أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

انفراجة مرتقبة فى أزمة خطابات ضمان «البولى بروبيلين»


كتب ـ محمد ريحان:

كشفت شعبة صناعة البلاستيك باتحاد الصناعات عن انفراجة مرتقبة خلال الأيام القليلة المقبلة فى أزمة خطابات ضمان استيراد البولى بروبيلين التى تمتنع مصلحة الجمارك عن ردها لمصانع البلاستيك.

كانت الشعبة قد هددت برفع دعوى قضائية ضد مصلحة الجمارك بسبب رفض الأخيرة رد المستحقات للمصانع.

قال خالد أبوالمكارم، رئيس الشعبة فى تصريحات لـ«المال»، إن مفاوضات مكثفة جرت الأسبوع الحالى بين الشعبة ومسئولى المصلحة بشأن سرعة رد قيمة الخطابات التى قدمتها المصانع لها خلال العام الماضى لاستيراد البولى بروبيلين، لافتا الى أن نتيجة المفاوضات تشير الى بدء صرف مستحقات شركات البلاستيك قريبا.

وأشار الى أن إجمالى قيمة الخطابات يصل الى نحو 100 مليون جنيه من بينها 11 مليون جنيه لصالح شركة واحدة فقط.

وأوضح أن خطابات الضمان تم تقديمها لمصلحة الجمارك بموجب اتفاق بين وزارتى المالية والصناعة والتجارة الخارجية منتصف العام الماضى لتفادى أزمة فرض رسوم اغراق بنسبة %15 على واردات البروبيلين وفقا لقرار وزير الصناعة رقم 130 لسنة 2012 على أن يتم ردها للمصانع حال إلغاء القرار، لافتا الى أنه رغم إلغاء القرار قبل شهرين، لكن المصانع تعجز عن الحصول على مستحقاتها حتى الآن.

وقال أبوالمكارم إن الشعبة تضغط بقوة حاليا لسرعة استرداد المستحقات، خاصة أن المصانع تعانى أزمة سيولة نتيجة ارتفاع أسعار الخامات وتكلفة استيرادها على خلفية زيادة أسعار الدولار أمام العملة المحلية ووصوله الى نحو 7 جنيهات.

وأكد ضرورة تدخل المهندس حاتم صالح، وزير الصناعة والتجارة الخارجية، لسرعة رد قيمة الخطابات للمصانع، خاصة أن قرار الوزير الذى تم إلغاؤه كان السبب الرئيسى وراء هذه الأزمة.

وأشار الى أن قطاع البلاستيك يستهدف زيادة الصادرات خلال العام الحالى الى نحو 8.5 مليار جنيه مقابل 6.5 مليار فى 2012، إلا أن عدم توفير السيولة اللازمة للمصانع سيعوق العملية الانتاجية وبالتالى ستتأثر الصادرات.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة