أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

‮»‬المگون المحلي‮« ‬مفتاح الحل في أزمة الصناعة الوطنية


كشف محمد صلاح الحضري، أمين عام رابطة مصنعي السيارات، ان استراتيجية الدعم الجديدة المقترح تنفيذها في الفترة المقبلة، التي تشرف عليها وزارة التجارة والصناعة - تعتبر المخرج الرئيسي للصناعة الوطنية من تأثير اتفاقية الشراكة الأوروبية.
 
وقال ان المصانع تستعد لزيادة المنتج المحلي داخل السيارات لتحصل علي الدعم الذي يصل إلي 10 آلاف جنيه للسيارة الواحدة.
 صلاح الحضرى

 
وأضاف الحضري ان هذه الاستراتيجية ستحمي الصناعة من اتفاقية الشراكة الأوروبية ومثيلتها »الشراكة التركية«، التي ستنخفض أيضاً الجمارك علي منتجاتها بنسبة %10 كل عام لتصل إلي صفر بنهاية العقد الحالي.

 
وأضاف ان المصانع العاملة تحاول اكتشاف أسواق أخري لتصدير منتجاتها لها والاستفادة من الاتفاقيات مثل »أغادير«.. وأوضح ان هناك الشركات مثل »جي بي أوتو« تصدر إلي العراق، و»سوزوكي« تصدر سيارات تجارية، بالإضافة إلي شركة »تمسا« التي تصدر أتوبيساتها إلي المغرب.

 
وكشف الحضري عن بعض القوائم السلبية، التي تضعها بعض الدول كحاجز لتصدير السيارات إليها مثل دول الكوميسا، وبعض الدول العربية رغم الغاء مصر قوائمها السلبية، موضحاً ان هناك بعض الاتفاقيات ما زالت نظرية فقط دون أي واقع عملي وأهمها اتفاقية الدول العربية والدول الأفريقية.

 
وأشاد الحضري بالمشروعات الحكومية التي تساند الصناعة المصرية، والتي كانت سبباً في الحفاظ علي العمالة، مثل مشروع احلال وتجديد التاكسي والميكروباص الذي لايزال في حيز الدراسة.

 
وكشف عن بعض الشركات التي استعدت للدخول في مشروع احلال وتجديد الميكروباص، وهي »جنرال موتورز« و»المجموعة البافارية« وشركة »الأمل«، بالإضافة إلي بعض المصانع في منطقة برج العرب. وقال ان المشروع سيبدأ تطبيقه في أوائل السنة المالية الجديدة في يوليو عقب الانتهاء من احلال 35 ألف تاكسي.

 
وعن مدي الاختلاف بين المنتج المجمع محلياً والمنتج الأوروبي، أضاف الحضري ان الإنتاج المصري يعمل بنفس المقاييس العالمية للشركة الأم. كما ان وزارة التجارة والصناعة ستبدأ في تنفيذ اتفاقية الأمم المتحدة الخاصة بالمواصفات والجودة، حيث سيتم تنفيذ 10 مواصفات وتليها 126 مواصفة خلال عامين، لضمان حماية المستهلكين والحفاظ علي سلامتهم.

 
وأضاف الحضري ان اتفاقية الشراكة الأوروبية لم تؤثر علي الإنتاج المحلي، خاصة ان هناك بعض المستهلكين يقدمون علي شراء المحلي لضمان وجود قطع غيار وصيانة، وغيرهما من المزايا غير المتوافرة في المنتج الأوروبي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة