلك الأزمات التى تمر بها البلاد، ومن بينها ارتفاع سعر الدولار.

وأكد أن قطاع السياحة هو الأكثر استعدادًا فى بدء الإنتاج، فضلاً عن كونه قطاعًا تعتمد عليه كل القطاعات الصناعية الأخرى - على حد تعبيره - سواء الصناعات الغذائية أو النقل أو الطاقة، لذا يجب على الحكومة بذل جميع السبل لتشجيع القطاع.

ونوه إلى أن الإعلام هو السبب الرئيسى فى أزمة القطاع بعدم تركيزه على وجود محافظات ومناطق سلمية لا توجد بها مشكلات أمنية منها شرم الشيخ والأقصر والغردقة وطابا ونويبع والأقصر وأسوان، مضيفًا أن السياحة الداخلية لا يمكنها أن تكون البديل لتنشيط القطاع لأننا نحتاج إلى توفير مزيد من العملات الأجنبية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة