أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

تأميـــن

ارتفاع حاد بمؤشر إلغاء وثائق التأمين


كتب ـ ماهر أبوالفضل :

سجل مؤشر إلغاء وثائق التأمين بفرعيه حياة وممتلكات خلال العام المالى الماضى 2012/2011 ارتفاعا حادا ليصل الى %10 بتأمينات الممتلكات والمسئوليات، فيما يلامس هذا التراجع مستوى %15 لتأمينات الحياة، وفقا لمسئول تأمينى رفيع المستوى بالقطاع .

وأشار المصدر، فى تصريحات خاصة لـ «المال » ، الى أن معدلات إلغاء الوثائق فى الظروف الطبيعية لم تتجاوز متوسطاتها حاجز الـ 5 الى %8 فى تأمينات الحياة، وتتراوح من 3 الى %6 بتأمينات الممتلكات .

وأضاف أن ارتفاع مؤشر إلغاء الوثائق ارتبط بمجموعة من العوامل، أولها انخفاض حجم السيولة لدى أرباب العمل لأسباب لها علاقة بضعف التسويق وارتفاع وتيرة الإضرابات العمالية إضافة الى صفرية الاستثمارات والتى ساهمت بشكل كبير فى ارتفاع وتيرة المضاربات السعرية بين شركات التأمين كإحدى الآليات التى تستخدمها فى وقت الأزمات رغبة منها فى الحفاظ على قاعدة العملاء ومحاولة جذب أى شريحة جديدة لتحقيق مستهدفاتها، إلا أنها لم تفلح فى تحقيق النتيجة المطلوبة .

وأبدى المصدر مخاوفه من تراجع معدل تحصيل الأقساط، مؤكدا أن معدلات التحصيل لم تصل الى الحدود المقبولة حتى نهاية العام الماضى، وأنها قد تنخفض بنسب جديدة خلال العام المالى الحالى، إلا فى حال توافر مجموعة من العوامل، لخصها فى إعادة عجلة الانتاج لتصل الى معدلاتها الطبيعية بما يسمح بتوفير السيولة النقدية لسداد الأقساط لدى أصحاب المشروعات الاستثمارية، إضافة الى اتخاذ الحكومة الجديدة، المقرر الإعلان عن تشكيلها خلال الأيام المقبلة، مجموعة من الإجراءات والقرارات التى تحفز من جذب الاستثمارات الجديدة بما يسمح لشركات التأمين من تعويض أى خسائر متوقعة وإعادة مؤشر الأرباح الى معدلاته الطبيعية .

من ناحية أخرى، قال مسئول بارز بشركة «أروب مصر » للتأمين بفرعيها حياة وممتلكات، إن معدل إلغاء الوثائق بشركته وبعض الشركات المماثلة خاصة التى دخلت السوق فى السنوات الأربع الأخيرة يتراوح بين 13 و %15 ، مؤكدا أنها فى حدودها المقبولة خاصة مع استمرار حالة الركود الاقتصادى، إضافة الى سعى أغلب أرباب الأعمال الى ترشيد الانفاق على حساب بند التأمين .

وأشار المصدر فى تصريحات خاصة لـ «المال » الى أن معدل تحصيل الأقساط تراجع بالفعل خلال العام المالى الماضى 2012/2011 لأسباب عديدة أبرزها موافقة بعض الشركات على طلب بعض العملاء تأجيل سداد الأقساط لحين تحسن الأوضاع الاقتصادية فى إطار دعم الشركات ومساندتها لعملائها خاصة أن التأمين يشكل غطاء حمائيا مساندا للاقتصاد القومى بشكل عام، إلا أن ترحيل الأقساط يرتبط فى بعض الشركات بموافقة معيدى التأمين على هذا الإجراء .

ورهن المصدر عودة مؤشر التحصيل الى معدلاته الطبيعية باستقرار الأوضاع السياسية والاقتصادية، إضافة الى عودة الأمن الى سابق عهده، لافتا الى أن هناك عوامل أخرى قد تؤثر على رفع كفاءة تحصيل الأقساط، من بينها جودة الاكتتاب واختيار الأخطار الجيدة وعدم الدخول فى مضاربات سعرية .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة