أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

إيرادات شرگات‮ »‬المحمول‮« ‬العالمية تتجه للنمو في‮ ‬2010


ماجد عزيز
 
توقعت الشركات العالمية لتصنيع الهواتف المحمولة نمو إيراداتها خلال العام الحالي علي خلفية زيادة مبيعاتها.
ورغم تراجع مبيعات الهواتف المحمولة خلال عام 2009 مقارنة بعام 2008 نتيجة تأثر المستهلكين حول العالم بتداعيات الركود فإن التوقعات لعامي 2010 و2011 تشير لزيادة المبيعات العالمية للهواتف المحمولة بنسبة تزيد علي %10.

 
وقالت كبري شركات تصنيع الهواتف المحمولة علي هامش ملتقي »عالم الهاتف النقال«، إنها تتوقع نمو إيراداتها للعام الحالي، حيث يعد الملتقي هو المعرض التجاري الرئيسي في العالم لشركات تصنيع الهواتف المحمولة ويقام سنوياً من 14 إلي 16 فبراير من كل عام.
 
علي الجانب المقابل، قالت شركات تصنيع معدات شبكات الهواتف المحمولة والتي شاركت أيضاً في  الملتقي إن العام الحالي ربما يكون أسوأ من الماضي بالنسبة لها، مرجعين ذلك التوقع المتشائم إلي أن العديد من شركات تصنيع معدات شبكات الهواتف المحمولة لم تبدأ في خفض الإنفاق الرأسمالي حتي نهاية عام 2009، ولذلك فمن المتوقع أن تبدأ بعض هذه الشركات في خفض إنفاقها الرأسمالي هذا العام.
 
وتشير التوقعات إلي احتمال أن يتراجع الإنفاق الرأسمالي العالمي من هذه الشركات خلال عامي 2010 و2011 بنسبة %5 بعد تراجعه بنحو %2 خلال 2009، رغم ارتفاعه بنسبة تزيد علي %15 خلال عام 2008 مقارنة بالعام السابق له.
 
علي صعيد آخر، توقع محللون من بنك »كريدت سويس« أن تتخطي أرباح شركة »آبل« مثيلتها في »نوكيا« خلال العام الحالي لتكون صاحبة أكبر حصة من الأرباح التشغيلية لشركات تصنيع الهواتف في العالم.
 
ورغم أن »آبل« لم تبدأ في تصنيع الهواتف المحمولة إلا منذ عام 2007، فإن منتج الـ»آي فون « الذي تقوم بتصنيعه وضع مستويات جديدة تمتعت بها الهواتف الذكية التي تعمل شاشاتها باللمس »touch screen «، حيث لم تستطع شركات أخري مثل نوكيا الوصول إلي أفضل منها.
 
من جانبها لم تكشف »نوكيا« عن أي أنواع جديدة من الهواتف المحمولة في »ملتقي عالم الهاتف النقال« لأول مرة منذ 10 سنوات، حيث من المتوقع أن تتراجع حصة نوكيا من إجمالي الأرباح التشغيلية لشركات تصنيع الهواتف المحمولة في العالم إلي %30.7 خلال 2010، مقارنة بنسبة %40.6 خلال 2009 بنسبة تراجع نحو %10، غير أن حصة »آبل« ربما تتراجع إلي %36.4 خلال عام 2010 مقارنة بنسبة %38.1 خلال 2009، متفوقة بذلك علي نوكيا بنسبة تزيد علي %5.5.
 
في السياق نفسه ينتظر أن تتراجع حصة سامسونج إلي %13.3 وشركة »RIM « إلي %15.4، وشركة »LG « إلي %4.2، وشركة »HTC « إلي %5.1 خلال عام 2010 مقارنة بنسب %17.8، %17.2، %7.7، %6.4 علي التوالي خلال عام 2009.
 
ومن المتوقع أن تزيد حصة كل من »موتورولا« و»سوني إريكسون« إلي %-0.1، و%-0.1 خلال العام الحالي من %-8.7 و%-9.7 علي التوالي خلال العام الماضي.
 
وتعكس هذه البيانات وفقاً لـ»فاينانشيال تايمز« البريطانية حجة شركة »نوكيا« لإصلاح نظام التشغيل الذي تعمل به هواتفها المحمولة الذي يطلق عليه »سمبيان«، خاصة في ظل وجود انتقادات بأن هذا النظام ليس علي نفس درجة الكفاءة مقارنة بنظم التشغيل لدي »آبل« و»جوجل«.
 
وكشفت كل من »موتورولا« و»سوني إريكسون« عن إنتاجهما لأنواع جديدة من الهواتف المحمولة التي تعمل بنظام التشغيل »أندرويد«، وهو النظام الذي تعمل به هواتف شركة »جوجل«.
 
من جهة أخري، تراهن شركات تصنيع معدات شبكات الهواتف المحمولة علي إمكانية تعويض تراجع مبيعاتها لعام 2010، مشيرة إلي وجود زيادة في الطلبات علي المعدات التي تعمل بتكنولوجيا »الجيل الرابع« أو »LTE « والتي تمكن الهواتف المحمولة من تصفح شبكة الإنترنت بسرعة فائقة. وتبدو شركتا »إريكسون« و»هواوي« الصينيتين لتصنيع معدات شبكات الهواتف المحمولة أفضل حالاً خلال العام الحالي مقارنة بشركات أخري مثل »ألكاتل - لوسنت«، و»نوكيا سيمنز« اللتين تعانيان خسائر في الوقت الراهن.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة