أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

"رامز": انخفاض التصنيف الائتمانى لمصر مجدداً.. أمر وارد


توقع الدكتور هشام رامز، المحافظ الجديد للبنك المركزى، انخفاض التصنيف الائتمانى لمصر خلال الفترة المقبلة بسبب عدم الاستقرار السياسى والاقتصادى الذى تمر به البلاد فى الوقت الراهن.

 
 هشام رامز
كانت مؤسسة "فيتش" قد خفضت  التصنيف الائتماني السيادي لمصر درجة واحدة من "+b " إلى "b " مع نظرة مستقبلية سالبة، بنهاية يناير الماضى، وذلك بسبب الاضطرابات السياسية واتساع عجز الموازنة، فضلاً عن تقليل فرص الحكومة المصرية للاقتراض، سواء داخليًّا أو خارجيًّا، وارتفاع أسعار الفائدة علي الاقتراض.

وارجع "رامز" خلال مداخلة تليفونية لبرنامج "هنا العاصمة"  انخفاض الاحتياطى من النقد الاجنبى الى نحو 13.6 مليار دولار اليوم، الى عدة اسباب ابرزها سداد مديونيات نادى باريس، بالاضافة الى الاعتماد بشكل أساسى على الاحتياطى النقدى فى الوقت الراهن فى ظل تراجع موارد الدولة من النقد الاجنبى، وتوقف الدورة الإنتاجية.

كان البنك المركزى المصري، قد كشف، اليوم الثلاثاء، عن تراجع قيمة الاحتياطي المصري من النقد الأجنبي إلى 13.6 مليار دولار بنهاية يناير، مقارنة بـ15 مليار دولار بنهاية ديسمبر الماضي متراجعًا بنسبته 9.3%.

ولفت هشام رامز الى البنك المركزى قرر اجراء مزاد علنى للبنوك غدا وبعد غد للحفاظ على العملة المحلية امام الدولار، وتحقيق الاستقرار في الاحتياطى المالي الحكومي.

وحول قرار رفع العائد على اسعار الشهادات الادخارية فى عدد من البنوك المصرية وبالتحديد بنكى "الاهلى ومصر"، قال المحافظ الجديد للبنك المركزى، ان الهدف من هذا القرار هو استقرار سعر صرف الجنيه امام الدولار وجذب مزيد من السيولة، لافتا إلى أنه أتى بثماره سريعا وأحدث نوع من هدوء سعر الصرف مجددا ، مشيرا الى ان الارتفاع جاء على الشهادات الثلاثية، نظرا لان عليها اقبالا كبيرا من جانب العملاء.

وقال: "أعطيت تعليماتى للبنوك العاملة بالقطاع المصرفى خلال اجتماعى مع بعض رؤسائها اليوم باعطاء اولوية اكبر بتوجيه العملة الاجنبية لاستيراد السلع الاساسية دون غيرها خاصىة فى الوقت الراهن لتوفيرها، مشيرا الى ان ابرز هذه السلع هى "اللحوم والدواجن، بالاضافة الى الالبان والادوية والامصال".
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة