أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

‮»‬الوطني‮« ‬يستعد للانتخابات البرلمانية بذبح‮ »‬الأضاحي‮«!‬


محمد القشلان
 
جاء قرار هيئة مكتب الحزب الوطني الديمقراطي بتحويل النائب ياسر صلاح »نائب القمار« و8 آخرين من أعضاء الحزب -لم يفصح عن أسمائهم حتي الآن- إلي أمانة القيم بالوطني، ليمثل سابقة تاريخية، حيث لم تسبق احالة »نائب برلماني« لأمانة القيم بالحزب في قضية لم يتم الحكم فيها بشكل نهائي، وذلك بالرغم من ان الحزب الوطني تمسك من قبل بعضوية نائب صدر بحقه حكم بالإعدام لمدة عام كامل، فضلاً عن استمرار عضوية هاني سرور، الذي صدرت ضده عدة أحكام، وهو ما اعتبره البعض استكمالاً لحلقات مسلسل الأضاحي بالحزب الوطني، بعد واقعتي هشام طلعت مصطفي، رجل الأعمال، ومحمد إبراهيم سليمان، وزير الإسكان السابق.

 
وأشارت مصادر بالحزب الوطني إلي ان القرار يعد رسالة لكل الأعضاء بمحاسبة المخطئين، خاصة مع تهديد قيادات الحزب بتطبيق قرار الفصل ضد الخارجين علي الالتزام الحزبي، إلا أن معظم التحليلات تؤكد ان استخدام عصا الحزب في هذا التوقيت يأتي قبيل اجراء الانتخابات البرلمانية المقبلة، بهدف امتصاص أي هجوم متوقع.

 
يؤكد المستشار محمد الدكروري، أمين القيم والشئون القانونية بالحزب الوطني الديمقراطي، ان هيئة مكتب الحزب وافقت علي تحويل النائب ياسر صلاح، عضو مجلس الشعب إلي أمانة القيم، لبحث ما نسب إليه من وقائع. كما تم تحويل المذكرات المرفوعة ضد عدد من أمانات المحافظات إلي أمانة القيم، لبحث ما ورد فيها منسوباً إلي بعض أعضاء الحزب. وأوضح ان قرار الاحالة إلي لجنة القيم بالحزب لا يعني بالضرورة اتخاذ إجراءات عقابية ضد العضو، لأن اللجنة تختص بالتحقيق مع الأعضاء وتحويل نتائج التحقيقات إلي هيئة المكتب التي تتخذ بدورها القرار النهائي بحق الأعضاء المخالفين.

 
وأشار الدكروري إلي ان قرار الاحالة إلي لجنة القيم لا يمثل سابقة، حيث أحيل من قبل عدد من الأعضاء لاتهامهم بالاستيلاء علي أراضي الدولة، وتم فصلهم من الحزب علي أثر نتائج التحقيقات التي أقرت بإدانتهم، وبالتالي فإن القرار تقليد يتبعه الحزب، ولا علاقة له بالانتخابات المقبلة. وأكد ان القرارات التي تتخذها هيئة المكتب بناء علي تحقيقات لجنة القيم، تكون وفقاً للمستندات الموثقة، وليست الاتهامات الكيدية، إلي جانب ان التحويل للقيم في الحزب لا يعني الفصل أو توقيع عقوبة بالضرورة، لأن التحويل في حد ذاته ليس عقوبة.

 
ومن جانبه رفض رابح رتيب بسطا، عضو الأمانة العامة، أمانة القيم بالحزب، الإعلان عن أسماء الأعضاء المحالين إلي لجنة القيم، وأشار إلي ان ما جاء في المذكرات لا يثبت ادانة، وسيتم الإعلان عن الأسماء لاحقاً إذا تم اتخاذ قرار ضد أي منهم، معتبراً إحالة النائب ياسر صلاح، إلي لجنة القيم بالحزب مبادرة تعكس حرص الحزب علي سمعة أعضائه، ورسالة لكل أعضاء الحزب بأنه لا تستر علي أي فاسد، ولكن بعد التحقق من التجاوز أو الجرم.

 
ونفي »بسطا« استمرار عضوية بعض الأعضاء داخل الحزب، صدرت ضدهم أحكام قضائية نهائية، لا سيما بعد تنفيذ خطة تنقية العضوية وتحويل النائب ياسر صلاح لأمانة القيم، لأن القضية تمس السمعة. وقد سبق ان اتخذ الحزب قرارات بفصل أعضاء، رغم انه لم يثبت ضدهم أي حكم قضائي، لأن هناك ما يسمي المواءمة السياسية وحسن السمعة، معتبراً ان ما يتردد حول تضحية الحزب بأعضائه لأغراض انتخابية عار من الصحة، ويستهدف تشويه الحزب الوطني.

 
أما عمرو هاشم ربيع، خبير شئون الأحزاب بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، فقد أكد ان الحزب الوطني لا يشغله اتهام عضو بالقمار، لأن هناك نائب دشنا الذي يحاكم لاقتحامه قسم شرطة ولم يحاسبه أحد في الحزب الوطني، وهناك مئات الأعضاء في الوطني صدرت ضدهم أحكام قضائية نهائية، وأعضاء آخرون يقضون عقوبة في السجون، ومع ذلك لم يتم اتخاذ أي اجراء حزبي ضدهم. وأكد ان موسم الأضاحي بالحزب الوطني غالباً ما يرتبط باقتراب موعد الانتخابات، أو بصراع الأجنحة داخل الحزب. ورجح ان يكون قرار إحالة نائب القمار إلي لجنة القيم نوعاً من امتصاص غضب الرأي العام.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة