أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

أسعار الذرة وفول الصويا تواصل الارتفاع للأسبوع الثاني علي التوالي


واصلت أسعار الذرة ارتفاعها للأسبوع الثاني علي التوالي وسط توقعات ومخاوف من تأجيل زراعة جزء كبير من المحصول الربيعي بسبب الطقس البارد الذي يجتاح بعض الولايات المتخصصة في زراعة الذرة في الولايات المتحدة.

 
وتقدر وزارة الزراعة الأمريكية حجم المزروع من المحصول الربيعي حتي الأسبوع الماضي بنسبة %63 من إجمالي المتوقع زراعته مقارنة بنسبة %95 خلال الأسبوع السابق منخفضاً عن حجم المزروع في الفترة نفسها من العام الماضي حيث بلغت %87 وكان متوسط الزراعة خلال السنوات الخمس الماضية قد سجل %75.

 
وارتفعت أسعار العقود الآجلة للذرة تسليم يوليو بنسبة %1.5 ما يعادل 11.25 سنت ليصل سعر البوشل إلي 7.595 دولار في بورصة شيكاغو للسلع بداية الأسبوع الحالي وهو أعلي سعر يصل إليه منذ 28 أبريل.

 
وصعدت أسعار الذرة بنسبة %11 خلال الأسبوع الماضي وهو أعلي مستوي له منذ 8 أكتوبر.

 
وبلغت أسعار العقود الآجلة للذرة تسليم يوليو خلال الأسبوع الماضي نحو 6.9975 دولار للبوشل في البورصة نفسها.

 
ويتوقع محللون أن يؤثر الطقس البارد في الولايات المتحدة علي أولويات المزارعين فيلجأوا إلي زيادة المزروع من فول الصويا علي حساب الذرة.

 
وتقدر وزارة الزراعة الأمريكية حجم المزروع من فول الصويا حتي الأسبوع الماضي بنحو %22 مقارنة بنسبة %7 خلال الأسبوع السابق ليقترب من نسبة زراعته البالغة %37 خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

 
وكان متوسط زراعتها قد بلغ %31 خلال السنوات الخمس الماضية 2006 إلي 2011.

 
كما قدرت الوزارة حجم المزروع من القمح الربيعي بنسبة %22 حتي الأسبوع الماضي مقارنة بمتوسطه البالغ %76 خلال السنوات الخمس الماضية.

 
وارتفعت أسعار العقود الآجلة لفول الصويا تسليم يوليو بمقدار 0.75 سنت ليصل سعر البوشل إلي 13.8025 دولار في بورصة شيكاغو للسلع بداية الأسبوع الحالي.

 
وكانت أسعار فول الصويا قد ارتفعت بنسبة %3.8 خلال الأسبوع الماضي وهو أعلي ارتفاع لها منذ يناير.

 
بينما صعدت أسعارها خلال العام الماضي بنسبة %41، وكانت أسعارها خلال الأسبوع الماضي قد ارتفعت لتسجل 13.31 دولار في بورصة شيكاغو للسلع منتصف الأسبوع الماضي.

 
أما محصول القمح الشتوي الأمريكي الذي يتوقع حصاده خلال الفترة الحالية، فتتعرض نسبة كبيرة منه تقدر بنحو %44 لظروف مناخية سيئة متمثلة في نقص الأمطار وجفاف الطقس في الولايات التي يزرع فيها مثل كنساس وتكساس واوكلاهما، وهي أسوأ ظروف يتعرض لها المحصول الشتوي منذ عام 1996، الأمر الذي يضطر المزارعين إلي الحصاد السريع خوفاً من استمرار الموجة المناخية السيئة، وهذا يؤثر بدوره علي جودة الإنتاج والمحصول.

 
وكانت نسبة المحصول المعرض للخطر خلال العام الماضي قد بلغت %7 فقط علي حسب تقديرات وزارة الزراعة الأمريكية.

 
وكانت الوزارة قد توقعت في الأسبوع الماضي تأثر الإنتاج من المحصول الشتوي لينخفض بنسبة %25 فقط ليصل إلي 762 مليون بوشل، وهو أدني مستوي له منذ عام 2006.

 
بينما يتوقع محللون وفقاً للمؤشرات الجديدة التي أظهرت تضرر نحو %44 من المحصول الحالي أن تنخفض تقديرات الوزارة بنسبة %4.9 ليصل حجم المحصول المتوقع إلي 729 مليون بوشل وفقاً لتوقعات المحللين في جريدة بلومبرج الأمريكية مؤخراً.

 
وتشتهر ولاية كنساس وتكساس وأوكلاهما بزراعة القمح في الولايات المتحدة وبلغ إنتاجها نحو 608.4 مليون بوشل خلال العام الماضي بما يمثل نحو %28 من إجمالي الإنتاج الأمريكي من القمح.

 
بينما تشير  التوقعات الحالية لإنتاجها خلال العام الحالي إلي انخفاض إنتاج ولاية تكساس بنسبة %63 ونحو %38 في ولاية أوكلاهما، ونحو %27 لولاية كنساس مقارنة بالعام الماضي وفقاً لتقديرات الوزارة سابقاً.

 
وتعد ولاية كنساس أكبر ولاية أمريكية لزراعة القمح الشتوي ويتوقع انخفاض إنتاجها خلال العام ليصل إلي 261.8 مليون بوشل وهو أدني مستوي لها منذ عام 1996 مما سيدفع الأسعار العالمية إلي الارتفاع خلال الأسابيع المقبلة.

 

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة