سيــارات

1.6‮ ‬مليار دولار صافي خسائر بيجو عام‮ ‬2009


خالد بدر الدين
 
تكبدت شركة بيجو سيتروين الفرنسية اكبر خسارة سنوية في تاريخها بلغ صافي خسائرها في العام الماضي 1.16 مليار يورو »1.6 مليار دولار« بسبب انخفاض المبيعات بحوالي %7 وحصولها علي قروض قدرها 3 مليارات يورو من الحكومة الفرنسية لانقاذها من ازمتها بعد ان بلغت خسائرها في عام 2008 363 مليون يورو بعد خصم الضرائب.

 
وذكرت صحيفة فاينانشيال تايمز ان بيجو ثاني اكبر شركة انتاج سيارات في اوروبا بعد فولكس فاجن استطاعت ان تقلص صافي خسائرها عن النصف الثاني من العام الماضي الي 199 مليون يورو بفضل برامج التحفيز مقابل التكهين وانتاجها سيارات صغيرة جديدة غير انها تؤكد قدرتها علي تحقيق ارباح تشغيل خلال النصف الاول من العام الحالي. وتتوقع بيجو انكماش سوق صناعة السيارات في اوروبا بنسبة %9 هذا العام وان كانت هذه النسبة تقل كثيرا بفضل انتاج موديلات جديدة وصغيرة مثل بيجو 3008 وبيجو 5008، وسيارات سيتروين الجديدة C3 وDS3 .
 
ويقول فيليب فاران، الرئيس التنفيذي لبيجو، إن العام الماضي ينقسم الي نصف مليء بالخسائر ونصف تمكنت فيه الشركة من تعويض هذه الخسائر نسبيا غير انه يتوقع مزيدا من التحديات هذا العام ايضا.
 
وتعتزم بيجو الاندماج مع ميتسوبيشي اليابانية لانتاج سيارات منخفضة التكلفة لمواجهة ضعف طلب المستهلك وسط اجواء الركود التي مازالت تخيم علي الدول الاوروبية ولكن المفاوضات بين الشركتين مازالت قيد البحث.

 
وتأمل بيجو في ان تتمكن من هذا التحالف مع الشركة اليابانية في زيادة وجودها في الدول الاسيوية لاسيما الصين التي باتت اكبر سوق للسيارات في العالم والتي حققت فيها مبيعات بيجو نموا تجاوز %11 في العام الماضي ولكنها مازالت حصتها في السوق الصينية اعلي بقليل من %3 فقط.

 
وهناك تعاون فعلا بين بيجو وميتسوبيشي منذ العام الماضي لانتاج سيارات كهربائية كما يشاركان حاليا في بناء مصنع سيارات في روسيا.

 
وتؤكد بيجو انها لم تستطع شراء حصة في ميتسوبيشي فإنها ستبحث عن شركة اخري تتفق سياستها مع استراتيجيتها العالمية في خلق قيمة سوقية لسياراتها وتسمح لها بالحفاظ علي استقلاليتها.

 
ورغم المشاكل التي تعاني منها تويوتا اليابانية بسبب العيوب القاتلة التي ظهرت علي بعض موديلاتها وادت الي سحب ملايين من سياراتها من مختلف دول العالم، فإن فيليب فاران يقول إن هذه المشاكل ليس لها تأثير علي انشطة بيجو من المصنع الذي تشارك فيه تويوتا لانتاج سيارات صغيرة في جمهورية التشيك وان كانت بيجو اعلنت في بداية الشهر الحالي انها استدعت 97 الف سيارة من موديلات بيجو 107 وسيتروين C1 لاصلاح نفس عيوب دواسة السرعة التي تعاني منها موديلات تويوتا من طراز ايجو والتي ينتجها نفس المصنع.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة