أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

5‮ ‬مليارات جنيه تكلفة مشروع الربط الكهربائي لدول حوض النيل


كتب - علاء سرحان:
 
أعلن الدكتور حسن يونس، وزير الكهرباء والطاقة، خلال مناقشات اليوم الأخير للاجتماع التاسع لوزراء الطاقة بدول حوض النيل الشرقي - أمس الثلاثاء - أن التكلفة المقررة لمشروع الربط الكهربائي للدول الثلاث »مصر، إثيوبيا، السودان« يتراوح بين 4 و5 مليارات دولار.

 
أضاف يونس أن اثيوبيا ستقوم بتصدير قدرات كهربائية تصل إلي 3200 ميجاوات لدول الربط، في حال استكمال المشروع، علي أن يصل نصيب مصر من هذه القدرات الكهربائية إلي حوالي 2000 وات، مقابل 1000 وات للسودان.
 
وكشف يونس عن أنه تم الانتهاء من تحديد الشروط المرجعية الخاصة بالاستشاري المنفذ للمشروع، تمهيداً لوضع كراسة الشروط الخاصة بالمناقصة العالمية، والتي من المقرر طرحها منتصف يونيو المقبل.
 
وأكد يونس أنه تم وضع تصور مبدئي لتكلفة المشروع دون تحديد مصادر التمويل، سواء كانت عن طريق حكومات الدول الثلاث، أو القطاع الخاص وهو ما سيتم تحديده عقب طرح المشروع للمناقصة العامة منتصف يونيو المقبل، بالإضافة إلي تحديد قواعد التشغيل والصيانة، مشيراً إلي أن كل دولة ستقوم بتمويل المشروع بنفس قدر استفادتها منه، وهو ما يحقق التكامل في الاستفادة من الطاقة الإقليمية والاستخدام الأمثل لمصادرها.

وأشار يونس في تصريحات خاصة لـ»المال« إلي أن مشروع الربط الكهربائي يحمل فوائد كبيرة لكل دولة من دول حوض النيل الشرقي الثلاث »مصر، اثيوبيا، السودان«، حيث ستستفيد مصر من خفض تكاليف إنتاج ونقل الكهرباء والتقليل من نسبة الفقد في الطاقة الكهربائية، التي وصلت إلي %76.6 وزيادة توليد الكهرباء من مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة إلي %8.2، ومن المنتظر أن يرتفع نصيب الطاقة الجديدة والمتجددة في توليد الكهرباء إلي %20 بحلول عام 2020، وذلك دون التأثير علي حصة مصر من مياه النيل، كما أنه من المنتظر أن تستفيد اثيوبيا من إنشاء محطات توليد الكهرباء لاستغلال مصادر الطاقة المائية الموجودة بها، بالإضافة إلي عائد التصدير إلي باقي دول الربط وانعدام نسبة التلوث الناتجة عن استخدام الطاقة المائية في توليد الكهرباء.
 
وأوضح يونس أن الوزارة قامت بتدريب حوالي 2700 كادر فني وإداري من دول حوض النيل الشرقي للمشاركة في تنفيذ المشروع بعد اختيار الشركة المنفذة للمشروع منتصف يونيو المقبل.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة