أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

‮»‬الجلود‮« ‬تتفاوض مع‮ ‬3‮ ‬شركات لإنشاء الهياكل المعدنية لـ100‮ ‬مصنع


رشا شقوير
 
تقوم حاليا غرفة صناعة الجلود باتحاد الصناعات بالتفاوض مع 3 شركات كبري هي »الزامل السعودية« و»الفا ميتيل المصرية« واحدي الشركات الصينية لاختيار احداها لتتولي انشاء الهيكل المعدني للمصانع المزمع انشاؤها بمدينة العاشر من رمضان.

 
ويقول محمد وصفي، نائب رئيس غرفة صناعة الجلود إن الشركة التي ستقدم السعر الافضل هي التي سيتم اختيارها لبناء هذا الهيكل المعدني والذي تبلغ تكلفته الاجمالية ما بين 200 الف و350 الف جنيه للهيكل الواحد، مضيفا ان بناء الهيكل المعدني يعتبر من المراحل المهمة جدا بعد ترفيق الارض الصناعية لمشروع المائة مصنع.
 
واشار »وصفي« الي انه سيتم بناء 40 مصنعا خلال العام الحالي علي ان يبدأ تشغيلها في نهاية العام، مشيرا الي انه سيتم توجيه انتاج الـ40 مصنعا بالكامل نحو التصدير.
 
واضاف انه تم تشكيل مجلس ادارة الشركة المساهمة القائمة باعمال المشروع خلال الاسبوع الماضي، موضحا انه تم البدء في ترفيق ارض المشروع منذ ايام بتكلفة اجمالي 10 ملايين جنيه.
 
ولفت »وصفي« الي ان استكمال مشروع الـ100 مصنع مرتبط بشكل كبير بزيادة حجم صادرات قطاع الصناعات الجلدية والتي وصلت حتي نهاية عام 2009 الي مليار جنيه ومن المستهدف زيادتها الي 3 مليارات جنيه خلال الـ4 سنوات المقبلة، لافتا الي ان هذا المشروع سيتم من خلاله تدريب العمالة بالمصانع الجديدة علي اعلي مستوي حتي يتم رفع الجودة الانتاجية للمصانع، وبالتالي زيادة حجم الصادرات، حيث يعتبر قطاع الجلود بصفة عامة محققا قيمة مضافة عالية جدا، لان مصر منتج للجلود الخام وتصديرها يحقق قيمة مضافة عالية.

 
ويوضح نبيل الشيمي، مدير عام غرفة الصناعات الجلدية ان الغرفة حاليا تقوم بوضع تصور آخر لانشاء 1000 ورشة صغيرة يمكن ان تستوعب الورش العاملة خارج النطاق الرسمي، وذلك كمرحلة ثانية بعد الانتهاء من مشروع الـ100 مصنع.

 
واضاف »الشيمي« ان تنفيذ الاستراتيجية الخاصة بتنمية صادرات القطاع وزيادتها الي 3 مليارات جنيه مرهون بإنجاز مشروع الـ100 مصنع والذي وضعته الغرفة علي قائمة ادهافها لتطوير الصناعة الجلدية بما يرفع من قدراتها التنافسية وامكاناتها التصديرية، فضلا عن توفير المناخ الملائم للمنتجات من هذه الاصناف للقدرة علي الصمود امام منافسة المستورد المثيل في الاسواق المحلية.

 
واشار الي انه لتحقيق هذا الهدف يتعين تقديم المساندة الكاملة للمشروع، مشيرا الي انه سبق للغرفة رفع عدد من المذكرات للمهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة بشأن المشكلات التي تواجه المشروع من استكماله او الاقتراحات الممكنة له والتي في حال تحقيقها سوف يكون لها مردود ايجابي علي الصناعة الجلدية والتي عن طريقها تحقق معدلات نمو الصادرات بما يزيد علي المستهدف في الاستراتيجية.

 
واضاف ان المشروع يمكن ان يستوعب اعدادا اكبر من العمالة المستهدفة في صورة عمالة فنية، مضيفا انه لابد لمناقشة انشاء مناطق حرة مع عدد من الدول والتكتلات الاقتصادية.

 
ويقول حمدي حسونة، مدير مركز تكنولوجيا صناعة الجلود إنه يتم حاليا تجهيز المركز الذي تم انشاؤه في مدينة الجلود علي ان يتم افتتاحه خلال الشهر المقبل، وذلك حتي يبدأ تأهيل وتدريب العاملين بالمصانع الجديدة بهدف رفع القدرة الانتاجية والجودة، مضيفا ان الهدف الاساسي لهذا المشروع هو زيادة صادرات القطاع وهذا لا يتحقق إلا من خلال زيادة الجودة ورفع القدرات الانتاجية والتي اصبحت تمثل عنصرا مهما في تنمية الصادرات.

 
واوضح ان المركز مصمم علي ان يستقبل 3 آلاف عامل في وقت واحد، كما ان برامج التدريب المحددة ستكون بالساعة، وتصل مدة بعض البرامج الي 90 ساعة، وبعد انتهائه يحصل العمال علي شهادة تفيد اجتيازهم البرامج.

 
واشار الي ان المركز سيقوم بتوزيع العمالة المتدربة علي المصانع التي تحتاجهم، حيث ان المرحلة الاولي من هذا المشروع مخططة علي ان تستوعب حوالي 4 آلاف عامل، مشيرا الي ان مراكز التدريب الصناعية المختلفة اصبحت تلقي اقبالا كبيرا خلال الفترة الاخيرة، وارجع السبب في ذلك الي القيمة غير المبالغ فيها للتدريب والتي لا تزيد علي 200 جنيه للفرد، بالاضافة الي حصوله علي شهادة تأهله للعمل في المصانع المختلفة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة