أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

تفوق نتائج أعمال‮ »‬سيدي كرير‮« ‬علي توقعات السوق‮.. ‬والربع الرابع‮ »‬الحصان الرابح‮«‬


نشوي حسين

كشفت نتائج أعمال شركة »سيدي كرير للبتروكيماويات« خلال 2009 عن تحقيق صافي ربح 759.7 مليون جنيه، بانخفاض %24.2 مقارنة بـ1.003 مليار جنيه خلال عام 2008، فيما حققت أرباحاً خلال الربع الأخير من العام الماضي بلغت 289.6 مليون جنيه
.

كان صافي أرباح الشركة عن الـ9 أشهر الأولي من العام الماضي قد وصل إلي 470.1 مليون جنيه، بتراجع نسبته %42.9 مقارنة بصافي ربح 823.1 مليون جنيه خلال نفس الفترة من عام 2008.

ووصف محللون ماليون أرباح الربع الأخير من العام الماضي لشركة »سيدي كرير للبتروكيماويات«، بالحصان الرابح الذي دفع أرباح العام بأكمله للتفوق علي توقعات السوق، وأشاروا إلي تعدد العوامل التي ساهمت في ارتفاع أرباح الربع الأخير، في مقدمتها ارتفاع أسعار مادتي »الإيثيلين والبولي إيثيلين« بنسبة %82 و%74 علي التوالي، علاوة علي ارتفاع مبيعات الشركة تأثراً بعودة النشاط التصديري لها خلال الربع الأخير بالتزامن مع حالة الرواج الاقتصادي للأسواق الخارجية.

وتوقع المحللون أن تواصل شركة »سيدي كرير للبتروكيماويات« تحقيق معدلات نموها خلال العام الحالي في ظل التوقعات التي تشير إلي ارتفاع أسعار المواد البترولية خلال الفترة المقبلة.

في البداية، أشارت سالي ميخائيل، نائب رئيس قسم البحوث بشركة نعيم القابضة للاستثمارات المالية، إلي أنه رغم تراجع أرباح سيدي كرير خلال العام الماضي، فإنها فاجأت الأوساط المالية بنتائج أعمال الربع الرابع والتي تفوقت علي جميع توقعات السوق.

وأوضحت أن أرباح الشركة تفوقت علي توقعات »نعيم«، التي قدرت عند 615 مليون جنيه ، مقارنة بـ759.7 مليون جنيه للمحقق الفعلي للشركة، وأشارت إلي أن توقعات النعيم بنيت علي أساس أداء الشركة خلال 9 شهور، وارتفاع أسعار البترول ومادتي »الإيثيلين وبولي إيثيلين«، التي تعد أحد المنتجات الأساسية للشركة والذي ساهم بشكل كبير في دفع أرباح العام بأكمله.

وأضافت أن الشركة حققت خلال الربع الأخير من العام الماضي أرباحاً تقدر بـ289.7 مليون جنيه، بمعدل نمو %81.3، مقارنة بأرباح الربع الثالث والبالغة 159.8 مليون جنيه، وأشارت إلي ارتفاع أسعار مادتي الإيثيلين وبولي إيثيلين بنسبة %82 و%74 علي التوالي منذ أدني سعر لهما بنهاية 2008.

يذكر أن سعر مادة الإيثيلين سجل نحو 1300 دولار للطن بنهاية 2009، مقابل 1320 دولاراً لمادة البولي إيثيلين.

وأوضحت نائب رئيس قسم البحوث بـ»نعيم«، أن التعامل الآخر وراء تحقيق شركة »سيدي كرير« طفرة في أرباح الربع الأخير من العام الماضي يتمثل في زيادة سرعة دوران العجلة التصديرية للشركة خلال الربع الأخير مقارنة بالأشهرة التسعة الأولي من العام الماضي، وأشارت سالي إلي أن تفوق أداء الاقتصاد المحلي عن نظيره العالمي خلال 9 أشهر الأولي من العام الماضي دفع الشركة للإحجام المؤقت عن تصدير منتجاتها إلي الأسواق الخارجية ولكن مع إنفراج الأزمة الاقتصادية وظهور بعض بوادر الانتعاش اتجهت الشركة مرة أخري للتصدير، مما أدي إلي ارتفاع أرباح الربع الرابع.

وأضافت أن ارتفاع معدلات الطلب علي البلاستيك خلال الفترة الأخيرة، شكل عاملاً آخر ساهم في ارتفاع معدلات الطلب علي منتجات الشركة، مما ظهر في إيرادات الربع الرابع، وأوضحت أن المحقق الفعلي للشركة من الإيرادات للربع الأخير فقط بلغ 563 مليون جنيه، مقارنة بـ368 مليون جنيه للربع الثالث بنسبة نمو %53، فيما بلغت إيرادات العام بأكمله نحو 1.6 مليار جنيه، مقابل 1.4 مليار جنيه لتوقعات نعيم.

ولفتت سالي ميخائيل إلي أن شركتها حددت القيمة العادلة لسهم »سيدي كرير« في آخر تقرير لها عند 16 جنيهاً، وأوصت بالشراء إلا أن تفوق أرباح العام الماضي سيؤدي إلي رفع الشركة للقيمة العادلة للسهم في ظل التوقعات بمواصلة سيدي كرير في تحقيق معدلات النمو خلال العام الحالي.

من جانبه، أكد جورج بشارة، المحلل المالي بشركة فاروس القابضة للاستثمارات المالية، إيجابية نتائج أعمال شركة سيدي كرير خلال عام 2009، لتتفوق علي توقعات السوق، موضحاً أن ارتفاع أسعار مواد الإيثيلين والبولي إيثيلين، فضلاً عن البولي بروبلين، علاوة علي أن ارتفاع القدرة التصديرية للشركة ساهم في زيادة مبيعات الربع الأخير من العام.

وأوضح بشارة أن نتائج أعمال الربع الأخير من العام الماضي دفعت أرباح العام بأكمله للارتفاع والتفوق علي توقعات السوق، مشيراً إلي أن أرباح سيدي كرير تعد انعكاساً لحالة الرواج الاقتصادي التي بدأت تلوح في الأفق.

وتوقع المحلل المالي بـ»فاروس« أن تستمر الشركة في تحقيق معدلات النمو خلال العام الحالي، خاصة مع التوقعات التي تشير إلي ارتفاع أسعار البترول خلال الفترة المقبلة.

واتفقت مع الآراء السابقة، فاطمة أبوالعزايم، المحللة المالية بشركة نماء لتداول الأوراق المالية، وأشارت إلي أن ارتفاع مبيعات شركة سيدي كرير خلال الربع الأخير من العام الماضي بنسبة %52.9 لتسجل نحو 563 مليون جنيه، مقارنة بـ368 مليون جنيه للربع الثالث، هو العامل الأساسي وراء تحقيق الشركة طفرة في أرباح الربع الرابع مقارنة بالـ9 أشهر الأولي من العام الماضي.

وأشارت أبوالعزايم إلي أنه رغم إيجابية نتائج أعمال سيدي كرير خلال العام الماضي، فإنها لم ترق إلي مستوياتها السابقة خلال عام 2008، وأوضحت أن مبيعات عام 2008 سجلت 2.1 مليار جنيه، مقارنة بـ1.6 مليار جنيه خلال 2009.

وتأسست شركة »سيدي كرير للبتروكيماويات« عام 1997، وتعمل في إنتاج البتروكيماويات الأساسية والوسيطة والنهائية والقيام بعمليات تصنيع وإنشاء خطوط الأنابيب وتقوم مصانعها بإنتاج الإيثيلين والبولي إيثيلين والبيوتين.

ويبلغ رأسمال الشركة 1.05 مليار جنيه، موزعا علي 525 مليون سهم بقيمة اسمية جنيهين، وتقدر القيمة السوقية للشركة بنحو 6.5 مليار جنيه

.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة