أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

‮»‬الترويج‮« ‬كلمة السر في جذب المزيد من السياحة التركية


أكرم مدحت
 
أكد خبراء القطاع السياحي ان تركيا واحدة من الاسواق الواعد حيث يتميز سائحها بإنفاقه المتوسط، الأمر الذي يستدعي استهدافه خلال الفترة المقبلة، خاصة في ظل توقعات وزير السياحة بزيادتها خلال العام الحالي بنسبة %25 تقريبا وهو ما يشجع الشركات السياحية والفنادق علي تقديم المزيد من العروض الترويجية للسياحة الوافدة فضلا عن محاولة الترويج لانماط سياحية اخري مثل سياحة الغوص.

 
كانت مصر قد شاركت في فاعليات المعرض الدولي لسياحة دول البحر المتوسط EMITT
 زهير جرانة
والذي عقد في أسطنبول بتركيا خلال الفترة من 11 الي 14 فبراير الحالي والذي استضاف مصر كضيف شرف هذا العام بهدف زيادة عدد السائحين الاتراك الوافدين وقد أكد زهير جرانة، وزير السياحة خلال الفاعليات ضرورة استعادة الحركة السياحية الوافدة من السوق التركية الي مصر حيث بلغ عدد السائحين الاتراك الوافدين الي مصر 46081 سائح في عام 2009 بنسبة انخفاض %11.64 عن عام 2008 وبالنسبة لليالي السياحية فقد حققت السوق التركية 423003 ليالٍ سياحية في صر بنسبة انخفاض %4.5 عن عام 2008، متوقعا ان تشهد السوق السياحية المصرية نموا قدره %25 من السياحة التركية طبقا للمؤشرات الايجابية التي تحققت خلال شهر يناير الماضي والتي حققت نمواً قدره %74.

 
وقد أكد هاني مصبح، مدير عام شركة »الجزيرة العربية للسياحة« ان السوق التركية من الاسواق الواعدة الذي كانت الشركة لا تتعامل معها حتي ظهور محفزات للتوجه الي هذه السوق بدأت من ابرام تعاقدات من قبل منظمي الرحلات الأجانب حجوزات سياحية من تركيا لمصر بالاضافة الي انعقاد العديد من المؤتمرات لهيئات ومؤسسات تركية في مصر قامت علي اثرها الشركات المصرية بعمل عروض ترويجية هناك لرحلات سياحية بالقاهرة.

 
وأضاف مصبح، ان شركته تتواجد حاليا في هذه السوق بصورة أكبر وأصبحت هناك أفواج تتراوح اعدادها بين 60 و100 سائح تركي حيث يتميز السائح التركي بانفاقه المتوسط وتركيزه علي فنادق الـ5 و4 نجوم وميله نحو السياحة الثقافية، خاصة زيارة المناطق الأثرية الإسلامية، حيث تمثل السياحة الدينية أهمية خاصة، موضحا ان بعض الافواج تطلب تنظيم برنامج للصلاة في أشهر المساجد بالقاهرة مثل »الحسين« و»عمرو بن العاص«.

 
واوضح »مصبح« أن السياحة التركية الوافدة الي مصر تتركز في فصل الشتاء نتيجة برودة الطقس هناك الذي يصل الي حد الثلوج بعكس فصل الصيف الذي يتسم بالاعتدال في المناخ، مشيرا الي ان العدد الوافد مازال منخفضا مقارنة بحجم اعمال هذه السوق الواعدة فضلا عن ان إلغاء التأشيرة بين البلدين سيسهم بشكل كبير في زيادة حركة السفر وبالتالي زيادة السياحة الوافدة كما انها يمكن ان تؤدي الي تخفيض سعر تذكرة الطيران.

 
في سياق متصل اشار زياد طنطاوي، مدير عام منتجع »هيلتون بيراميدز جولف« إلي أن السياحة التركية تعتمد علي الطيران العارض.

 
موضحا ان تمتع تركيا بالشواطئ يجعل السائح التركي يركز علي أنماط سياحية مختلفة مثل المواقع الأثرية في القاهرة والاسكندرية والاقصر وأسوان غير أنهم بدأوا مؤخرا في الاقبال علي شرم الشيخ والغردقة لتميزهما بنمط سياحي مختلف في السياحة وهي رياضات الغوص والتمتع بالشعاب المرجانية.

 
وأشار »طنطاوي«إلي ان السائح التركي يتميز بانفاقه المتوسط وبالتالي فهو من السياحة المستهدفة التي تعتمد علي الكيف وليس الكم كما في السياحة الروسية، مطالبا بتكثيف الحملات التسويقية في السوق السياحية التركية وعمل عروض ترويجية لرحلات مباشرة للمدن السياحية المصرية المهمة خاصة خلال فصل الشتاء موضحا ان تركيا تعد منافسا قويا لمصر خلال فصل الصيف، خاصة في السياحة الوافدة من الدول الاوروبية.

 
اتفق معه كل من عبدالحميد راضي، مدير عام شركة »سان جيوفاني« للسياحة، رئيس لجنة الطيران بغرفة شركات السياحة، وحسن كامي، مدير عام شركة »بونفاياج« للسياحة الذين طالبوا بتكثيف الحملات الترويجية لمصر في السوق التركية.

 
وكان »جرانة« قد التقي الشركات الكبري لتنظيم الرحلات في تركيا لاستعراض الحملات التسويقية المشتركة التي تقوم بها الوزارة مع منظمي الرحلات، وتم التسويق لعدد من الانماط السياحية مثل سياحة الغوص، وسبل دفع الحركة من السوق التركية لاسيما في ظل تسيير 4 رحلات طيران منتظمة يوميا بين البلدين بالاضافة الي رحلات الطيران العارض.

 
كما قال عثمان خيرت، مدير عام فندق هيلتون الأقصر إن السياحة التركية في الاقصر ضعيفة علي الرغم من تفضيل سائحها السياحة الثقافية لكنه يركز علي الأثار الإسلامية والقبطية مشيرا الي أن الشهر الحالي شهد إنتعاشة في السياحة التركية الوافدة بالأقصر وهي مؤشرات ومحفزات لزيادة الاهتمام بهذه السوق بمزيد من الحملات التسويقية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة