أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

إعداد قائمة بالمكونات المحلية المستهدفة زيادتها في تصنيع السيارات


رشا شقوير
 
كشف عدد من مصنعي الصناعات المغذية للسيارات عن قيام مصانع السيارات بإعداد قائمة بالأجزاء التي ستتم زيادتها في تصنيع السيارات بهدف زيادة المكون المحلي الذي يدخل في الصناعة بنسبة تصل إلي %65 بدلاً من %45، وذلك طبقاً لاستراتيجية صناعة السيارات التي تم وضعها تحت اشراف وزارة التجارة والصناعة، وبالاشتراك بين رابطة مصنعي الصناعات المغذية للسيارات وغرفة الصناعات الهندسية والمجلس التصديري للصناعات الهندسية، وشعبة الصناعات المغذية باتحاد الصناعات.

 
 
 على توفيق
وأضافوا ان استراتيجية صناعة السيارات التي تم وضعها ستعمل علي زيادة صادرات القطاع، بالإضافة إلي مساهمة القطاع في خطة وزارة التجارة والصناعة لزيادة حجم الصادرات المصرية من 95 مليار جنيه إلي 200 مليار جنيه خلال الأربع سنوات المقبلة مشيرين إلي ان محاور الاستراتيجية الأساسية تعتمد علي تطوير المواصفات القياسية لقطع الغيار وتدريب وتأهيل العاملين بقطاع السيارات والصناعات القائمة عليه، وتعميق التصنيع المحلي عن طريق زيادة المكون المحلي، الذي سيؤدي بدوره إلي زيادة حجم الصادرات.
 
أكد علي توفيق، رئيس رابطة الصناعات المغذية للسيارات، ان استراتيجية تطوير صناعة السيارات هي خطة القطاع لتحقيق هدف وزارة التجارة بزيادة حجم الصادرات إلي 200 مليار جنيه، مضيفاً أنها ستركز علي كل الخطط المستهدفة علي مدار 4 سنوات أهمها تعميق التصنيع المحلي لسيارات الركوب والأتوبيسات وغيرها.
 
أضاف »توفيق« ان هناك بعض الأجزاء التي سيتم تصنيعها محلياً أبرزها الفرش الداخلي للسيارة من البلاستيك والمطاط والصناعات المعدنية مثل صاج السيارة وبعض أجزاء الكاوتش ومجموعة الحركة. مضيفاً ان الرابطة قامت بوضع عدد من التوصيات ورفعتها إلي وزير التجارة والصناعة ورفض الافصاح عنها حالياً إلا بعد اعتمادها من المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة.
 
وأشار إلي أن هناك أجزاءً سيتم الاتجاه فيها إلي زيادة نسبة المكون المحلي مثل بعض أنظمة التكييف والتبريد مشيراً إلي ان مصر انضمت إلي اتفاقية الأمم المتحدة التي تنص علي مواصفات قياسية تتضمن 126 مكوناً تؤثر علي سلامة وأمان السيارة وهي مواصفات عالمية ستلتزم بها جميع المصانع لسهولة تداول هذه الأجزاء خارجياً وبالتالي زيادة حجم صادرات القطاع والمستهدف ان يزيد إلي 500 مليون دولار.
 
ويقول نبيه السمري، رئيس شعبة الصناعات المغذية بغرفة الصناعات الهندسية، ان هذه الاستراتيجية نقلة نوعية للصناعات المغذية في مصر، مؤكداً أنها ستكون بمثابة بداية لزيادة حجم الصادرات في هذا القطاع، وبالتالي ستجعل مصر مركزاً اقليمياً للصناعات المغذية باعتبارها صناعة مهمة جداً متوقعاً ان الفترة المقبلة ستشهد المزيد من التقدم في تلك الصناعة.
 
ويري ان التطور والتقدم في هذه الصناعة سيعمل علي تشجيع سياسة تجميع السيارات في مصر، لأنه كلما كانت المكونات المحلية متوافرة كانت هناك تسهيلات لصناع السيارات في مصر. وبالتالي ستكون خطوة لزيادة نسبة التجميع في مصر وانخفاض الأسعار بنسبة مرضية لأن الجمارك المفروضة، علي السيارات المستوردة عالية جداً تصل في بعض الأحيان إلي %70.
 
وأضاف عمرو عسل، رئيس هيئة التنمية الصناعية، ان إجمالي حجم الاستهلاك للسوق المحلية من السيارات يصل إلي 220 ألف سيارة في السنة %50 منها مجمع محلياً و%50 يستورد من الخارج. مضيفاً ان أسعار السيارات المستوردة تكون مرتفعة مقارنة بالمحلية، بسبب ارتفاع الجمارك علي السيارات المستوردة مقارنة بالمحلية التي تتمتع باعفاءات جمركية وبالتالي فإن أي شر كة تريد زيادة مبيعاتها تتجه إلي التجميع المحلي، الأمر الذي يصب في صالح الشركة وماركة السيارة. مضيفاً ان اتجاه شركات صناعة السيارات إلي تجميعها محلياً يعمل علي زيادة فرص العمل وانعاش الصناعات المغذية في مصر والمساهمة في خطة وزارة التجارة والصناعة لزيادة حجم الصادرات.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة