أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

تفاوت أسعار الإيجارات بـ‮ »‬المعرض‮« ‬أشعل‮ ‬غضب أصحاب دور النشر‮ ‬


كتبت - ناني محمد:
 
قبل ساعات، من انتهاء فعالياته، شهد معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الثانية والأربعين حالة من الجدل بين دور النشر العربية والمصرية التابعة لاتحاد الناشرين العرب، ودور النشر المصرية الخاصة، ودور النشر الأجنبية والعربية، بعد أن حصلت الأولي علي تخفيض لا يقل عن %30 من قيمة إيجارات أراضي المعرض من خلال عضويتها في اتحاد الناشرين العرب، بينما لم تحصل الثانية والثالثة علي أي تخفيضات وهو ما خلق حالة من الجدل حول زيادة إيجارات المعرض
.
 
 
فقد أكدت مارسيل عبود، مسئولة دار الجيل اللبنانية للنشر والثقافة، أن حركة البيع هذا العام منخفضة تماما بسبب كأس الأمم الأفريقية ومباراة نهائي الكأس التي تسببت في إغلاق معظم الأجنحة منتصف يوم الأحد قبل الماضي، وهو ما أثر سلبا علي فاعليات معرض الكتاب هذا العام، مشيرة إلي انخفاض العائد منه مقارنة بالأعوام السابقة وأشارت »عبود« إلي أنها قامت بتأجير المكان هذا العام بزيادة كبيرة، حيث إنها كانت تدفع في العام الماضي 15 ألف جنيه في إيجار الجناح بالكامل طيلة فترة المعرض، بينما اضطرت الي دفع 25 ألف جنيه هذا العام، وهو ما أدي لعجز واضح جدا في الميزانيات فالكتب لا تباع والمكان ارتفع سعره هذا ما أدي لامتناع بعض الدول العربية من المشاركة هذا العام، أو اللجوء للمشاركة الجماعية لعدد من الدول في جناح واحد حتي يتمكنوا من دفع التكاليف المرتفعة، إضافة لامتناع الجزائر من المشاركة في معرض الكتاب نظرا لظروف مباراة »أم درمان«.
 
من جانبه أشار المسئول الإداري بمكتبة مدبولي للنشر والتوزيع أن جمهور المعرض هذا العام قليل جدا، ولا يمكن التنبؤ بجمهور معرض لم يأتي بعد علي أمل ظهورهو بعد امتحانات نصف العام، التي لم تكن من قبل عائقاً أمام جمهور المعرض، نافياً أن تكون هناك زيادة في إيجار المكان عن العام الماضي.
 
ونفي المسئول عن جناح دار الشروق للنشر والتوزيع زيادة إيجارات المكان، مؤكداً أن إبراهيم المعلم عضو اتحاد الناشرين أقر خصما قدره %30 للناشرين هذا العام نظرا للأزمات الاقتصادية وأنفلوانزا الخنازير حيث كان متوقعا الندرة الملحوظة في جمهور المعرض علي خلفية امتحانات نصف العام ومباريات كأس الأمم الأفريقية والخوف الشديد من أنفلوانزا الخنازير، مشيراً إلي أنه ليس متوقعا أن يزيد الجمهور عن الموجود، بل علي العكس فإنه مع مرور الأيام يتقلص العدد ولا يرتفع.
 
ونفي أحمد سليمان مدير التوزيع بدار الآفاق العربية الزيادة المزعومة في إيجارات الأجنحة الخاصة بدور النشر، مؤكداً أنها لم تتغير منذ سنوات حيث إنه قام بدفع 6 آلاف جنيه العام الماضي مقابل استئجار 18 متراً العام الماضي مقابل 7 آلاف جنيه العام الحالي وهو ما يعني أن الزيادة طفيفة وتكاد تكون غير موجودة، كما أكد سليمان أن جمهور الكراتين جمهور المترددين علي المعرض والذي يقومون بشراء الكتب جملة هو الجمهور الوحيد المضمون هذا العام لأن الجمهور الفردي لا يريد المخاطرة هذا العام بالنزول في ظل الأزمات الاقتصادية والأزمات الصحية المتمثلة في أنفلوانزا الخنازير.
 
وأكد سعد العنزي مدير جناح دولة الكويت أن الجمهور هذا العام جيد جدا ولم يتغير عن الأعوام السابقة بل إنه قد يكون حقق زيادة ملحوظة في جناح دولة الكويت موضحاً أن الإيجار لم يتغير، وأشار العنزي إلي أن السبب الرئيسي في تفاوت الإيجارات وهوحصول  الدور الأعضاء في اتحاد الناشرين العرب علي خصم يصل لنحو %30 علي الإيجار أما دور النشر الخاصة غير الأعضاء في اتحاد الناشرين فقد عانت الزيادة علي إيجار المكان بالإضافة للمعاملة غير المنصفة في أماكن الأجنحة.
 
وأكد عاطف علي مسئول الجناح في دار أخبار اليوم أن هناك زيادة نسبية في إيجارات المعرض حيث قام بدفع 7500 العام الماضي بينما دفع هذا العام 9 آلاف جنيه، موضحاً أنه في العام الماضي أيضاً لم تكن الزيادة ملحوظة حيث دخلت ضمن بعض البنود في استمارة الاشتراكات، لكنها هذا العام كانت واضحة وصريحة، حيث إن هذه الزيادة لا تدل إلا علي قلة الوعي لدي القائمين علي أرض المعارض لأنهم فرضوا تلك الزيادة الملحوظة علي الرغم من التوقعات التي سادت قبل المعرض حول قلة جمهور المعرض هذا العام نتيجة مخاوف معظم دور النشر والمؤسسات من عدم تلقي المقابل علي خلفية توقعات بتراجع أعداد الزائرين بسبب إنفلونزا الخنازير، وأدي إلي انسحاب بعض دور النشر واشتراك البعض الآخر في الأجنحة للتخفيف من ارتفاع قيمة الإيجار الذي يفوق أرباح هذا العام.
 
وعلي الجانب الآخر أوضح محمد إبراهيم رئيس قسم المعارض الخارجية بأرض المعارض، أنه من الطبيعي أن تكون هناك زيادات في الإيجارات وصلت هذا العام لنسبة %25 فقط، غير أنه أشار إلي أن هناك معاملات خاصة لدور النشر الأعضاء باتحاد الناشرين المصري والعربي، ولكن من يشعر فعلا بتلك الزيادة هي دور النشر الخاصة ودور النشر العالمية التي تدفع بالدولار.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة