أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

جدل حول تأجيل مهرجان يوسف شاهين


كتبت ـ إيمان حشيش 

قررت إدارة مهرجان يوسف شاهين ـ الذى يعقد سنويا فى حزب التجمع ـ تأجيل دورته الرابعة التى كان من المقرر عقدها فى الرابع من فبراير الحالى انتظارا لهدوء الأوضاع التى تشهدها الساحة، كما اعلنت عن عزمها إضافة مسابقتين جديدتين للمهرجان وأن هذه الدورة ستشهد مشاركة أفلام من دول عربية وأوروبية .

 
  يوسف شاهين
وقد أثار إعلان تأجيل الدورة حالة من الجدل بين منظمى متابعى المهرجان من النقاد والفنانين، خاصة أن شعار دورة هذا العام «حرية الإبداع » الذى اختارته إدارة المهرجان ليتوافق مع المخاوف التى تعترى جموع الفنانين بعد وصول الإسلاميين للسلطة .

بداية قال طونى نبيه، مدير المهرجان، إن قرار تأجيل دورة هذا العام لمدة شهر جاء تأثرا بالأحداث الدامية التى تمر بها البلاد، ولم يتم تحديد اليوم الذى ستقام فيه الفعاليات حتى الآن .

وأشار نبيه الى أن الجديد هو أن هذه الدورة ستشهد لأول مرة مشاركة أفلام من سوريا وإسبانيا والأردن، وستقام هذا العام 4 مسابقات واحدة عن سيناريوهات الأفلام التسجيلية وأخرى للأفلام الروائية القصيرة، ومسابقتان جديدتان لتدعيم المواهب الشابة هما : مسابقة أفضل أصغر مخرج لمن هم أقل من 18 عاما، أما القسم الأخير فـللعمل الأول، وقد تم اختيار المخرجين سعد هنداوى وكاملة أبوذكرى وهالة خليل للجنة تقييم الأعمال .

ومن جانبها، قالت المخرجة هالة خليل، المسئولة عن لجنة التحكيم بالمهرجان، إنه كان لابد من تأجيل المهرجان نظرا للظروف الدامية التى تمر بها البلاد مؤخرا، خاصة بعد حادث سحل وتعرية حمادة صابر بواسطة رجال الأمن، وهو الأمر الذى جعل إقامة أى مهرجان فى الوقت الحالى أمرا غير مقبول .

وهو الرأى الذى لم يشاركها فيه الناقد الفنى طارق الشناوى، فهو يرى أنه من المفروض أن تتفاعل الحياة الثقافية بما يجرى على أرض الواقع لا أن يتم تأجيل الفعاليات أو إلغاؤها وبالتالى فكان لابد أن تقام فعاليات مهرجان يوسف شاهين، خاصة أن هذه الدورة كان محورها يتركز هذا العام على حرية الإبداع، والحرية حاليا أصبحت قضيتنا جميعا، ويضيف الشناوى : لذلك فإننى ضد توقف المهرجان أو تأجيله، وكان لابد من استمرار العمل عليه مع توظيف ذلك الحدث ليواكب الأحداث التى تمر بها .

ويرى الشناوى أن الخوف من عدم القدرة على التحرك ومتابعة المهرجان فى ظل الظروف الحالية قد يكون السبب وراء تأجيله، لكن إقامة الدورة فى وقتها كانت ستنقل صورة إيجابية فحواها أننا نساير الأحداث، ولا نضع رؤوسنا فى الرمال وأن الحياة الثقافية فى مصر لم تتوقف بل زاخرة بالحياة وقادرة على التفاعل الإيجابى ما يتمشى مع أى وقت وحدث .

وأكدت الناقدة ماجدة خير الله أنه كان من الأفضل إقامة دورة هذا العام للمهرجان فى وقتها لأن عدم الاستقرار وتأزم الوضع أصبح أمرا مستمرا لا نعرف له نهاية، وبالتالى اذا كان التأجيل بسبب الأحداث فإن الإدارة قد تضطر الى إلغائه نهائيا، وهو أمر مرفوض، مؤكدة أن المهتمين بالمهرجان من النقاد والصحفيين والفنانين كانوا سيتابعونه دون تأثر بالأحداث .

وأكدت أنه لابد من فصل العمل عن المشاعر والعواطف، فيجب أن تستمر الحياة دون توقف، بالإضافة لكون مهرجان يوسف شاهين من المهرجانات الثقافية ذات القيمة وليس مهرجانا راقصا حتى يتم تأجيله .

ورحبت بمسابقة المواهب الجديدة بالمهرجان قائلة : من الجيد أن يكون لدينا مهرجانات لاكتشاف مواهب جديدة .

واتفق الناقد الفنى رفيق الصبان مع قرار تأجيل المهرجان تأثرا بالأحداث الأخيرة على اعتبار أن عرضه فى ظل الظروف الحالية سيقلل من حجم الاهتمام الجماهيرى والإعلامى به .

وقال الصبان إن إقامة مهرجان باسم الفنان يوسف شاهين تعتبر أفضل تكريم للمخرج الراحل الذى قدم للفن أعمالا لن تنسى، كما أنه يعتبر من المهرجانات الجيدة .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة