أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

أزمة ديون دبي تضغط علي أرباح‮ »‬طلعت مصطفي‮« ‬في الربع الأخير من‮ ‬2009


نشوي حسين

كشفت نتائج أعمال »مجموعة طلعت مصطفي القابضة« خلال عام 2009 عن تحقيق الشركة صافي ربح بلغ 1.199 مليار جنيه، بانخفاض نسبته %16.8 مقارنة بـ1.442 مليار جنيه خلال 2008.


ووفقاً للقوائم المالية المجمعة للشركة خلال عام 2009، فإن إيرادات النشاط وصلت إلي 4.8 مليار جنيه تتوزع بين 4.2 مليار جنيه من النشاط العقاري و539.6 مليون جنيه من النشاط السياحي.

وبالنسبة للنشاط السياحي فقد بلغ إجمالي حصة الشركات المالكة في إيرادات فنادق فورسيزونز نايل بلازا وشرم الشيخ وسان ستيفانو نحو 540 مليون جنيه في 2009، مقارنة بـ583 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي بنسبة انخفاض %7 وهو أقل من الانخفاض الذي كان متوقعاً نتيجة تداعيات الازمة الاقتصادية العالمية علي صناعة السياحة بصفة عامة.

وسجلت المصروفات البيعية والتسويقية والادارية 232.7 مليون جنيه والاهلاك والاستهلاك 101.3 مليون جنيه فضلا عن 0.5 مليون جنيه مخصصات، و7.7 مليون جنيه مخصصات انتفي الغرض منها لتصل أرباح التشغيل إلي 1.159 مليون جنيه.

وأظهرت قائمة الدخل المجمعة تحقيق الشركة إيرادات من بيع الاستثمارات المالية بلغت 29.8 مليون جنيه نتجت عن خصم القيمة الدفترية للاستثمارات المالية المقدرة بحوالي 986.6 مليون جنيه من سعر بيع الاستثمارات المالية الذي يصل إلي 1.016 مليار جنيه.

وسجلت إيرادات إعادة تقييم الاستثمارات في الاصول المالية والمقيمة بالقيمة العادلة من خلال الارباح والخسائر 13.5 مليون جنيه، وبلغت حصة الشركة في أرباح الشركات الشقيقة 0.487 مليون جنيه.

كانت شركة اتش سي قد حددت صافي أرباح 2009 لشركة »طلعت مصطفي« عند 1.173 مليار جنيه، بانخفاض %2.2 عن المحقق الفعلي، فيما حددت اجمالي الايرادات عند 5.927 مليار جنيه.

كما حددت »هيرمس« صافي أرباح شركة طلعت مصطفي خلال 2009 عند 1.089 مليار جنيه، بانخفاض %10 عن المحقق الفعلي للشركة، فيما توقعت أن تبلغ الايرادات نحو 5.021 مليار جنيه، بارتفاع %4 عن المحقق الفعلي من الايرادات.

ومن جانبها، توقعت شركة سي آي كابتيال للبحوث أن يبلغ صافي أرباح شركة طلعت مصطفي خلال عام 2009 عند 1.676 مليار جنيه بارتفاع %28.4 عن المحقق الفعلي، فيما حددت الايرادات عند 5.566 مليار جنيه، بزيادة %13 علي المحقق الفعلي.

في البداية، قالت رحاب طه، المحللة المالية بقطاع العقارات بشركة برايم سيكيوريتز، إن نتائج أعمال شركة طلعت مصطفي جاءت أقل من توقعات برايم التي حددت صافي أرباح 2009 عند 1.45 مليار جنيه، مقارنة بـ1.2 مليار جنيه المحقق الفعلي، بانخفاض %17.

وأشارت إلي تراجع مبيعات طلعت مصطفي خلال الربع الأخير من العام الماضي لتسجل نحو 467 مليون جنيه بانخفاض %58 عن الربع الثالث الذي حقق مبيعات قدرها 1.2 مليار جنيه، هو العامل الأساسي وراء انخفاض إجمالي أرباح العام بأكمله، مشيرة إلي أن التوقعات حددت مبيعات الربع الرابع عند 1.1 مليار جنيه.

ويذكر أن »برايم« قد حددت مبيعات شركة طلعت مصطفي خلال عام 2009 عند 6  مليارات جنيه، فيما بلغ المحقق الفعلي 4.800 مليار جنيه.

وأرجعت المحللة المالية انخفاض مبيعات الربع الرابع لشركة طلعت مصطفي الي تراجع معدلات الطلب علي العقارات خلال العام الماضي خاصة بعد اندلاع ازمة ديون دبي وما فرضته من حالة ترقب نتيجة التوقعات التي سادت حول انخفاض القيمة السوقية للاصول.

وتوقعت رحاب طه أن ترتفع ايرادات المجموعة بنهاية العام الحالي، نظرا لقرب قيامها بتسليم بعض وحدات من مشروع مدينتي، وهو ما سيرفع من حجم الايرادات، وأشارت الي توقعات برايم التي حددت اجمالي مبيعات عام 2010 للشركة عند 7.7 مليار جنيه.

يذكر أن شركة اتش سي توقعت أن تبلغ ايرادات »طلعت مصطفي« بنهاية العام الحالي نحو 7.56 مليار جنيه، وأرباحها قدرها 2.06 مليار جنيه، فيما حددت »هيرمس« إيرادات 2010 عند 9.442 مليار جنيه وأرباحاً عند 2.4 مليار جنيه. كما توقعت شركة »سي آي كابيتال للبحوث« أن تحقق طلعت مصطفي أرباحاً عند 1.096 مليار جنيه وايرادات 4.271 مليار جنيه.

واتفق مع الرأي السابق، خالد خليل، المحلل المالي بقطاع العقارات في شركة بلتون سيكيوريتز، متوقعاً أن تشهد ايرادات الربع الثاني من العام الحالي ارتفاعاً ملحوظاً وذلك بالتزامن مع بدء المجموعة في تسليم بعض وحداتها من مشروع مدينتي.

وأضاف أن الربع الثاني من العام الحالي ستبدأ خلاله »طلعت مصطفي« في تنفيذ الجزء الثاني من استراتيجياتها والتي ستعتمد فيه علي تركيز مجهوداتها لزيادة حجم مبيعات مشروع مدينتي، بعد الانتهاء من الجزء الأول والذي عكفت فيه المجموعة علي تنشيط حركة البناء، متوقعاً أن تنتهي طلعت مصطفي من تسليم المرحلة الاولي بأكملها بحلول عام 2011.

وأضاف أن طلعت مصطفي لديها مبيعات مستقبلية تقدر بنحو 25 مليار جنيه، وهو سيحسن من إيراداتها خلال 3 أعوام المقبلة.

وأرجع »خليل« تراجع إيرادات الربع الرابع لشركة طلعت مصطفي لتسجل نحو 467 مليون جنيه فقط، مقارنة بـ1.2 مليار جنيه للربع الثالث و1.6 مليار جنيه للربع الثاني من العام الماضي، إلي انخفاض حركة المبيعات بصفة عامة بالسوق المحلية تأثراً بأزمة ديون دبي وما تبعها من تخوفات لدي المستثمرين حول انخفاض أسعار العقارات، علاوة علي تركيز الشركة علي الانتهاء من مشروعاتها القائمة.

من جانبه، أشار محمد فرج، المحلل المالي بشركة عكاظ لتداول الاوراق المالية إلي أنه رغم تراجع إيرادات شركة طلعت مصطفي خلال عام 2009، فضلاً عن نحو 300 مليون جنيه تمثل نسبة ارتجاعات، فإن الايرادات تعبر عن قدرة الشركة علي تجاوز تداعيات الازمة العالمية ودخولها علي أعتاب مرحلة نشاط جديدة بالتزامن مع البدء في بيع بعض وحدات من مشروع مدينتي، علاوة علي قدرتها علي تحقيق مبيعات تجاوزت نسبة الوحدات المستردة خلال تداعيات الازمة.

وأضاف أن انخفاض نسبة المبيعات خلال الربع الأخير من العام الماضي، بالتزامن مع تراجع مبيعات الأراضي والفيلات، تعد العوامل الأساسية وراء تراجع إيرادت طلعت مصطفي خلال 2009، موضحاً أنه كلما ارتفعت مبيعات المجموعة من الفيلات، ارتفعت الايرادات، خاصة أن السياسة المحاسبية تعتمد علي تسجيل أراضي الفيلات عقب بيعها.

يذكر أن تقرير الادارة التنفيذية لمجموعة »طلعت مصطفي القابضة« أكد حرص المجموعة علي استقرار ونمو أرباحها السنوية وذلك من خلال نشاطها الرئيسيين، وهما العقاري والسياحي برغم تداعيات الازمة الاقتصادية العالمية بما لها من تأثير علي المبيعات والغاء الحجوزات وأشار إلي أن تأثر المجموعة كان محدوداً حيث فاقت المبيعات الجديدة ما تم من إلغاءات كما بقيت نسبة المتأخرات في السداد في الحدود الطبيعية، وبذلك تستمر المجموعة في الحفاظ علي تحقيق العوائد المناسبة لمساهميها وتوفير السيولة اللازمة لتنفيذ برامجها وخططها.

وكشف التقرير أن المجموعة تمكنت نتيجة وجود أنظمة رقابة داخلية علي التكاليف من تحقيق نسبة صافي ربح مناسب خلال 2009 يتماشي مع المستهدف، ومعززاً قدرة المجموعة علي استيعاب التغيرات في ا لاسعار.

وبلغ إجمالي أصول مجموعة طلعت مصطفي 53.89 مليار جنيه، وفقاً للقوائم المالية المجمعة في 2009 فيما بلغ رصيد النقدية وما يعادلها حوالي 2 مليار جنيه، بما يمثل %3.7 من إجمالي الاصول وتساوي رصيد النقدية تقريباً مع أرصدة القروض والتسهيلات بحيث تمثل نسبة الاخيرة الي حقوق المساهمين المقدرة بنحو 24 مليار جنيه 1 إلي 12، وهذه النسب تدل علي مدي قوة المركز المالي للشركة وتدني مستوي القروض مقابل حقوق المساهمين وأصول الشركة.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة